هاميلتون: توقيت الانتقال للعمل على سيارة 2018 قد يغيّر موازين معركة اللقب

يرى لويس هاميلتون أنّ توقيت انتقال تركيز فريقَي الصدارة مرسيدس وفيراري إلى العمل على تصميم سيارة موسم 2018، سيكون عاملاً حاسماً في مصير معركة اللقب لهذا الموسم من بطولة العالم في الفورمولا واحد.

تحتدم المعركة على اللقب بين الفريقين منذ بداية الموسم، إذ لم يبقَ إلا ثمانية سباقات قبل انتهاء موسم 2017 الجاري.

لكنّ هاميلتون حذّر فريقه مرسيدس من ضرورة عدم التراخي في التحضير لموسم 2018.

فقال: "فيما يتعلق بمعدل التطوير، فنحن أقوياء بقدر المنافسين".

وأكمل: "لكن، هناك موازنة حقيقية حيال كمية الجهد الذي تضعه تحضيراً للموسم المقبل. إذ لا نرغب بأن نكون آخر من يبدأ العمل على سيارة 2018".

وأضاف: "لذا، أعتقد أنّ السباق الحقيقي يتمحور حول ذلك: محاولة حساب الوقت المطلوب لإكمال تطوير سيارة الموسم الحالي لتحقيق الأهداف الموضوعة، ومن ثم إكمال المهمة للموسم المقبل".

وتابع: "تلك معركة ذهنية يخوضها فريقنا في مواجهة فيراري. لكنني آمل أن يحمل المستقبل المزيد لنا، إذ نحتاج إلى ذلك للفوز بلقب هذا الموسم بالتأكيد".

معركة متقاربة

على الرغم من أن هاميلتون قلص الفارق خلف سيباستيان فيتيل متصدر الترتيب الحالي إلى سبع نقاط فقط بعد سباق بلجيكا، لكنّ فيراري قدمت أداءً رفيعاً للغاية.

إذ يرى البريطاني "أن تلك هي الطريقة التي ستسير بها الأمور" حتى سباق أبوظبي نهاية شهر نوفمبر/تشرين الثاني المقبل.

كما يتوقع أنّ تحدد الجولة الأخيرة في الموسم هوية الفائز باللقب، ويعتقد أنّ أية مشكلة في الموثوقية أو انخفاض في الأداء قد يقلبان الترتيب رأساً على عقب.

فقال: "تسير معركة اللقب على خط رفيع".

واختتم: "أعتقد أنّ الوضع يتمحور حول الموثوقية، قد تتعلق المسألة بتغيير بسيط في الأداء – لصالح أحد الفريقين – ويعود الأمر لنا ولثبات أدائنا (لإحراز الفوز)".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
قائمة السائقين لويس هاميلتون
قائمة الفرق مرسيدس
نوع المقالة أخبار عاجلة