فورمولا 1
28 مارس
التجارب الحرّة الأولى خلال
18 يوماً
آر
جائزة إيميليا-رومانيا الكبرى
16 أبريل
الحدث التالي خلال
39 يوماً
آر
جائزة كندا الكبرى
10 يونيو
الحدث التالي خلال
94 يوماً
آر
جائزة فرنسا الكبرى
24 يونيو
الحدث التالي خلال
108 يوماً
آر
جائزة النمسا الكبرى
01 يوليو
الحدث التالي خلال
115 يوماً
آر
جائزة المجر الكبرى
29 يوليو
الحدث التالي خلال
143 يوماً
آر
جائزة بلجيكا الكبرى
26 أغسطس
الحدث التالي خلال
171 يوماً
آر
جائزة هولندا الكبرى
02 سبتمبر
الحدث التالي خلال
178 يوماً
آر
جائزة إيطاليا الكبرى
09 سبتمبر
الحدث التالي خلال
185 يوماً
آر
جائزة روسيا الكبرى
23 سبتمبر
الحدث التالي خلال
199 يوماً
آر
جائزة سنغافورة الكبرى
30 سبتمبر
الحدث التالي خلال
206 يوماً
آر
جائزة اليابان الكبرى
07 أكتوبر
الحدث التالي خلال
213 يوماً
آر
جائزة الولايات المتّحدة الكبرى
21 أكتوبر
الحدث التالي خلال
227 يوماً
آر
جائزة المكسيك الكبرى
28 أكتوبر
الحدث التالي خلال
234 يوماً
آر
جائزة البرازيل الكبرى
05 نوفمبر
الحدث التالي خلال
242 يوماً
آر
جائزة أبوظبي الكبرى
12 ديسمبر
الحدث التالي خلال
279 يوماً

هاميلتون: توجيه السيارة في موناكو كان "الأكثر غرابةً" في مسيرتي مع مرسيدس

قال لويس هاميلتون أنّ مرسيدس اختبرت أكثر شعورٍ "غير اعتياديّ" على الإطلاق خلال جائزة موناكو الكُبرى، إذ تُحاول السهام الفضيّة إيجاد أجوبةٍ للغز الإطارات الذي واجهها خلال مجريات عطلة نهاية الأسبوع.

هاميلتون: توجيه السيارة في موناكو كان "الأكثر غرابةً" في مسيرتي مع مرسيدس
توتو وولف، الرئيس التنفيذي لفريق مرسيدس وفالتيري بوتاس، مرسيدس ولويس هاميلتون، مرسيدس
لويس هاميلتون، مرسيدس
لويس هاميلتون، مرسيدس
لويس هاميلتون، مرسيدس

تراجع أداء مرسيدس في مونتي كارلو بسبب إخفاقها في إدارة حرارة الإطارات على حلبة شوارع موناكو المخادعة، ما مهّد الطريق أمام فيراري لتُحرز ثنائية هذه الجولة، الأمر الذي ساهم في توسيع سيباستيان فيتيل لصدارته بفارق 25 نقطة أمام هاميلتون ضمن الترتيب العام لبطولة السائقين.

وبينما لم تجد بعد مرسيدس إجاباتٍ حول ما سار بشكلٍ خاطئ، قال هاميلتون أنّ حجم مشكلة الفريق يبدو كبيرًا بسبب التراجع الغريب في الأداء الذي شهدته عطلة نهاية الأسبوع.

"لم تكُن السيارة سعيدة على الإطلاق" قال هاميلتون، مُضيفًا: "فقد كانت أكثر عُطل نهاية الأسبوع التي خضتها طوال مسيرتي مع الفريق غرابةً، كانت نهاية أسبوعٍ صعبة بكلّ تأكيد".

وتابع: "لكنّني أعتقد بأنّ ذلك لا ينفي حقيقة أنّنا نملك سيارة رائعة. إذ ربما يكون الأمر أنّنا لم نصل إلى الوضع الأمثل نهاية هذا الأسبوع. لذا سنوحد جهودنا مُجددًا، نعود بالسيارة إلى مجال التشغيل الذي نعلم أنّها تؤدّي فيه بشكلٍ جيّد خلال السباقات المُقبلة، نحاول فهم إطارات الألترا سوفت بشكلٍ أفضل، ونعود أقوى".

فيما وصف مدير فريق مرسيدس توتو وولف سيارة "دبليو08" بأنّها "متمنّعة" بعض الشيء – حيث أنّها مُحدّدة للغاية فيما يتعلّق بنطاق تشغيلها.

كما اعترف هاميلتون بأنّ غريمتهم فيراري تُحرز تقدّمًا كون سيارتها "اس.أف.70اتش" بدت متوازنة بشكلٍ جيّد على كلّ أنواع الحلبات وخلال جميع الأجواء.

حيث قال: "يبدو بأنّ سيارة فيراري تعمل بشكلٍ جيّد في كلّ مكان، لذا فنحن في مواجهة خصم صعب بكلّ تأكيد، إذ ستكون السباقات الـ14 القادمة صعبة للغاية. لقد امتلكوا على الأرجح السيارة الأقوى حتّى الآن، مثلما كانت سيارتنا العام الماضي عندما كانت تعمل بشكلٍ جيّد في كلّ مكان. بيد أنّ سيارتنا حاليًا لا تعمل بذات الأداء في كلّ سباقٍ نخوضه".

واختتم بالقول: "لكن كلّما نخوض سباقاتٍ أكثر، كلّما نتعلّم ونُصبح أكثر قوة. كما أنّنا نجحنا في حصد بعض النقاط من هنا. نعلم أنّ فيراري ليست «مضادة للرصاص» إن صحّ التعبير، فلديها بعض الأمور التي قد تطرأ – من خلال جميع عناصر المحرك التي اعتمدتها أو التي ستعتمدها، لذا سننتظر ونرى ما سيحدث".

المشاركات
التعليقات
تحليل السباق: هل فضّلت فيراري فوز فيتيل في موناكو؟

المقال السابق

تحليل السباق: هل فضّلت فيراري فوز فيتيل في موناكو؟

المقال التالي

ترتيب بطولة العالم للفورمولا واحد بعد جولة موناكو

ترتيب بطولة العالم للفورمولا واحد بعد جولة موناكو
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
الحدث جائزة موناكو الكبرى
الموقع مونتي كارلو
قائمة السائقين لويس هاميلتون
قائمة الفرق مرسيدس
الكاتب جوناثان نوبل