فورمولا 1
28 مارس
التجارب الحرّة الأولى خلال
18 يوماً
آر
جائزة إيميليا-رومانيا الكبرى
16 أبريل
الحدث التالي خلال
39 يوماً
آر
جائزة كندا الكبرى
10 يونيو
الحدث التالي خلال
94 يوماً
آر
جائزة فرنسا الكبرى
24 يونيو
الحدث التالي خلال
108 يوماً
آر
جائزة النمسا الكبرى
01 يوليو
الحدث التالي خلال
115 يوماً
آر
جائزة المجر الكبرى
29 يوليو
الحدث التالي خلال
143 يوماً
آر
جائزة بلجيكا الكبرى
26 أغسطس
الحدث التالي خلال
171 يوماً
آر
جائزة هولندا الكبرى
02 سبتمبر
الحدث التالي خلال
178 يوماً
آر
جائزة إيطاليا الكبرى
09 سبتمبر
الحدث التالي خلال
185 يوماً
آر
جائزة روسيا الكبرى
23 سبتمبر
الحدث التالي خلال
199 يوماً
آر
جائزة سنغافورة الكبرى
30 سبتمبر
الحدث التالي خلال
206 يوماً
آر
جائزة اليابان الكبرى
07 أكتوبر
الحدث التالي خلال
213 يوماً
آر
جائزة الولايات المتّحدة الكبرى
21 أكتوبر
الحدث التالي خلال
227 يوماً
آر
جائزة المكسيك الكبرى
28 أكتوبر
الحدث التالي خلال
234 يوماً
آر
جائزة البرازيل الكبرى
05 نوفمبر
الحدث التالي خلال
242 يوماً
آر
جائزة أبوظبي الكبرى
12 ديسمبر
الحدث التالي خلال
279 يوماً

هاميلتون: المقطع الثالث "الحاسم" منحني قطب الانطلاق الأول

يرى لويس هاميلتون أن المقطع الأخير من لفته السريعة في تصفيات جولة أبوظبي الختامية لموسم 2018 في الفورمولا واحد، كان "حاسماً" ومكّنه من إحراز قطب الانطلاق الأول.

هاميلتون: المقطع الثالث "الحاسم" منحني قطب الانطلاق الأول

تفوّق هاميلتون على زميله فالتيري بوتاس ضمن صفوف مرسيدس، ليحسّن من زمنه الشخصيّ بأربعة أعشار الثانية خاطفاً قطب الانطلاق الأول وبفارق 0.162 ثانية.

حيث قال البريطاني: "اللفة الأولى لم تكن ممتازة، كانت هناك نوع من عدم الاستقرار في القسم الخلفي للسيارة".

وتابع: "اللفة الأخيرة بدأت بشكل هادئ ومن ثم ازددتُ في الإيقاع الهجومي شيئاً فشيئاً. المقطع الأخير كان حاسماً بالنسبة لي، إذ صنع الفارق اللازم".

واستكمل: "تحسنتُ أربعة أعشار الثانية. وذلك ليس بالأمر السهل كفارق بين لفة والتي تليها، لذا أنا ممتنّ لذلك".

بوتاس ارتكب بعض "الهفوات"

قطب الانطلاق هذا هو الـ 11 لصالح هاميلتون هذا الموسم، بينما اعترف بوتاس أن زميله أكمل "لفة جيدة للغاية" منحته قطب الانطلاق الأول.

لكنّ بوتاس من جهة أخرى اعترف بارتكابه لبعض الهفوات.

فقال: "لقد قدّم لفة أكثر اكتمالاً في نهاية المطاف".

واختتم: "أعتقد أنّ ما أثر عليّ هو بعض الطلعات التي لم أستفد منها بشكل جيد، مثل استعمال إطارات ’ألترا سوفت’ في القسم الثاني للتصفيات، كما عانيتُ من بعض الأمور في السيارة".

اقرأ أيضاً:

المشاركات
التعليقات
ألونسو: تصفيات أبوظبي ختامٌ لعام "مثالي" على صعيد التجارب التأهيلية

المقال السابق

ألونسو: تصفيات أبوظبي ختامٌ لعام "مثالي" على صعيد التجارب التأهيلية

المقال التالي

لوكلير: التجارب الأولى لي كسائق لفيراري ستكون مميّزة

لوكلير: التجارب الأولى لي كسائق لفيراري ستكون مميّزة
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
الحدث جائزة أبوظبي الكبرى
قائمة السائقين لويس هاميلتون
قائمة الفرق مرسيدس
الكاتب خلدون يونس