نظرة أولى: تعديلات حلبة أستراليا استعدادًا لسيارات 2017

يُقدّم لكم موقعنا "موتورسبورت.كوم" النظرة الأولى للتعديلات التي تمّ إدخالها على حلبة ألبرت بارك من أجل احتضان الجيل الجديد من سيارات بطولة العالم للفورمولا واحد.

نظرة أولى: تعديلات حلبة أستراليا استعدادًا لسيارات 2017

كما كشف موقعنا بشكلٍ حصريٍ مطلع العام الجاري، فإنّ الحلبة الأستراليّة تخضع حاليًا لعدّة مراجعات تتعلّق بالسلامة من أجل التعامل مع السرعات الأعلى لسيارات 2017.

وبناءً على البيانات التي وفّرها الاتحاد الدولي للسيارات "فيا"، فإنّ شركة جائزة أستراليا الكبرى تتوقّع زيادة السرعات وسط المنعطفات بـ 20 إلى 50 كلم/س على المنعطفات السريعة، كما ستكون نقاط الكبح متأخّرة بـ 20 إلى 30 مترًا بالمقارنة مع العام الماضي بينما ستكون الأزمنة أسرع بثلاث إلى أربع ثوانٍ في اللفّة الواحدة.

نتيجة لذلك قام القائمون على الحلبة بتغيير حواجز الإطارات عند المنعطفات الأوّل، والسادس والـ 14 إلى جانب اعتماد حففٍ جانبيّة مزدوجة سلبيّة جديدة وحواجز "تيكبرو" تُقدّر قيمتها بـ 100.000 دولار عند المنعطف الـ 12.

المنعطف الأوّل

Australian GP preparation

يتمثّل التغيير الأبرز عند المنعطف الأوّل في مضاعفة عرض حاجز الإطارات عند نهاية منطقة الخروج الآمن برفع عدد صفوفه من ثلاثة إلى ستّة.

وبشكلٍ واضح، فإنّ المنطقة المعزّزة تمتدّ لـ 108 متر من نهاية حافة المسار مرورًا بوسط المنعطف الأوّل وإلى غاية حزام النقل الذي يُثبّت الإطارات.

وقال كريغ موكا مدير قسم البنية التحتيّة في شركة جائزة أستراليا الكبرى: "في حال وقفت هنا على جدار الإطارات ونظرت إلى حافة المسار فستحصل على فكرة حول مدى سرعة السيارات".

وأضاف: "تُعدّ الحاجة لتعزيزه بالرغم من عبور السيارات على المنطقة الحصويّة أمرًا مذهلًا".

المنعطف السادس

Australian GP preparation

كما تمّت مضاعفة قسم من الحاجز يمتدّ لـ 10 أمتار عند المنعطف السادس من ثلاثة إلى ستّة صفوف. لكنّ ذلك يعني أنّ مساحة منطقة الخروج الآمن قد تقلّصت قليلًا بالمقارنة مع السابق.

وقال موكا بخصوص ذلك: "نواجه دائمًا تحدّي بناء حلبة على منتزه. عليك العمل حول الأجزاء التي لا يُمكن نقلها، أي الأشجار بشكلٍ عام، وعليك تقديم حلولٍ مختلفة.

ومع وجود نسبة أعلى لاصطدام السيارات بتلك المنطقة، تمّ تعزيز جدار الإطارات بأنابيب بوليتيلين عالية الكثافة.

المنعطف الـ 12

Australian GP preparation

لن يتمّ تثبيت حاجز "تيكبرو" حتّى انطلاق أسبوع السباق، بالنظر إلى أنّ ملعب الغولف على منتزه ألبرت لا يزال قيد الاستخدام في الوقت الحاضر. لكن ما تمّ تثبيته في المقابل كان حففًا مزدوجة سلبيّة جديدة، وهي بالأساس عبارة عن جزء متموّج لتثبيط السائقين عن المغامرة على سرعة 230 كلم/س ومحاولة العبور إلى المنطقة الإسمنتيّة.

المنعطف الـ 14

Australian GP preparation

أدّت الزيادة المنتظرة لسرعة الخروج من المنعطف الـ 13 من المنعطف الذي يليه – أي الـ 14 – جزءًا مهمًا للغاية من المسار عندما يتعلّق الأمر بعمليّة تعزيز سلامته.

إذ قام المنظّمون بمضاعفته بأكمله، كما سيتمّ تزويد كلّ صفّ إطارات بأنابيب بوليتيلين عالية الكثافة، فضلًا عن اعتماد حزام نقلٍ جديد تمّ شراؤه للحفاظ على التركيبة بأكملها ثابتة.

وقال موكا: "قمنا بتعزيز هذه المنطقة بشكلٍ كبير. قمنا بشراء إطارات جديدة وحزامٍ نقلٍ جديد، كما هناك الأنابيب أيضاً. يُعدّ ذلك تغييرًا كبيرًا بالمقارنة مع السابق.

وستخضع الحلبة لفحصٍ من "فيا" يوم الأربعاء قبل انطلاق مجريات جائزة أستراليا الكبرى، على أن تبدأ فعاليّات الفئات الداعمة يوم الخميس 23 مارس/آذار.

بناء حلبة ألبرت بارك في أرقام:

3500 حاجز.

290.000 ساعة عمل.

35 منصّة للمارشلز.

3500 لوحة من حواجز الأشلاء.

10 أنفاق وجسورٍ للمشجّعين.

23.360 مقعدًا.

6000 طنّ من الحصى.

51.000 إطارًا في حواجز الإطارات.

المشاركات
التعليقات
براون يرغب بإقامة سباق فورمولا واحد "من دون نقاط" لاختبار صيغة السباقات

المقال السابق

براون يرغب بإقامة سباق فورمولا واحد "من دون نقاط" لاختبار صيغة السباقات

المقال التالي

جيوفينازي: اختبار سيارة 2017 للمرّة الأولى كان "أمرًا مميزًا"

جيوفينازي: اختبار سيارة 2017 للمرّة الأولى كان "أمرًا مميزًا"
تحميل التعليقات