فورمولا 1
19 سبتمبر
-
22 سبتمبر
الحدث انتهى
26 سبتمبر
-
29 سبتمبر
الحدث انتهى
10 أكتوبر
-
13 أكتوبر
الحدث انتهى
24 أكتوبر
-
27 أكتوبر
الحدث انتهى
14 نوفمبر
-
17 نوفمبر
التجارب الحرّة الأولى خلال
05 ساعات
:
25 دقيقة
:
25 ثانية
آر
جائزة أبوظبي الكبرى
28 نوفمبر
-
01 ديسمبر
الحدث التالي خلال
12 يوماً

نوريس سعيد بعدم تلقّي ألبون لعقوبة إثر احتكاكهما في اليابان

المشاركات
التعليقات
نوريس سعيد بعدم تلقّي ألبون لعقوبة إثر احتكاكهما في اليابان
14-10-2019

أبدى لاندو نوريس سروره بعدم تعرّض منافسه في بطولة العالم للفورمولا واحد ألكسندر ألبون للعقوبة في سباق اليابان إثر إندفاع سائق ريد بُل الذي تسبّب باحتكاك بين الثنائي "وأجبر البريطاني نوعًا ما على الخروج عن المسار".

تراجع ألبون خلف ثنائي مكلارين نوريس وكارلوس ساينز في اللفّة الافتتاحية، إذ وخلال اللفّة الرابعة أقدم التايلاندي على تجاوز نوريس بالتوجّه إلى المنعطف المزدوج بعدما شقّ طريقه من الخلف.

وعمد نوريس إلى التحرّك بشكل دفاعي بينما بدا ألبون في الحركة للجهة الداخلية عند مخرج المنعطف، حيث احتكّت السيارتان وخسر نوريس مركزين بعدما اندفع نحو منطقة الخروج الآمن.

ومباشرة عقب السباق لم يكن نوريس مُدركًا للاحتكاك الذي وقع بينه وبين ألبون، حيث صرّح في البداية قائلًا: "الجميع يظنون بأنّه حدث احتكاك، لكن لم يقع مثل هذا الأمر"، كما لم يعلم البريطاني بأنّ بعض الأشلاء قد تناثرت من سيارته عندما خرج عن المسار.

اقرأ أيضاً:

"من خلال رؤيتي، لم أرَ أيّ احتكاك، لقد قام بحركة لائقة، إذ أعتقد بأنّه قدِم من مسافة بعيدة للغاية" قال نوريس.

وأضاف: "حرارة مكابحي كانت في تصاعد كبير بسبب الأشلاء (من الجناح الأمامي المكسور على سيارة شارل لوكلير)، ما كان يعني أنني أغلقت المكابح الأمامية اليُمنى تمامًا. ومن ثمّ تقدّم ألكسندر من الخلف وأقدم على حركة جيّدة من مسافة بعيدة، لعبٌ مُنصف من قِبَله على أيّة حال".

وعند سؤاله من قِبَل موقعنا "موتورسبورت.كوم" عن ردّة فعله الأخيرة تجاه حركة ألبون، قال نوريس: "كانت مجازفة بعض الشيء من قِبَله كونه كان ليتجاوزني أبكر من ذلك، إذ كان أسرع بكثير. لكن أعتقد بأنّ هكذا هو التسابق. هو لم يحصل على عقوبة، أليس كذلك؟ جيّد".

وتابع: "لقد أجبرني نوعًا على الخروج عن المسار، لكن أعتقد بأنّها كانت حادثة تسابق، هكذا يجب أن يكون. لقد أقدم على تجاوزي من الجهة الداخلية، وهذه منافسة مُنصفة".

وعلى الرُغم من أنّ نوريس خسر مركزين لصالح بيير غاسلي ولانس سترول نتيجة حركة ألبون، لكنّ التأثّر الكبير تجلّى في اضطراره القيام بلفّة إضافية قبل التوقّف لإزالة الأشلاء من أنابيب الكبح.

مع ذلك، اعترف نوريس بأنّ نتيجة ما حدث كانت لتكون "حادثة أو أمر أسوأ" لو لم يرَ ألبون قادمًا.

اقرأ أيضاً:

فقال: "رأيته متأخّرًا جدًا، لأكون صريحًا، إذ بدأت في الانعطاف، وأعتقد أنّني كنت على المكابح، لكن السيارة لم تبطئ على نحوٍ جيّد".

وأكمل: "لكنّه أقدم على حركته قبل ذلك بكلّ تأكيد، إذ كنت أنا على وشك الخروج من المنعطف، وتلك النقطة التي رأيته عندها. لا أعلم، سأنظر إلى الصور من على سيارتي، لكن بمجرّد أن تراني بدأت أن ألتف لليسار، تلك كانت النقطة التي رأيته فيها. كان الوضع ليتحوّل بسهولة إلى أمر أكثر سوءًا".

من جانبه اعترف ألبون بأنّ حركته كانت خطيرة وأنّه كان يعتمد على إدراك نوريس لوجوده.

فقال: "عندما تقوم بمثل هذه الحركات تأمُل أن يراك السائق الآخر. منحني لاندو المساحة، وكنت مُقدمًا على تلك الحركة وترك هو لي الباب مفتوحًا. عندما ظننت بأنّه سينعطف هنا، لكنّنا احتككنا ببعضنا البعض، ولكن تخطينا الأمر".

المقال التالي
ماغنوسن: حادثي "المُخجل" في تصفيات اليابان أفسد سباقي

المقال السابق

ماغنوسن: حادثي "المُخجل" في تصفيات اليابان أفسد سباقي

المقال التالي

تحليل السباق: كيف أضاعت فيراري فرصة الفوز في اليابان

تحليل السباق: كيف أضاعت فيراري فرصة الفوز في اليابان
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
الحدث جائزة اليابان الكبرى