فورمولا 1
28 مارس
التجارب الحرّة الأولى خلال
19 يوماً
آر
جائزة إيميليا-رومانيا الكبرى
16 أبريل
الحدث التالي خلال
40 يوماً
آر
جائزة كندا الكبرى
10 يونيو
الحدث التالي خلال
95 يوماً
آر
جائزة فرنسا الكبرى
24 يونيو
الحدث التالي خلال
109 يوماً
آر
جائزة النمسا الكبرى
01 يوليو
الحدث التالي خلال
116 يوماً
آر
جائزة المجر الكبرى
29 يوليو
الحدث التالي خلال
144 يوماً
آر
جائزة بلجيكا الكبرى
26 أغسطس
الحدث التالي خلال
172 يوماً
آر
جائزة هولندا الكبرى
02 سبتمبر
الحدث التالي خلال
179 يوماً
آر
جائزة إيطاليا الكبرى
09 سبتمبر
الحدث التالي خلال
186 يوماً
آر
جائزة روسيا الكبرى
23 سبتمبر
الحدث التالي خلال
200 يوماً
آر
جائزة سنغافورة الكبرى
30 سبتمبر
الحدث التالي خلال
207 يوماً
آر
جائزة اليابان الكبرى
07 أكتوبر
الحدث التالي خلال
214 يوماً
آر
جائزة الولايات المتّحدة الكبرى
21 أكتوبر
الحدث التالي خلال
228 يوماً
آر
جائزة المكسيك الكبرى
28 أكتوبر
الحدث التالي خلال
235 يوماً
آر
جائزة البرازيل الكبرى
05 نوفمبر
الحدث التالي خلال
243 يوماً
آر
جائزة أبوظبي الكبرى
12 ديسمبر
الحدث التالي خلال
280 يوماً

منظمو جائزة فرنسا الكبرى يرغبون بجمهور أكبر في 2019 رُغم المشاكل والعوائق

أبدى منظمو جائزة فرنسا الكبرى رغبتهم في أن يحظوا بزيادة كبيرة في عدد المشجّعين لسباق 2019، إذ يرون بأنّ كلّ مشجّع فورمولا واحد علِق في فوضى الزحام المروري إلى الحلبة خلال نهاية الأسبوع تمكّن في النهاية من حضور السباق.

منظمو جائزة فرنسا الكبرى يرغبون بجمهور أكبر في 2019 رُغم المشاكل والعوائق
لويس هاميلتون، مرسيدس
فالتيري بوتاس، مرسيدس
فالتيري بوتاس، مرسيدس وشارل لوكلير، ألفا روميو ساوبر
شارل لوكلير، ألفا روميو ساوبر وفالتيري بوتاس، مرسيدس

احتضنت حلبة بول ريكار أوّل جائزة كبرى فرنسية منذ 10 أعوام نهاية الأسبوع الماضي، بيد أنّ مشاكل الزحام المروّعة خيّمت على الأجواء داخل وخارج الحلبة، والتي خفّت وطأتها جزئيًا فقط خلال الأسبوع.

عند سؤاله من قِبَل موقعنا «موتورسبورت.كوم» عن كيفية إقناع أولئك الذين حضروا السباق لكن أصابهم الإحباط من الأجواء ولن يرغبوا بالعودة العام المُقبل، قال كريستيان إيستروسي، رئيس شركة "جي أي جي" المنظمة لسباق فرنسا، أنّ جميع من اشتروا التذاكر قدموا إلى السباق.

كما أصرّ على أنّ المنظمين بإمكانهم تأكيد أنّ "جميع المشجّعين الذين حجزوا تذاكر وبلغ عددهم 65 ألف متفرّج كانوا حاضرين اليوم، وكذلك العدد البالغ 25 ألف ممّن حصلوا على أماكن لركن سياراتهم".

"إذا ما نظرتُ إلى هؤلاء الذين ربما قد قالوا بأنّه في يوم الجمعة، كان هنالك 30 ألف مشجّع – فقد أتى 45 ألف متفرّج في اليوم التالي، كما تواجد 65 ألف اليوم. في نهاية المطاف، ما يدّعيه البعض عارٍ تمامًا من الصحّة" قال إيستروسي.

وأضاف: "لذا فإنّ السؤال الذي يجب أن نطرحه هو: هل نحن بحاجة إلى استهداف 65 ألف العام المُقبل أم 80 ألف؟ إذ أنّني مقتنع بأنّنا نحتاج إلى استهداف المزيد العام المُقبل".

وتابع: "جميع المتفرّجين، وإذا ما تفقدت منشوراتهم على وسائل التواصل، فقد كانت من عيّنة «كنّا غير واثقين حيال المجيء، سنأتي العام المُقبل»".

من جهته وعد المدير الرياضي للفورمولا واحد روس براون بأنّ منظمته ستعمل مع مروّج سباق فرنسا لمعالجة فوض الزحام المروري التي شهدتها نهاية الأسبوع.

فيما صرّح إيستروسي بأنّه سيسعى لمقابلة المدير التنفيذي للفورمولا واحد تشايس كاري خلال الأسابيع المُقبلة من أجل الحديث في بعض التغييرات المقترحة.

"الآن نعلم أنّه يجب على الناس التوقّف عن الشعور بالخجل لحال رياضة السيارات في هذا البلد. فرنسا تحبّ رياضة السيارات. ولن نترك أنفسنا للانزعاج من بعض جماعات الضغط المناهضة للسيارات ورياضتها" قال إيستروسي.

واختتم: "هنالك جوائز كبرى تشهد حضورًا من قِبَل 10 آلاف مشجّع فقط. والبعض الآخر – وليس بالكثير – يشهد حضورًا يبلغ (رسميًا) 65 ألف متفرّج، مثلنا".

المشاركات
التعليقات
فاسور: تسجيل لوكلير للنقاط بشكلٍ متواصل جيّد لساوبر

المقال السابق

فاسور: تسجيل لوكلير للنقاط بشكلٍ متواصل جيّد لساوبر

المقال التالي

صور تكشف كيفيّة انفصال الجناح الأمامي لسيارة ريكاردو

صور تكشف كيفيّة انفصال الجناح الأمامي لسيارة ريكاردو
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
الحدث جائزة فرنسا الكبرى