ملامح بروتوكولات السلامة الجديدة تنكشف مع التشغيل الأوّل لسيارة مرسيدس

انكشف الواقع الجديد الذي ستعيشه الفورمولا واحد من أقنعة وجه إلزامية وتباعدٍ اجتماعي للمرّة الأولى اليوم الاثنين مع التشغيل الأوّل لسيارة مرسيدس منذ اندلاع أزمة تفشّي وباء كورونا "كوفيد-19" وتعليق موسم 2020.

ملامح بروتوكولات السلامة الجديدة تنكشف مع التشغيل الأوّل لسيارة مرسيدس

قُبيل تجارب فريق مرسيدس الخاصة المخطط إقامتها على مدار يومين هذا الأسبوع على حلبة سيلفرستون - والتي تهدف إلى المساعدة في تجهيز بروتوكولات السلامة الجديدة التي سيتم اعتمادها عندما ينطلق موسم 2020 من النمسا الشهر المُقبل - تقوم السهام الفضيّة بالاستعدادات الأخيرة لإجراء التجارب مع سيارتها "دبليو09" لموسم 2018.

اقرأ أيضاً:

وكجزء من تلك الجهود، قام الفريق بتشغيل سيارته داخل قاعدته في براكي لضمان أن تكون جميع الأمور جاهزة للخروج الأوّل على الحلبة يوم غد الثلاثاء.

لكن وبينما كان صوت محرّك الفورمولا واحد سداسي الأسطوانات الهجين ذو الشاحن التروبيني مألوفًا، إلّا أنّ الظهور الجديد والمُلفت كان لطاقم العمل حول السيارة.

إذ وعوضًا عن التزاحم كالمعتاد حول مؤخرة السيارة التي يعملون عليها، بذل أعضاء الفريق أقصى ما بوسعهم من أجل الحفاظ على التباعد الاجتماعي بينهم قدر الإمكان.

علاوة على ذلك، كان كل منهم يرتدي قناعًا واقيًا، الأمر الذي سيصبح واقعًا طبيعيًا في سباقات الفورمولا واحد لبعض الوقت.

اقرأ أيضاً:

جديرٌ بالذكر أنّ فالتيري بوتاس ولويس هاميلتون سيحصلان على يوم تجارب لكل منهما على متن سيارة مرسيدس بمواصفات 2018، في محاولة للعودة إلى ذهنية ولياقة السباقات، بينما يعتاد الفريق كذلك على البروتوكولات الجديدة التي سيتمّ اعتمادها.

وتعيّن على ثنائي الفريق الوصول إلى المملكة المتحدة قبل هذه التجارب بفترة للالتزام بفترة الحجر الإجباري على القادمين من الخارج البالغة 14 يومًا لتكون لديهم حرية الذهاب إلى سيلفرستون.

 
المشاركات
التعليقات
ويبر: ثقة فيتيل بنفسه "اهتزت بشدة" إثر الإخفاق مع فيراري

المقال السابق

ويبر: ثقة فيتيل بنفسه "اهتزت بشدة" إثر الإخفاق مع فيراري

المقال التالي

أفكارٌ محظورة: كيف استبعدت الفورمولا واحد الأجنحة المرنة

أفكارٌ محظورة: كيف استبعدت الفورمولا واحد الأجنحة المرنة
تحميل التعليقات