مكلارين الأكثر عدائية في خياراتها من الإطارات لسباق البحرين

المشاركات
التعليقات
مكلارين الأكثر عدائية في خياراتها من الإطارات لسباق البحرين
آدم كوبر
كتب: آدم كوبر
ترجمة: أحمد مجدي, محرر
28-03-2018

كانت مكلارين هي الأكثر عدائيّة في خياراتها من الإطارات بين فرق الفورمولا واحد العشرة لجائزة البحرين الكبرى، إذ سيعتمد فرناندو ألونسو وزميله ستوفيل فاندورن تسع مجموعات من الإطارات بالغة الليونة "سوبر سوفت" لكلّ منهما.

لم يتّبع فريقٌ آخر مثل تلك المقاربة مع الإطارات، حيث آثر منافسو الحظيرة البريطانية من فرق خط الوسط: رينو، هاس وفورس إنديا اعتماد ثماني مجموعات من التركيبة الحمراء.

وبشكلٍ مثيرٍ للاهتمام، فقد عمدت فرق الصدارة الثلاثة إلى اختيارات شبه متطابقة من الإطارات، مع سبع مجموعات من إطارات "السوبر سوفت" لكلٍّ من سائقَي مرسيدس، فيراري وريد بُل، وهي وجهة اتّبعتها كذلك كلٌّ من ويليامز، تورو روسو وساوبر.

ويتمثّل الفارق الوحيد بين فرق الصدارة الثلاثة في أنّ مرسيدس تملك التوازن المعتاد بين سائقَيها، حيث سيعتمد لويس هاميلتون مجموعتين من الإطارات المتوسطة "ميديوم" وأربعٍ من الإطارات اللينة "سوفت"، رفقة سائقي فيراري وريد بُل، في حين يعتمد فالتيري بوتاس مجموعة واحدة من التركيبة المتوسطة وخمسٍ من إطارات "السوفت".

جديرٌ بالذكر أنّ سباق البحرين سيشهد أوّل ظهورٍ للإطارات المتوسطة "ميديوم" في موسم 2018. إذ كانت إطارات "السوفت" هي التركيبة الأقسى بين خيارات جائزة أستراليا الكبرى والتي تمّ استخدامها على نحوٍ واسع خلال السباق.

ويتمثّل أحد الأهداف الرئيسية لمزوّد إطارات البطولة بيريللي هذا الموسم في ضمان إمكانية استخدام جميع أنواع التركيبات خلال أحد السباقات.

"سار سباق أستراليا كما توقّعنا، بالنظر إلى الأرقام التي قمنا بتجميعها يوم الجمعة" قال مدير مشروع الفورمولا واحد لدى بيريللي ماريو إيزولا لموقعنا «موتورسبورت.كوم».

وأضاف: "بالطّبع تمثّلت توقّعاتنا في البداية بأن يشهد السباق توقّفين، لكنّنا رأينا بوجهٍ عامٍ أنّنا تمكّنا من تقليل مستويات التآكل مقارنة بالأرقام التي حصلنا عليها قبل السباق. فجميع التركيبات الثلاث كانت مناسبة للسباق، لذا لم تخرج إحداها من اللعبة. إذ لم نرَ أيّة شقوق أو تحبّب بالشكل الذي قد يؤثّر على أداء الإطارات".

في المقابل يتوقّع إيزولا أن تُمثّل حلبة الصخير البحرينية اختبارًا أصعب لإطارات 2018 من حلبتَي برشلونة وملبورن.

حيث قال: "الأجواء في البحرين مختلفة، فالطقس أكثر سخونة، ويتمحور الأمر بشكلٍ أكبر بكثيرٍ حول التماسك، لذا عادة ما نختبر مزيدًا من التآكل على الإطارات الخلفية. لهذا قرّرنا اعتماد التركيبات: المتوسطة، اللينة وبالغة الليونة".

واختتم: "العام الماضي، ومع تواجد تركيبة جديدة أقسى، شهدت السباقات مزيجًا من استراتيجيات التوقّف الواحد والتوقّفين، لذا ومع وجود تركيبة جديدة ألين هذا العام، ينبغي أن نرى كذلك مزيجًا بين توقّفٍ وحيد وتوقّفين خلال السباقات، إذ سيكون الوضع متّجهًا أكثر نحو التوقّفين. لكن يتعيّن علينا الوضع في الاعتبار ما ستفرضه حلبة البحرين من قيود، إذ ستكون مستويات التآكل على الإطارات الخلفية مرتفعة".

Selected sets per driver
اختيارات الإطارات لكلّ سائق

الصورة بواسطة: بيريللي

المقال التالي
حلبة مرسى ياس لن تُدخل أية تعديلات على المسار في 2018

المقال السابق

حلبة مرسى ياس لن تُدخل أية تعديلات على المسار في 2018

المقال التالي

مكلارين وفورس إنديا ترغبان بالتحقيق في علاقة العمل بين هاس وفيراري

مكلارين وفورس إنديا ترغبان بالتحقيق في علاقة العمل بين هاس وفيراري
تحميل التعليقات