كيف يدفع هاميلتون "الجاسوس الخارق" فريقَه نحو المزيد من التحسن

تُعدّ متابعة ما تقوم به الفرق المنافسة ضمن بطولة العالم للفورمولا واحد جزءًا من اللعبة، لهذا السبب تنفق الفرق أموالها لالتقاط صور دقيقة للسيارات الأخرى، وهو ما دفع البطولة لتبنّي قوانين تحدّ من التقنيات المسموح بها في هذا الجانب.

كيف يدفع هاميلتون "الجاسوس الخارق" فريقَه نحو المزيد من التحسن

في حين أنّ الفرق تبذل كلّ ما في وسعها للإبقاء على تصاميمها سريّة - لهذا السبب نرى الميكانيكيين يعملون عادة على إخفاء أجزاء من السيارات عن أعين منافسيهم على شبكة الانطلاق أو في المرآب - لكنّ هناك جزءًا من عطلة نهاية الأسبوع يكون فيه كلّ شيء مكشوفًا بشكل أكبر.

إذ أنّ السيارات تبقى في مساحة مفتوحة للفحص التقنيّ ضمن منطقة خطّ الحظائر المغلق بعد التصفيات والسباق، لهذا تكون الأعين متلهّفة لاكتشاف أيّة خبايا هناك.

وبالرغم من وجود "اتّفاق نبلاء" يقضي بألا تلتقط الفرق صورًا تجسسيّة للسيارات المنافسة هناك، لكن لا يُوجد شيء يمنع السائقين من الاقتراب من السيارات لإلقاء نظرة بأنفسهم.

كما شوهد سيباستيان فيتيل في الكثير من المناسبات وهو يتفقّد تفاصيل دقيقة لسيارة مرسيدس عند تواجده في صفوف فيراري، كما يُعرف لويس هاميلتون بتمتّعه كذلك بعينٍ ثاقبة لملاحظة بعض التصاميم البارزة.

وفي حين قد يعتقد البعض بأنّ أيّ معلومة قد يُقدّمها سائقٌ لفريقه من خلال ما لاحظه بعينه المجرّدة لن تكون لها قيمة كبيرة، إلّا أنّها قد تحمل أحيانًا تفاصيل لا تقدّر بثمنٍ للحصول على فهمٍ أفضل.

إذ كشف أحد مهندسي مرسيدس السابقين الآن عن نوع ردود الفعل التي يُقدّمها السائقون مثل هاميلتون، وقدّم مثالًا على انتباه بطل العالم لأدقّ التفاصيل.

اقرأ أيضاً:

عمل فيليب براندل على سيارة هاميلتون حتّى نهاية 2019، وضمن ظهوره الأخير على قناة "سيرفوس تي في" ضمن جائزة البحرين الكبرى، أشاد براندل بالمعلومات التي كان هاميلتون يُقدّمها مرارًا للفريق.

وقال حيال ذلك: "لويس جاسوس خارق. يمعن التدقيق في تفاصيل كلّ شيء".

وأضاف: "على سبيل المقال لاحظ مرّة في غرفة منصّة التتويج أنّ بذلة سباق أخرى فيها أسلاكٌ أقلّ. الهدف من ذلك هو خفض الوزن، كون كلّ تفصيلٍ مهمٌ للغاية في الفورمولا واحد".

وأكمل: "كانت ردود فعله بأنّ الفريق الآخر يستعمل أسلاكًا أقصر وقابسًا أصغر. حتّى لو كسبت غرامًا واحدًا فإنّ ذلك مهم. يمعن في التفاصيل هكذا، وذلك ما طبّقناه".

اقرأ أيضاً:

من جانبه قال نيكو هلكنبرغ سائق الفورمولا واحد السابق أنّ السائقين يشعرون بمسؤوليّة متابعة أيّ مسألة مثيرة لاهتمامهم ضمن السيارات المنافسة في منطقة خطّ الحظائر المغلق.

وقال حيال ذلك: "تجمع المعلومات. تنظر في كيفيّة حلّها وتصميمها على السيارة وتنقل ذلك إلى مهندسيك".

وأردف: "بالطبع تأمل أن يستغلوا ذلك لجعل السيارة أسرع".

اقرأ أيضاً:

المشاركات
التعليقات
ألفا تاوري "ستُحقّق خطوة رائعة إلى الأمام" بحلول سباق إسبانيا

المقال السابق

ألفا تاوري "ستُحقّق خطوة رائعة إلى الأمام" بحلول سباق إسبانيا

المقال التالي

تحليل: لماذا زادت الفورمولا واحد من صرامة فحوصاتها التقنيّة للسيارات

تحليل: لماذا زادت الفورمولا واحد من صرامة فحوصاتها التقنيّة للسيارات
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1