هاريانتو "لا يشكّ" في إمكانية فوزه بجائزة "سائق اليوم"

صرّح ريو هاريانتو أنه "لا يشكّ" في إمكانية فوزه بجائزة "سائق اليوم" في مرحلة ما خلال الموسم، على الرغم من أن أداءه على الحلبة لا يضمن له ذلك.

هاريانتو "لا يشكّ" في إمكانية فوزه بجائزة "سائق اليوم"
ريو هاريانتو، مانور
ريو هاريانتو، سيارة مانور
ريو هاريانتو، مانور
ريو هاريانتو، سيارة مانور
ريو هاريانتو، مانور
ريو هاريانتو، مانور
ريو هاريانتو، مانور ريسينغ
ريو هاريانتو، مانور

لقد بدا الإندونيسي كأنه أول من سيفوز بهذه الجائزة في السباق الافتتاحي للموسم نتيجة للقاعدة الجماهيرية الضخمة من المعجبين التي يملكها في بلده.

لكن الجائزة ذهبت في النهاية إلى الفرنسي رومان غروجان بعد أن أعلن الموقع الرسمي للفورمولا واحد أنه لم يدخل جميع الأصوات في التعداد.

حيث جاء في الموقع: "ضمن إطار التصويت العادل لم يتمّ احتساب الأصوات التي جاءت من مصدر واحد".

هذا القرار لقي اعتراضات من جانب المعجبين الإندونيسيين، الذين شعروا أن معايير التصويت قد تمّ تغييرها في اللحظة الأخيرة لمنع سائقهم من الفوز.

كما أن هاريانتو نفسه أقرّ أنه متفاجئ بعض الشيء لعدم حصوله على الجائزة.

"لا أملك الأرقام بين يدي الآن، لكنني كنت أظن أنني سأفوز – في اليوم التالي وجدت أمراً مغايراً تماماً" قال الإندونيسي.

وأكمل: "لكن لا يمكننا القيام بأي شيء. فهذا مجال عمل إدارة الفورمولا واحد".

إظهار الدعم

على الرغم من أن هاريانتو لم ينهِ السباق في أستراليا، لكنه أشار أنه لن يعاني من أية مشكلة فيما لو فاز بالجائزة، وذلك ببساطة عائد إلى القاعدة الجماهيرية الكبيرة لمعجبيه.

وحين سئل إن كان سيشعر بالإحراج لو تمكّن من هزيمة غروجان بالرغم من الأداء المذهل للفرنسي، أجاب: "كلا... لديّ قاعدة جماهيرية هائلة في موطني ونحن كذلك بلد بكثافة سكانية عالية. الكثير من الناس يدعمونني".

وأكمل: "لديّ قاعدة معجبين كبيرة للغاية. حتى عندما كنت أشارك في منافسات «جي بي 2» وفي كلّ تصويت يتمّ حول أجمل تصميم للألوان أو أفضل تصميم للخوذة كان ينتهي بي الأمر في المركز الأول. إنني ممتنّ للغاية إذ أملك الكثير من الدعم".

كما أشار هاريانتو بوضوح أن الجائزة من وجهة نظره تعكس السائق الذي يملك القاعدة الجماهيرية الأكبر، وليس بالضرورة من يؤدي بشكل أفضل على الحلبة.

إذ قال: "إن المسألة مرتبطة بالمعجبين. فهم من يقوم بالتصويت. أقدم شكري لهم. وهذا يعني أنهم يدعمونني فعلاً حتى عندما لا أخوض سباقاً جيداً. إنهم معجبون أوفياء".

مشكلة العلَم

كما أشار هاريانتو أنّه يأمل أن تظهر الرسومات التلفازية علم إندونيسيا نهاية الأسبوع الجاري، بعد أن كان اسمه الوحيد الذي ظهر من دون علمٍ خلال جائزة أستراليا الكبرى.

وتسبّبت تلك المشكلة بالجدل في إندونيسيا حيث أصدر وزير الشباب والرياضة إمام نهراوي بياناً عبّر فيه عن انزعاجه ممّا حدث.

وجاء في البيان: "دخل هاريانتو التاريخ ووضع إندونيسيا على المستوى العالمي. ليست مفاجأة أن يشعر الناس بالغضب عندما يكون اسم هاريانتو غير مرفقٍ بعلم بلاده".

وتابع: "في حال تمّ تقديم السائقين الآخرين مع أعلام بلدانهم، فيجب معاملة هاريانتو بالمثل".

أمّا هاريانتو فقال: "لا أعلم حقاً ما حدث. نأمل ألا يتكرّر ذلك في المستقبل. شعرت بالأسف حيال ذلك. ليس بوسعنا القيام بالكثير ونأمل أن يضعوا العلم هذه المرّة".

وتشير المصادر إلى أنّ فريق مانور تحدّث مع القائمين على الفورمولا واحد حول مسألة العلم لضمان عدم تكرارها نهاية الأسبوع الجاري.

المشاركات
التعليقات
روزبرغ يتقدّم بفارق نصف ثانية على هاميلتون في التجارب الأولى بالبحرين

المقال السابق

روزبرغ يتقدّم بفارق نصف ثانية على هاميلتون في التجارب الأولى بالبحرين

المقال التالي

إكليستون يُريد تجارب تأهيليّة بالقرعة أو إضافة زمن للسائقين الأوائل

إكليستون يُريد تجارب تأهيليّة بالقرعة أو إضافة زمن للسائقين الأوائل
تحميل التعليقات