مونتويا: هاميلتون يتحمل مسؤولية حادث برشلونة بسبب الطموح الزائد

 ألقى خوان بابلو مونتويا باللوم على لويس هاميلتون لتسببه بإقصاء سيارتي مرسيدس خلال سباق جائزة إسبانيا الكبرى إذ كان طموحاً أكثر من اللازم عند محاولة تجاوز نيكو روزبرغ وفقاً لكلام الكولومبي.

تسبب الحادث الذي دارت أحداثه في المنعطف الرابع من حلبة كتالونيا بانسحاب ثنائي مرسيدس ما مهّد الطريق لماكس فيرشتابن كي يفوز بالسباق المثير، في حين اعتبر حكام السباق أن الحادثة كانت اعتيادية. 

أما مونتويا - السائق السابق لفريق ويليامز ومكلارين - يعتقد عكس ذلك إذ يرى أنه كان على هاميلتون توقع حركة روزبرغ دفاعاً عن صدارته للسباق.

وقال في حديث لموقعنا "موتورسبورت.كوم" بعد سؤاله عن رأيه في الحادثة: "بصراحة، هاميلتون كان طموحاً أكثر مما يجب".

ثم تابع: "هل اعتقد فعلاً أنه كان يملك مساحةً كافية للتجاوز هناك؟".

وأضاف: "بعد انتزاع الصدارة عند الانطلاقة كان من المتوقع أن يغلق روزبرغ جميع المنافذ أمام زميله ليمنعه من العودة".

ثم أكمل: "كان يجب استباق الأحداث وتوقع ماذا قد يحصل، ربما كان على هاميلتون أن يتعامل بطريقة أقل عدوانية مع روزبرغ زميله في الفريق، لكن إذا نظرنا إلى العملية من الجانب التنافسي البحت، لا يمكن القول إلا... لماذا؟".

تراجع فريق هاس "غريب"

وعند سؤاله عن رأيه حول أداء فريق هاس خلال بداية الموسم، قال مونتويا أن تراجع الفريق بعد تسجيل رومان غروجان نقاطاً ثمينة في أستراليا والبحرين يصيبه بالحيرة.

حيث قال سائق بينسكي في إندي كار معلقاً: "حقيقةً، سرعة هاس خلال السباقين الأولين فاجأتني. ثم تابع:" لكنني تفاجأت من جديد وصرت أتساءل، ماذا حدث؟ هل تلاشت سرعتهم؟".

وأضاف: "كانوا يملكون سرعةً جيدة إذ تمكنوا من تخطي العديد من الفرق لكن سرعتهم تلاشت فيما بعد". 

وأكمل: "لا أعلم ما الذي حدث، الأمر مريب لأنهم كانوا مذهلين خلال السباقين الأولين".

غروجان قادر على بلوغ المراكز الخمسة الأولى في ناسكار

عبّر غروجان عن رغبته في قيادة سيارات الناسكار- وقد يحدث ذلك لصالح فريق سونوما خلال فترة الاستراحة الصيفية في موسم الفورمولا واحد - في حين يرى مونتويا أن السائق الفرنسي قادر على بلوغ المراكز الخمسة الأولى في الناسكار.

وعند سؤاله حول طبيعة النصائح التي قد يتقدم بها لغروجان، أجاب الكولومبي: "أنصحه أن يأخذ وقته مع السيارة لأن سيارات الناسكار بطيئة جداً خارج المسارات البيضوية".

ثم أضاف:" الاعتقاد السائد هو أن قيادة السيارة على مسارٍ مليء بالمنحنيات يمنحك شعوراً رائعاً، لكن في الحقيقة يتم تجاوز 80 بالمائة من المنعطفات مع سرعة التعشيق الأولى وتكون السيارات بطيئةً للغاية".

واختتم: "في فريق سونوما نحاول قدر الإمكان استغلال قوة محرك السيارة، لو استطعت القيادة جيداً وضمان هذا العامل، بإمكانك الإنهاء في المراكز الخمسة الأولى".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1 , ناسكار سبرنت كاب
الحدَث جائزة إسبانيا الكبرى
حلبة حلبة برشلونة-كاتالونيا
قائمة السائقين خوان بابلو مونتويا , لويس هاميلتون , نيكو روزبرغ , رومان غروجان
نوع المقالة مقابلة