فورمولا 1
02 يوليو
-
05 يوليو
الحدث التالي خلال
31 يوماً
16 يوليو
-
19 يوليو
الحدث التالي خلال
45 يوماً
آر
جائزة المجر الكبرى
30 يوليو
-
02 أغسطس
الحدث التالي خلال
59 يوماً
آر
جائزة بلجيكا الكبرى
27 أغسطس
-
30 أغسطس
الحدث التالي خلال
87 يوماً
آر
جائزة إيطاليا الكبرى
03 سبتمبر
-
06 سبتمبر
الحدث التالي خلال
94 يوماً
17 سبتمبر
-
20 سبتمبر
الحدث التالي خلال
108 يوماً
آر
جائزة روسيا الكبرى
24 سبتمبر
-
27 سبتمبر
الحدث التالي خلال
115 يوماً
آر
جائزة اليابان الكبرى
08 أكتوبر
-
11 أكتوبر
الحدث التالي خلال
129 يوماً
22 أكتوبر
-
25 أكتوبر
الحدث التالي خلال
143 يوماً
آر
جائزة المكسيك الكبرى
29 أكتوبر
-
01 نوفمبر
الحدث التالي خلال
150 يوماً
آر
جائزة البرازيل الكبرى
12 نوفمبر
-
15 نوفمبر
الحدث التالي خلال
164 يوماً
آر
جائزة أبوظبي الكبرى
26 نوفمبر
-
29 نوفمبر
الحدث التالي خلال
178 يوماً

مكلارين: فريقا الصدارة "يلعبان بالنار" في جانب سقف النفقات

المشاركات
التعليقات
مكلارين: فريقا الصدارة "يلعبان بالنار" في جانب سقف النفقات
09-04-2020

قال زاك براون المدير التنفيذي لمكلارين أنّ فريقَين في الصدارة "يلعبان بالنار" من خلال الوقوف ضد خفض سقف النفقات على نحوٍ أكبر لموسم 2021، إذ حذّر بأنّه وفي حال إصرارهما على ذلك فإنّهما سيُسابقان نفسيهما فقط.

وصف براون الفريقَين كذلك بأنّهما مثل "لاعبَي أوزان ثقيلة يرغبان بمواجهة لاعبي الأوزان المتوسطة فقط"، وذلك في ظل مواصلتهما الدفاع عن أفضليتهما المالية وبالتالي التنافسيّة.

ومنذ بداية أزمة تفشّي وباء كورونا "كوفيد-19" عالميًا، وافقت الفرق بشكل مؤقت على تخفيض سقف النفقات لموسم 2021 من 175 مليون دولار إلى 150 مليون دولار.

مع ذلك، وضمن اجتماع عبر الفيديو كونفرنس بين مدراء الفورمولا واحد يوم الإثنين الماضي، دعم براون وآخرون خفض ذلك السقف أكثر إلى 125 مليون دولار، لكنّ اثنين من فرق الصدارة الثلاثة الأكثر تأثرًا بسقف النفقات - فيراري وريد بُل - اعترضا على  ذلك، في حين كانت مرسيدس أكثر تقبّلًا للأمر.

اقرأ أيضاً:

وقد حذّر براون من أنّه وما لم يتمّ الدفع نحو ذلك التغيير، فإنّ البطولة ستخسر فرقًا خلال تلك الأزمة.

فقال: "من دون 10 فرق أو 9 على الأقل، لن تكون هنالك بطولة فورمولا واحد في الحقيقة، إذ أنّ هنالك فريقين عليهما أن يكونا حريصين للغاية، حيث أعتقد بأنّهما يلعبان بالنار إن صح القول".

وأضاف: "يجب أن تكون هنالك شبكة انطلاق كاملة من أجل أن تكون هنالك رياضة، لذا وفي حال أكملنا في طريق عدم الاستمرارية، وخسرت بضع فرق صغيرة اهتمامها بالرياضة، أو لم تكن قادرة ماديًا على المشاركة، فستنافس الفرق المتبقية في مواجهة نفسها، وهذا لن ينجح".

وعند سؤاله عن هوية الفريقين ضمن تصريحاته، قال براون: "نتحدث عن فريقَين، أعتقد أن دايملر تقوم بعمل ممتاز في قراءة الوضع الذي نتواجد فيه جميعًا، لذا بوسعكم تخمين الفرق الأخرى التي أقصدها!".

وتابع: "إنّها منصّة تسويقية ضخمة لهذين الفريقين، لذلك أتفهّم سبب رغبتهما في الحفاظ على ذلك التوازن الحالي، لكنّك في الرياضة تريد نوعًا ما أن يكون بوسع الجميع المنافسة بشكل منصف وأن يفوز الفريق الأفضل. أعتقد أنّهما بحاجة لأن يتحلّيا بالثقة. الأمر أشبه بلاعبَي وزن ثقيل يريدان فقط منافسة لاعبي الوزن المتوسط. إنّهما فريقان عظيمان، وعليهما أن يكونا مستعدين لمنافسة الجميع ضمن ظروف متساوية وهذا ما يريده المشجّعون في الرياضة حسبما أرى".

في المقابل قارن براون بين وضع الفورمولا واحد وما يقابله في منافسات الإندي كار، حيث يملك الجميع عتادًا وأدوات متشابهة، وفي ظل ذلك التوازن تتواجد الفرق الأكثر استعدادًا على القمة.

اقرأ أيضاً:

"إذا ما نظرتم إلى سباقات الإندي كار، فإنّ فريقًا مثل روجر بينسكي لديه ذات السيارة مثل كل فريق آخر، ويستخدم أحد محركَين في السلسلة، ويفوز في معظم الوقت. حيث ما أزال أعتقد بأنّ الفرق الأفضل والأكبر ستجذب أفضل السائقين والمهندسين" قال براون.

وأردف: "لكن الفارق الآن بين الصدارة والمؤخرة في الفورمولا واحد يصل إلى ثوانٍ، في حين أنّه أعشار من الثانية في الإندي كار. في حال نظرنا إلى موسم الإندي كار، فإنّ بينسكي أو أندريتي أو غاناسي يكون الفريق الذي يفوز بالبطولة، دومًا ما يكون الوضع كذلك، لكنّك تحظة بثلاثة أو أربعة فرق فائزة على نحو مفاجئ في كل عام، ما يجعل المنافسة مثيرة كونك قد تتوقّع من قد يفوز، لكنّك لا تعلم على نحوٍ مؤكّد".

واسترسل: "أكثر ثلاثة سباقات مثيرة حظينا بها منذ بعض الوقت في الفورمولا واحد كانت ألمانيا، باكو، البرازيل، والتي شهدت طقسًا سيئًا نوعًا ما، حوادث ودخول لسيارة الأمان، إذ لا يجب أن نعتمد بشكل حصري على تلك العوامل فقط لنحظى بسباق غير متوقّع، يجب أن تكون هنالك احتمالية بأنّ فريقًا خارج مجموعة الصدارة بمقدوره اعتماد استراتيجية أفضل أو اللحاق بسيارة الأمان في الوقت المناسبة من أجل الاستفادة من وقفة صيانة سيئة لأحدهم".

واختتم: "إذا ما سألتم المشجّعين، وهم أساس هذه الرياضة ويشكلون العملاء الحقيقيين، سنجدهم يرغبون برؤية سباقات مثل البرازيل وألمانيا، ولا يجب أن نعتمد فقط على هطول الأمطار والطقس السيئ من أجل الوصول لذلك المستوى من الإثارة".

اقرأ أيضاً:

المقال التالي
تود: على رياضة السيارات تغيير المقاربة المتبعة بعد انحسار موجة الوباء

المقال السابق

تود: على رياضة السيارات تغيير المقاربة المتبعة بعد انحسار موجة الوباء

المقال التالي

مرسيدس تُفصح عن تفاصيل أصل نظام "داس" وابتكاره

مرسيدس تُفصح عن تفاصيل أصل نظام "داس" وابتكاره
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1