اشترك

Sign up for free

  • Get quick access to your favorite articles

  • Manage alerts on breaking news and favorite drivers

  • Make your voice heard with article commenting.

Motorsport prime

Discover premium content
اشترك

النسخة

الشرق الأوسط الشرق الأوسط
فورمولا 1 جائزة النمسا الكبرى

مكلارين تجلب جناحًا أماميًا جديدًا لتعزيز معركتها مع ريد بُل في الفورمولا 1

تُواصل مكلارين سعيها للاقتراب أكثر من ماكس فيرستابن على حلبة ريد بُل رينغ.

مقارنة الجناح الأمامي لسيارة مكلارين "ام.سي.ال38"

مقارنة الجناح الأمامي لسيارة مكلارين "ام.سي.ال38"

الصورة من قبل: من دون حقوق

كانت مكلارين واحدة من الفرق القليلة التي جلبت تحديثات إلى سباق جائزة النمسا الكبرى في الفورمولا 1، وذلك بعد أن كشفت عن جناح أمامي جديد وتعديلات في نظام التعليق.

ويهدف الفريق من خلال هذه التعديلات إلى تحسين ما تعتبره مكلارين اختلالًا في أداء سيارتها "ام.سي.ال38" في كل من المنعطفات ذات السرعة المنخفضة والعالية.

وفي حديثه عن هدف التحسينات، قال مدير الفريق أندريا ستيلا: "ينصبّ التركيز على الاستمرار في اتجاه التطوير الذي اعتمدنا على الحلبة مع الجناح الأمامي الذي أخذناه إلى ميامي".

"رأينا أنّ هذا المفهوم عمل بشكل جيد، لذا أردنا متابعة هذا الاتجاه في التطوير. وهذه محاولة أخرى لتحسين سلوك السيارة، خصوصًا في السرعات المنخفضة".

وتشمل التغييرات في الجناح بعض التعديلات الهندسية الطفيفة التي أجريت على الرفرفات على صعيد مدى امتدادها، وذلك بغرض تحسين تدفق الهواء إلى مكوّنات نظام التعليق التالية.

ومع ذلك، فقد أجريت معظم التغييرات على الجزء الخارجي من الجناح والصفيحة الجانبيّة، حيث يسعى الفريق لتعديل خصائص التيارات الخارجية للجناح.

وتم تغيير شكل الحواف الأماميّة والخلفيّة للصفيحة الجانبيّة بشكل كبير، حيث تم تفضيل الانحناء اللطيف على النسخة الحادة من التصميم السابق (الخط الأخضر المنقط).

كما أنّ هناك بعض التعديلات التي أجريت على ميلان الصفيحة الجانبيّة، ليس فقط لتتناسب مع الخصائص التصميمية الجديدة الأخرى التي تم تعديلها، ولكن أيضًا للاستفادة من خصائص السطح المنحني الأماميّ.

وتم تحسين حواف الرفرفات، التي كانت بالفعل من النوع شبه المنفصل، حيث أصبحت الآن أكثر انتفاخًا للمساعدة في توليد التدفق الخارجي، بينما تم تمديد المكوّن الخلفي ليتماشى مع الحافة الخلفيّة من الصفيحة الجانبيّة (السهم الأحمر).

لاندو نوريس، مكلارين

لاندو نوريس، مكلارين

الصورة من قبل: صور موتورسبورت

ولا تُعدّ مهمّة العثور على سيارة تقدّم أداءً جيدًا على السرعات المنخفضة والعالية في ذات الوقت أمرًا فريدًا لمكلارين فقط، حيث يقول ستيلا أنّ القوانين الحالية هي التي فرضت ذلك الوضع.

وقال في هذا الصدد: "خاصة مع هذا الجيل من السيارات وهذا الجيل من قوانين الجناح الأمامي، فإن الهندسة مقيدة للغاية".

وأضاف: "من الصعب جدًا تحقيق ما تريده في السرعات المنخفضة، وما تريده في الخطوط المستقيمة أو ما تريده في السرعات العالية.

وأردف: "هذا تحدٍ أنا متأكد من أن جميع الفرق تواجهه، وهذا أيضًا سبب صعوبة جلب التطوير على الجناح الأمامي.

ثمّ تابع: "نأمل أن يكون الحل الذي نعمل عليه قادرًا على تقديم بعض الفوائد في السرعات المنخفضة، ولكن دون التأثير سلبًا على السرعات العالية أو الخطوط المستقيمة".

كن جزءًا من مجتمع موتورسبورت

انضمّ إلى المحادثة
المقال السابق هورنر ينفي اتهامات يوس فيرستابن بالتصرفات "الصبيانية" بعد إفساد مشاركته في موكب الأساطير
المقال التالي فيرستابن يحرز قطب الانطلاق الأول للسباق القصير في النمسا أمام نوريس بفارق 0.093 ثانية

أبرز التعليقات

Sign up for free

  • Get quick access to your favorite articles

  • Manage alerts on breaking news and favorite drivers

  • Make your voice heard with article commenting.

Motorsport prime

Discover premium content
اشترك

النسخة

الشرق الأوسط الشرق الأوسط