هاميلتون: المشاكل هذا الموسم هي "امتحان لإرادتي"

يرى لويس هاميلتون أنّ المشاكل الأخيرة التي تعرّض لها ما هي إلا امتحان لإرادته وشخصيته على طريق إكمال المنافسة، كما تعهّد بعدم التراجع والاستسلام.

بدا وكأن البريطانيّ على طريقه لإحراز الفوز في جائزة ماليزيا الكبرى ما كان سيدفع به إلى صدارة ترتيب السائقين، لكنه تعرّض لاحتراق محركه الأمر الذي أجبره على الانسحاب من السباق.

بعد أن عبّر عن شكوكه بأنّ "قوة أكبر منه" تجعل من موسمه أصعب، أوضح هاميلتون أنّه يشعر بالتحدي أمامه للبحث بشكل أعمق والتغلب على الصعوبات التي تقف بوجهه الآن.

"بدأت أشعر أنّ الصعاب تبدو حقيقية الآن، كما كانت أغلب أوقات هذا الموسم. أشعر بصراحة أنني موضع اختبار دائم. إنه تحدٍ لإرادتي وشخصيتي للعودة مجدداً والمنافسة على اللقب" قال البريطانيّ.

وأكمل: "ليس الأمر بكيفية السقوط: وإنما بكيفية التعافي. وهذا لا ينطبق عليّ فقط وإنما على زملائي كذلك. لقد رأيت الدموع في أعين الميكانيكيين الذين يعملون معي، لذا أعلم أننا جميعاً نتشارك الألم".

وأضاف: "يتعلق الأمر بكيفية إعادة تجميع أنفسنا، وعلينا أن نضع في أذهاننا أننا فعلنا ذلك بطبيعة الحال. وبينما لا يبدو الوضع بنظرة سريعة مبشّراً، لكن ما زال هناك الكثير من الإيجابيات التي قد تحصل خلال السباقات الخمسة المتبقية".

وأكمل: "لا أعلم إن كان مهندساي سيكملان ولكن يمكنني أن آمل – وأن أقدم أداء مماثلاً لما فعلت هذا الأسبوع، حينها سيكون بحوزتنا عدة أوراق لنلعب بها".

ظروف متشابهة

كما أوضح البريطانيّ أنّ ما يمرّ به الآن يذكره بما حصل معه بعد جائزة إسبانيا الكبرى، عندما استطاع تعويض فارق 43 نقطة إثر الحادث الذي تعرّض له نيكو روزبرغ زميله في الفريق.

حيث قال: "لقد عانينا من مثل هذا الوضع خلال القسم الأول من الموسم حيث تشعر دائماً أنك بدأت بالخسارة ولا يمكنك فعل أيّ شيء لمنعها".

وأكمل: "لاحقاً، استطعنا تسجيل عدة نتائج إيجابية متلاحقة كما عانينا من سباقات صعبة كذلك، لذا فإنّ المشاعر الآن مماثلة لتلك في برشلونة".

وأضاف: "لا أملك أدنى فكرة عما قد يحصل خلال تلك السباقات الخمسة المتبقية. كل ما فعلته خلال هذا الأسبوع كان: الحضور مع تركيز كامل، تقديم أداء جيد ومن ثمّ الدعاء لله كي يستجيب لنا. لا أزال أمتلك إيماناً بالله وهذا أمر قوي للغاية".

وبعد أن ادّعى هاميلتون أنّ "أحداً ما" لا يريد له الفوز بلقب البطولة مع إشارة إلى "قوة أكبر منه"، قال البريطانيّ أنه سيقبل بالوضع في حال سارت الظروف بطريقة لم تسمح له الفوز باللقب.

إذ قال: "في حال لم ترد قوة أكبر مني أن أفوز باللقب، مع جميع جهودي التي أبذلها، فعليّ تقبّل الأمر".

واختتم: "ما أعلمه أنني قدمتُ كامل قدراتي ونحن نفعل كلّ شيء ممكن، ولطالما فعلنا جميع ما باستطاعتنا تقديمه. هذا كلّ ما يمكنني أن أطلبه".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
قائمة السائقين لويس هاميلتون
قائمة الفرق مرسيدس
نوع المقالة أخبار عاجلة