هاميلتون: أكنّ احترامًا لفيتيل لم يسبق أن حظيت به مع أيّ سائقٍ آخر

صرّح لويس هاميلتون بأنّ مستوىً أكبر من الاحترام يجمعه بغريمه على اللقب سيباستيان فيتيل ممّا اختبره سابقًا مع أيّ سائقٍ آخر في مسيرته ضمن سباقات الفورمولا واحد.

بعد أن ساعد الفوز الذي حقّقه في سباق جائزة الصين الكُبرى على مشاركته صدارة الترتيب العام للبطولة مع فيتيل، يبدو هاميلتون متحمّسًا للوضع الذي بات فيه الآن.

ومع استمتاع سائقَي مرسيدس وفيراري بعلاقةٍ جيّدة حتّى الآن بالرُغم من احتدام المنافسة بينهما، قال هاميلتون أنّه لا يرى أيّ سببٍ قد يؤثّر على صداقتهما – حتّى وإن مرّا سويًا ببعض مراحل الضغط على مدار الموسم.

"بصراحة، أعتقد أنّ العلاقة بيننا ستظلّ كما هي" قال هاميلتون شارحًا، وأضاف: "من يدري، ربما نخوض بعض المراحل التي تحتدم فيها المنافسة بيننا، وبالطّبع سيكون هنالك ذلك الاحتمال بأنّ يظنّ أحدنا أنّ أمرًا ما كان غير عادل، أو كان عدائيًا أكثر من اللازم، أو أيّا كان ما يُمكن أن يحدث. لكنّنا رجال بالغون، ولدينا مسيرة كبيرة واختبرنا الكثير.

ثمّ تابع: "مستوى احترامنا لبعضنا البعض لم أختبره مع أيّ سائقٍ آخر، لا سيّما من أحدٍ يحظى بمكانته. إنّها روحٌ رياضيّة رائعة: عندما تفوز تستمتع بالأمر، وتعترف بأداء وقوة من أتى بعدك. وحتّى عندما تخسر يكون الأمر ذاته. كلانا يفعل ذلك، وهذا وضعٌ رائع أن نحظى به".

وأردف قائلًا: "من الطبيعي أنّه يرغب بالقضاء عليّ وهزيمتي على الحلبة، والعكس صحيح، لكن خارج الحلبة، يتواجد كذلك الإعجاب بإنجازات الآخر وأسلوب قيادته. وكما قلت، فإنّ فيتيل يُقدّم أفضل تأدياته، فهو سريعٌ للغاية، لذا عندما أكون قادرًا على التقدّم إلى الأمام، فإنّ الأمر يكون بمثابة الإطراء، والعكس صحيح".

وبعد ثلاثة أعوامٍ من المنافسة الحصرية على اللقب بين ثنائي مرسيدس، قال هاميلتون أنّ الدخول في معركة مع فريقٍ آخر مثل فيراري يبدو أمرًا استثنائيًا، إذ يرى البريطانيّ أنّ تحدّي مواجهة فيتيل وهو في ذروة أدائه، مع تواجد فيراري في أقوى حالاتها خلال هذا العقد، لهو أمرٌ يُثير الحماسة.

عند سؤاله من قِبَل موقعنا «موتورسبورت.كوم» عمّا إذا كانت معركةٌ محتدمة كهذه مع فيراري جعلت من الفوز أمرًا مُرضيًا ومثيرًا بشكلٍ أكبر، أجاب هاميلتون قائلًا: "نعم بكلّ تأكيد، إنّها تزيد من شعور المتعة والرضا بداخلك، لا سيّما عندما تنافس فريقًا آخر".

وأكمل: "الوضع الذي أنا فيه الآن هو أنّني أنافس بطل العالم أربع مرّات. إنّه في أفضل حالاته كما أنّه يتمتّع بسرعةٍ مذهلة. وفيراري كذلك في أفضل حالاتها منذ أعوام، منذ عقدٍ تقريبًا على ما أعتقد. نحن كذلك كفريقٍ في أفضل حالاتنا، إذ أشعر أنّني على نفس النسق أيضاً".

وواصل بالقول: "دائمًا ما يرغب المقاتل في أن يخوض أفضل معركة بوسعه الحصول عليها، إذ أنّه حينها عندما تخرج في الصدارة، يكون الأمر مُرضيًا أكثر. لذا، نعم، أنا واقع في حبّ تلك المعركة التي أخوضها مع فيراري".

تأثيرٌ خارجيّ

الأمر الوحيد الذي يأمُل هاميلتون عدم حدوثه هو أن يتمّ إفساد معركة اللقب من خلال بعض التأثيرات الخارجيّة – مثل الحوادث أو الإخفاقات الميكانيكيّة.

يُذكر أنّ ما أطاح بآمال هاميلتون العام الماضي بالتغلّب على زميله نيكو روزبرغ كان انفجار المحرّك الذي أدّى إلى توقّفه عندما كان متصدرًا لسباق جائزة ماليزيا الكُبرى.

وأضاف البريطانيّ في هذا الصّدد قائلًا: "عندما كنت جالسًا أنا وسيباستيان، كان يدور في بالنا «تلك المعركة ستستمرّ حتّى نهاية الموسم». إذ آمُل فقط، لكلينا، ألّا يُعكّر أيّ أمرٍ ميكانيكيّ صفاء المعركة الخالصة بيننا والتي تعتمد فقط على قدرة كلينا".

واستطرد: "آمُل فقط أن تكون المعركة بيننا من خلال الإصرار، الثبات الذهني، اللياقة البدنيّة، من خلال رباطة الجأش وكلّ تلك الأمور. وفي بعض الأحيان، من خلال القيادة فقط على الحلبة".

واختتم بالقول: "من جانبي كسائق، فإنّ الفوز بالبطولة هو التحدّي الأكبر. عندما تبدأ أمورٍ أخرى بلعب أدوارٍ أكبر في تلك المعركة، سواء كانت سيارات الأمان أو إخفاقات ميكانيكيّة ... فإنّ ذلك يطغى على حماسة المنافسة وجوهر التسابق".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
قائمة السائقين لويس هاميلتون , سيباستيان فيتيل
قائمة الفرق فيراري , مرسيدس
نوع المقالة أخبار عاجلة