نوريس أكمل يومين من العمل على جهاز المحاكاة للمساعدة في تحليل أخطاء جولة روسيا

كشف لاندو نوريس أنه أكمل يومين من العمل على جهاز المحاكاة لدى مكلارين خلال هذا الأسبوع، للمساعدة في تحليل أخطاء جائزة روسيا الكبرى للفورمولا واحد.

نوريس أكمل يومين من العمل على جهاز المحاكاة للمساعدة في تحليل أخطاء جولة روسيا

بدا البريطاني اليافع أنه يسير على طريق تحقيق الفوز في سوتشي، حيث صدّ هجمات لويس هاميلتون سائق مرسيدس في المراحل الأخيرة.

لكن هطول الأمطار في اللفات الأخيرة قلب الأمور رأساً على عقب، حيث قرر نوريس عدم الدخول لوضع إطارات "انترميديت" وبقي على الإطارات الملساء، بينما ازدادت حدة الأمطار، وسبقه هاميلتون في الدخول لتبديل إطاراته.

وهذا ما كان السبب وراء تفوق هاميلتون وتحقيقه للفوز، بينما اضطر نوريس الذي تأخر حتى دخل لتبديل إطاراته، للاكتفاء بالمركز السابع.

وتعهدت مكلارين بالبحث عميقاً في الأخطاء التي حصلت، والتي دفعتها للإبقاء على الإطارات الملساء بينما دخلت أغلب السيارات الأخرى منصات الصيانة، وذلك لضمان عدم تكرار هذا مستقبلاً.

وتعقيباً على هذا العمل، أوضح نوريس أن الجهود التي بُذلت كانت مفيدة بشكل كبير جداً سواء له أو لفريقه، نحو تحقيق فهمٍ أفضل لما يمكن تحسينه على صعيد التواصل في حال تكررت الظروف نفسها لاحقاً.

حيث قال ضمن مقابلة حصرية مع موقعنا "موتورسبورت.كوم": "لقد تعلمتُ الكثير من الأمور: أمور عن نفسي وما يمكن فعله بشكل أفضل المرة المقبلة، في حال صادفتنا الظروف نفسها لاحقاً، وكيفية اتخاذ قرارات أفضل".

وأكمل: "لكن كذلك الحال مع الفريق: تعلمنا كيفية تحسين التواصل بيننا بشكل أفضل. كيف بوسعنا التحدث ومنح الفريق المزيد من المعلومات أيضاً من أجل اتخاذ قرارات صائبة".

وتابع: "المسألة معقدة. عندما تشاهدون السباق عبر التلفاز، يبدو الأمر بسيطاً. ويبدو أن القرارات واضحة للغاية. تشعر أحياناً أنها قرارات سهلة. لكن الحقيقة بعيدة عن ذلك. هناك الكثير من العوامل التي تدخل بالحسبان فيما يتعلق باتخاذ القرار الصائب".

اقرأ أيضاً:

وشرح نوريس أن مكلارين لم تترك أي تفصيل إلا وبحثت فيه لضمان أكبر استفادة ممكنة من السباق.

فقال: "راجعنا كل شيء، السباق بأكمله: من اللفة الأولى حتى الأخيرة. الأهم بالطبع اللفات العشر الأخيرة".

وأكمل: "ما الذي يمكنني فعله بشكل أفضل لمساعدة الفريق وما الذي يمكنهم فعله لمساعدتي؟ أمضينا يومين على جهاز المحاكاة، وراجعنا كل شيء على الإطلاق".

وتابع: "لن أفصح عما تعلمته، لكنني تعلمت الكثير. وكذلك الفريق".

اقرأ أيضاً:

وقدمت مكلارين أداءً قوياً خلال آخر جولتين مع فوز في إيطاليا حققه دانيال ريكاردو، وفوز شبه محقق كاد أن يحققه نوريس في روسيا.

ومع بقاء سبعة سباقات حتى نهاية الموسم، يرى نوريس أن هناك المزيد من الفرص لفريقه.

فقال: "أعتقد أن حلبة مثل أمريكا ستناسبنا. أبوظبي كذلك كانت جيدة العام الماضي، لكن قد لا يكون الأمر كذلك هذا الموسم. سنرى".

وأكمل: "في المكسيك، أعتقد أننا كنا أقوياء كذلك. في روسيا لم نتوقع أن نكون بمثل هذه القوة وربما في زاندفورت لم نتوقع أن نكون بمثل ذلك السوء".

واختتم: "ما زلنا نتعلم عن السيارة، وكيفية جعلها أسرع. ويمكننا استعمال هذه الخبرة للموسم المقبل كذلك".

المشاركات
التعليقات
جيوفينازي يُبقي على خياراته مفتوحة خارج الفورمولا واحد في 2022

المقال السابق

جيوفينازي يُبقي على خياراته مفتوحة خارج الفورمولا واحد في 2022

المقال التالي

تحليل: لماذا واجه بوتاس مهمّة مستحيلة للتقدّم في الترتيب في سوتشي

تحليل: لماذا واجه بوتاس مهمّة مستحيلة للتقدّم في الترتيب في سوتشي
تحميل التعليقات