مكلارين تخشى بأنّ أهدافها لسيارة 2018 لم تكن "طموحة" بالقدر الكافي

المشاركات
التعليقات
مكلارين تخشى بأنّ أهدافها لسيارة 2018 لم تكن
آدم كوبر
كتب: آدم كوبر
ترجمة: أحمد مجدي, محرر
14-04-2018

اعترف مدير التسابق لدى مكلارين إريك بولييه بأنّ معاناة فريقه الحالية قد تكون متعلّقة بأنّ أهداف الأداء التي وضعتها الحظيرة البريطانية لسيارة 2018 لم تكن طموحة بالقدر الكافي.

إريك بولييه، مدير التسابق بفريق مكلارين
إريك بولييه، مدير التسابق بفريق مكلارين
فرناندو ألونسو، مكلارين
ستوفيل فاندورن، مكلارين
ستوفيل فاندورن، مكلارين
ستوفيل فاندورن، مكلارين
ستوفيل فاندورن، مكلارين
فرناندو ألونسو، مكلارين
ستوفيل فاندورن، مكلارين
فرناندو ألونسو، مكلارين

وضع الفريق آمالًا بقلب حظوظه في 2018 والعودة بعد شراكة كارثية مع هوندا من خلال انتقاله للتزوّد بمحرّكات رينو، وذلك بعدما عانى مع وحدات طاقة الصانع الياباني على مدار الأعوام الثلاثة الماضية.

مع ذلك، لم تسمح وتيرة سيارة "أم.سي.أل33" الجديدة للفريق بالمنافسة بالقرب من المقدّمة، حيث تأهّل سائقاه في المركزين الـ13 والـ14 على شبكة انطلاق سباق جائزة الصين الكبرى.

وقد قال بولييه أنّ سيارة 2018 أصابت العديد من الأهداف الموضوعة لهذا الموسم، ما دفع الفريق إلى الاعتقاد بأنّه أهدافه لم تكن طموحة بالقدر الكافي.

"السيارة حققت أهدافها، ما يعني أنّ الأهداف الموضوعة ربما لم تكن هي الأهداف المناسبة" قال بولييه.

وأضاف: "لذا فنحن بحاجة إلى مراجعة أهدافنا من حيث طموحها وما نحتاج إلى تحقيقه".

كما أصرّ بولييه على أنّ سنوات الشراكة مع هوندا لم تتسبّب في مشاكل جذرية لدى مكلارين، موضّحًا أن السيارة تتعامل مع التغييرات على نحوٍ جيّد – لكنّها ببساطة تفتقر إلى السرعة.

فقال: "ما تزال السيارة متوازنة للغاية، فإذا ما استمعت إلى السائقين، فستجد أنّهما سعيدان بتوازن السيارة. إذ أنّه مهما غيّرت على السيارة وإعداداتها، فإنّها تتفاعل مع ذلك بشكل مثالي. أعتقد بأنّ السيارة لا تحمل أيّة عيوب على صعيد التصميم. نحن فقط بحاجة إلى جعلها أسرع حول المنعطفات وعلى المقاطع المستقيمة".

إليكم فيديو بترتيب شبكة انطلاق سباق الصين ...

في المقابل اعترف بولييه بأنّ وجود فريقَين يتزوّدان بذات المحرّكات كمعيارٍ كان يعني بأنّه لا مكان للاختباء أو إخفاء الأخطاء.

حيث قال: "نتزوّد بذات المحرّك مثل رينو وريد بُل، ونتواجد خلفهما، لذا فلا مكان للاختباء، لا شيء سوى الحقائق".

ثمّ تابع: "نحتاج إلى فهم سبب البطء الذي نعاني منه في التجارب التأهيلية، ولماذا نكون أفضل خلال السباق وسبب تواجدنا خلف الفريقَين الآخرَين اللذين يتزوّدان بذات المحرّك. كانت هنالك بالطّبع بعض الأسئلة التي طُرحت في البحرين، إذ ما تزال هنالك عملية قائمة لمعالجة ما واجهناه".

عند سؤاله من قِبَل موقعنا «موتورسبورت.كوم» إذا كانت استراتيجية السحب التي اتّبعها الفريق خلال التصفيات في شنغهاي تُعدّ مؤشرًا على مشكلة جذرية في جانب كفاءة انسيابية السيارة، قال بولييه: "تلك واحدة من المشاكل بالطّبع، إذ أنّ سرعتنا القصوى ليست الأفضل كوننا في مؤخّرة الترتيب. لكنّها ليست المشكلة الوحيدة".

جديرٌ بالذكر أنّ مكلارين تستهدف جلب حزمة تحديثات كبيرة في برشلونة، إذ اعترف بولييه بأنّ تلك ستكون فترة صعبة على الفريق المتمركز في ووكينغ.

"إنّها فترة صعبة، حيث أنّنا لسنا سعداء بكلّ تأكيد بالموقع الذي نتواجد فيه اليوم. نملك الكثير من التحديثات القادمة، لذا نأمُل بأن تساعدنا في ملاحقة الفرق أمامنا وغلق الفارق بعض الشيء" قال بولييه.

واختتم: "لم يكن هذا ما كان يتوقّعه الجميع بكلّ تأكيد، بيد أنّه ليس من السهل أن نتقدّم بالطّبع ونلحق بفرق الصدارة الثلاثة".

المقال التالي
هاميلتون: استقرار أداء فيراري على مختلف الحلبات "غريبٌ للغاية"

المقال السابق

هاميلتون: استقرار أداء فيراري على مختلف الحلبات "غريبٌ للغاية"

المقال التالي

بالصور: ترتيب شبكة انطلاق جائزة الصين الكبرى

بالصور: ترتيب شبكة انطلاق جائزة الصين الكبرى
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
قائمة الفرق مكلارين تسوق الآن
الكاتب آدم كوبر
نوع المقالة أخبار عاجلة