مكلارين: الفورمولا واحد في وضعٍ "صعب" للاختيار بين الدرع والطوق

صرّح زاك براون المدير التنفيذيّ لمكلارين بأنّ الفورمولا واحد تواجه موقفًا "صعبًا" حيال ما ستقوم به لحماية مقصورة القيادة العام القادم، وذلك عقب اختبارٍ أوّل غير حاسم لتصميم الدرع في سيلفرستون.

تذمّر سيباستيان فيتيل حيال ضبابية الرؤية والتأثّر بالرياح خلال لفّته التحضيريّة التي قطعها مستعينًا بتصميم الدرع في التجارب الحرّة الأولى لسباق جائزة بريطانيا الكبرى.

وكان الألمانيّ قد خطّط للقيام ببرنامج تقييمٍ طويل لذلك التصميم، لكنّه كان مستاءً للغاية إلى حدّ أنّه طلب إزالته بعد لفّة واحدة فقط، الأمر الذي ترك الفورمولا واحد في مواجهة مُعضلة بعد اختبارٍ أوّل مخيب للآمال، كونه يتعيّن على الرياضة الآن اتّخاذ قرارٍ بشأن ما ستعتمده لحماية مقصورة القيادة العام القادم.

هذا ومع احتياج تصميم الدرع لمزيدٍ من العمل، وعدم حصول تصميم الطوق أو ما يُعرف بـ"الهايلو" على دعمٍ كافٍ من قِبَل الفرق، لا يظهر في الأفق حلٌّ واضح لما ينبغي أن يحدث، لا سيّما كون الفرق ترغب ببدء العمل الآن بشكلٍ جديّ على مقاتلتها لموسم 2018.

ومن المتوقّع أن يتواصل الجدل بشأن الاختيار بين تصميمي الدرع والطوق في اجتماع المجموعة الاستراتيجيّة للفورمولا واحد يوم الأربعاء، حيث من المأمول أن يتمّ التوصّل لاتّفاقٍ حول كيفية المُضي قُدمًا في تلك المسألة.

من جانبه قال براون أنّ كلّ الفرق تدعم فكرة السعي لتحسين مستوى السلامة، بيد أنّ أيّة تغييراتٍ لا ينبغي أن تجعل السيارات تبدو بمظهرٍ أقبح.

"أعتقد بأنّ الوضع صعبٌ هنا" قال براون، مُضيفًا: "هل يرغب الجميع بمزيدٍ من الحماية والسلامة؟ نعم. هل يرغب المتابعون بسيارة لا تبدو بمظهرٍ جيّد؟ لا. لكن ما يتعيّن عليك فعله هو ضمان تحقيق تلك المعادلة".

وتابع: "لست متفاجئًا من أنّ تصميم الدرع المنحني بشكلٍ مُفرط لا يبدو ملائمًا – لا أعلم ما الذي اختبره فيتيل مع ذلك التصميم، لكنّه قال بأنّه شعر بالدوار. أنت لا ترغب بأيّ تشويه للمظهر. كما أنّك ترغب بأن يبدو التصميم وكأنّه ليس هنالك نافذة أمامك، لذا لا أعلم ما الذي يرغبون بفعله".

وأكمل: "يجب أن نصل لحلّ عمليّ يوفّي جميع المتطلبات. الدوار ليس أمرًا جيّدًا بعد لفّة واحدة".

تجدر الإشارة إلى أنّ الاتّحاد الدولي للسيارات "فيا" كان واضحًا أنّه في حال لم يتمّ اعتماد تصميم الدرع للاستخدام في 2018، عندها سيتمّ تقديم تصميم الطوق بدلًا عنه، إذ من المتوقّع اتّخاذ ذلك القرار خلال الأسابيع القليلة المُقبلة.

من جهته يرى مدير فريق ريد بُل كريستيان هورنر – الذي لا يدعم تصميم الطوق – أنّه من غير المرجّح أن يكون تصميم الدرع جاهزًا في الوقت المحدد.

حيث قال: "وفقًا للتعليقات التي أدلى بها سيباستيان، لا يبدو بأنّ التصميم يحظى بدعمٍ كبير. إذ يبدو بأنّه غير ناضج في الوقت الحالي ليتمّ تقديمه العام القادم، لذا أثق بأنّ ذلك الأمر ستتمّ مناقشته في اجتماع المجموعة الاستراتيجيّة".

عند سؤاله عن الوقت الذي احتاجت فيه الفرق لمعرفة ما الذي يحدث كي لا يؤثّر ذلك على عملهم على سيارة 2018، أجاب هورنر قائلًا: "منذ حوالي شهرين. فتلك الأمور تأخذ بعض الوقت لدراسة جميع جوانبها بالنسبة لفريقٍ كبير مثل ريد بُل ريسينغ، لذا بوسعي تخيّل مدى الصعوبة التي ستواجه فريقًا يملك مواردًا أقلّ".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
نوع المقالة أخبار عاجلة