هاس: على الفورمولا واحد تفادي ضمّ فرق جديدة في ظلّ الخطر المحدق بالفرق الحالية

المشاركات
التعليقات
هاس: على الفورمولا واحد تفادي ضمّ فرق جديدة في ظلّ الخطر المحدق بالفرق الحالية
مروان الوافي
كتب: مروان الوافي
06-08-2018

يعتقد فريق هاس بأنّه يتعيّن على بطولة العالم للفورمولا واحد عدم ضمّ فرقٍ أخرى إلى أن تُصبح الفرق الحاليّة مستقرّة ماليًا بما فيه الكفاية لتفادي المشاكل المشابهة التي مرّت بها فورس إنديا وأوصلتها إلى الدخول ضمن الحراسة القضائيّة.

أكملت فورس إنديا الموسمين الماضيين في المركز الرابع ضمن ترتيب بطولة المصنّعين، لكنّ الفريق دخل ضمن الحراسة القضائيّة قبيل جائزة المجر الكبرى لمحاولة حمايته أمام الديون المتزايدة.

ويُعدّ فريق هاس الأجدد من بين الفرق العشرة المشاركة في البطولة حاليًا بعد انضمامه في 2016، حيث قال جان تود رئيس "فيا" العام الماضي بأنّ هناك فرصة لإضافة فرق جديدة حتّى في 2019، لكنّه اعترف لاحقًا بعدم وجود أيّة خطوات جديّة من قبل المهتمّين.

وقال غونتر شتاينر مدير فريق هاس بأنّ فورس إنديا تُعدّ "فريقًا يستحقّ التواجد في البطولة"، ويأمل أن تجد الحظيرة الهنديّة داعمًا متفهّمًا طويل الأمد.

وقال شتاينر: "آمل أن يكونوا الأشخاص المناسبين، ذلك الأمر الوحيد. شخصٌ يشتري الفريق ويتواجد هنا من أجل البقاء ويُحافظ جميع الناس على وظائفهم ويُمكن أن تتواصل الفورمولا واحد بعشر فرقٍ في المستقبل".

وأكمل: "يُمكن التسابق بـ 18 سيارة، لكنّني أعتقد أنّ 10 فرقٍ يُعتبر رقمًا جيّدًا جدًا".

وتابع: "أحبّذ أن نتمتّع بـ 20 سيارة قويّة بدل أن يتواجد فريقٌ لا يستحقّ أن يكون هنا. أعتقد أنّ علينا الاعتناء بالفرق الـ 10 التي لدينا".

وأكمل: "يقول الجميع بأنّه يجب أن يكون لدينا 11 أو 12 فريقًا. هناك 10 فرقٍ تعاني للنجاة، لذا لماذا نقلق حيال الفريق الـ 11؟".

وواصل شرحه بالقول: "أليس علينا القلق حيال الفرق الـ 10 المتواجدة؟ لنكن واقعين، لا يجب القول دائمًا بأنّنا نريد المزيد".

وتعود آخر سلسلة انضمامات كبيرة إلى موسم 2010 عندما انضمّت ثلاثة فرقٍ دفعة واحدة للفورمولا واحد وهي لوتس، و"اتش آر تي" وفيرجن.

لكنّ ثلاثتها جاءت بعد فكرة سقف النفقات الموعودة حينها، والتي تمّ طرحها مجدّدًا لموسم 2021، لكنّها لم تتبلور على أرض الواقع وأدّت إلى فشل الفرق الثلاثة لاحقًا.

إذ بالكاد وصل فريق "اتش آر تي" إلى نهاية موسم 2012، بينما تمّت إعادة تسمية فريق لوتاس بـ "كايترهام" بعد موسمين قبل أن يدخل الحراسة القضائيّة بنهاية موسم 2014.

أمّا فريق فيرجن فقد أصبح ماروسيا وكان الوحيد القادر على تسجيل نقطة من بين الفرق الثلاثة بعد حلول جول بيانكي تاسعًا في موناكو في 2014.

لكنّ الفريق دخل هو الآخر ضمن الحراسة القضائيّة في وقتٍ لاحقٍ من ذلك العام، قبل أن ينجو تحت تسمية "ماروسيا/مانور" في 2015 قبل أن ينهار بالكامل تحت تسمية "ماروسيا" نهاية موسم 2016.

ويبدو وضع فورس إنديا أفضل حالًا من تلك الفرق التي دخلت الحراسة القضائيّة سابقًا.

وعندما سُئل إن كان موسم 2021 جيّدًا لدخول معترك الفورمولا واحد في ظلّ مراجعة القوانين المنتظرة، أجاب شتاينر: "لا يُمكنني النظر في المستقبل، لكن علينا أوّلًا إنقاذ فورس إنديا".

وتابع: "حينها عند نهاية موسم 2020 عندما تكون جميع الفريق القديمة مستقرّة وفي مأمن، فحينها يُمكننا أن نرى".

وأكمل: "هناك المزيد من الرخص، قد يكون من الممكن القيام بذلك، لست معارضًا".

واختتم حديثه بالقول: "لا جدوى من تواجد 11 فريقًا وبعد عام نجد أن فريقين قد اختفيا وتبقى 9 فرقٍ فقط".

فورمولا 1 - المقال التالي
فيرشتابن: ريد بُل "متأخرة بسباقَين" في مجال تحديثات المحرك

المقال السابق

فيرشتابن: ريد بُل "متأخرة بسباقَين" في مجال تحديثات المحرك

المقال التالي

خيارات إطارات محافظة لمرسيدس لسباقَي بلجيكا وإيطاليا

خيارات إطارات محافظة لمرسيدس لسباقَي بلجيكا وإيطاليا
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
الكاتب مروان الوافي
نوع المقالة أخبار عاجلة