هاميلتون أدخل تغييرات على أسلوب قيادته من أجل الفوز في برشلونة

قام لويس هاميلتون بإدخال بعض التغييرات على أسلوب قيادته وعلى سيارة مرسيدس بعد لفة الخروج إلى شبكة الانطلاق في سبيل الفوز بسباق جائزة إسبانيا الكبرى.

هاميلتون أدخل تغييرات على أسلوب قيادته من أجل الفوز في برشلونة

بدأ هاميلتون سباق برشلونة من المركز الثاني على شبكة الانطلاق بعد أن تغلب عليه زميله فالتيري بوتاس في التجارب التأهيلية يوم السبت.

وقال البريطاني بأنّه كان غير سعيد بتوازن السيارة على مدار اللفة الواحدة ولكنه كان أفضل خلال محاكاة السباق، ومع القيام ببعض التغييرات الأخيرة قبيل انطلاق السباق نجح في الفوز بالسباق وتصدّر بطولة العالم للسائقين.

"التوازن بالأمس كان بمثابة الكابوس، لكن وتيرة السباق كانت جيدة بالنسبة لي" قال هاميلتون.

وأضاف: "كنت إجمالاً سعيداً ومرتاحاً للغاية خلال السباقات. عندما بدأنا في القيام بلفات الخروج لشبكة الانطلاق لم أكن سعيداً بتوازن السيارة، لذا توجب عليّ القيام ببعض التغييرات".

وأكمل: "قمتُ بتغيير أسلوب قيادتي بعض الشيء، لكن سار كلّ شيء على ما يرام في السباق".

وتابع: "لا يمكنني معرفة سبب معاناتي على مدار اللفة الواحدة بالتحديد، وقد يستغرق ذلك بعض الوقت. عادةً ما أكون جيداً في إدارة الإطارات لكن قد تكون تلك نقطة ضعف".

وأردف: "ليس الأمر وكأنني لم أعد قادراً على القيام بذلك، عليّ فقط استكشافه. وسأبذل المزيد من الجهد في سبيل ذلك".

تعويض أداء التصفيات

كما اعترف هاميلتون بأنّ كان في حاجة للتعويض عن أدائه الضعيف في التجارب التأهيلية وكان ذلك حافزه ببلوغ المنعطف الأوّل جنباً إلى جنب مع بوتاس وسائق فيراري سيباستيان فيتيل.

حيث جاءت هزيمته في سباق أذربيجان لأنّه لم يكن عدائياً بما فيه الكفاية خلال أوّل منعطفين، لكن صرح هاميلتون بأنّ ذلك لم يكن عاملاً في برشلونة إذ حاول تجاوز بوتاس عند الانطلاقة هذه المرّة.

"التنافس بيننا يملؤه التوازن والاحترام كما هو الحال دائماً. تجاذبت أنا وفالتيري أطراف الحديث وتحدث الفريق قليلاً بأنّنا نملك أفضل تشكيلة من السائقين" قال هاميلتون.

واستدرك: "من ناحية مدى احترامنا لبعضنا البعض، العديد من السائقين يفتقرون لذلك الاحترام".

واستطرد: "أعتقد اليوم بأنّني كنت بخير على الخطّ الداخلي للتسابق عند المنعطف الأوّل".

انطلاقة جيدة

بالمقابل، أشار هاميلتون بأنّه حظى بالمزيد من التشجيع بعد مشاهدة السباقات المساندة ورؤية أن جانبَي شبكة الانطلاق كانا متساويين.

وسمحت له انطلاقته، بالإضافة لمشاكل بوتاس مع القابض، باقتناص صدارة السباق ومنح مرسيدس الثنائية الخامسة لها على التوالي هذا الموسم.

وقال بخصوص ذلك: "عندما انطفأت الأضواء كانت الانطلاقة الأولية جيدة وكانت المنافسة متقاربة للغاية ببلوغ المنعطف الأوّل".

واسترسل: "كانت معركةً رائعة ولحظةً حاسمة".

واختتم: "بعد عبور المنعطف الأوّل توجب عليّ فقط التركيز على تقديم أقصى ما لديّ في كلّ لفة. لقد كان يوماً رائعاً بالنسبة للفريق".

لويس هاميلتون، مرسيدس

لويس هاميلتون، مرسيدس

تصوير: صور لات

المشاركات
التعليقات
فيرشتابن: لا يُوجد أيّ مُنعطفٍ تغلّبت فيه ريد بُل على مرسيدس
المقال السابق

فيرشتابن: لا يُوجد أيّ مُنعطفٍ تغلّبت فيه ريد بُل على مرسيدس

المقال التالي

فيراري تعترف بأنّ المفهوم التصميمي لسيارتها لموسم 2019 قد يكون مخطئًا

فيراري تعترف بأنّ المفهوم التصميمي لسيارتها لموسم 2019 قد يكون مخطئًا
تحميل التعليقات