مقابلة حصرية مع فيليبي نصر: أسعى للعودة إلى الفورمولا واحد في 2018

خلال زيارته الأولى للتعرّف إلى جذوره اللبنانية، اجتمع موقعنا "موتورسبورت.كوم" مع فيليبي نصر الذي يُحاول بذل المستحيل من أجل التواجد على شبكة الانطلاق للموسم المقبل في الفورمولا واحد.

انضمّ نصر إلى منافسات البطولة العالمية في العام 2014 كسائق تجارب لصالح فريق ويليامز، قبل أن ينتقل في العامين التاليين للدفاع عن ألوان ساوبر إذ سجّل أفضل بداية لسائقٍ برازيلي في سباق أستراليا 2015 بإحرازه المركز الخامس.

وساهم نصر بعد سباق البرازيل 2016 – الأفضل له في ذلك العام – في تأمين المركز العاشر ضمن ترتيب بطولة الصانعين لفريقه ساوبر، بعدما عجزت الحظيرة السويسرية عن تسجيل أيّة نقطة قبل تلك الجائزة الكبرى.

ولكن، مع انسحاب الراعي الأبرز لنصر في الفورمولا واحد "بنكو دو برازيل" لم يتمكّن السائق ذو الأصول اللبنانية من البقاء ضمن صفوف الفريق، الذي يعتمد بدرجةٍ كبيرة على الرعاية المالية من أجل تأمين استمراريته في البطولة.

وعندما سُئِل نصر عمّا إذا كانت هناك فرصة للتواجد على شبكة الانطلاق في 2017، ردّ قائلاً "كانت هناك فرصة، ولكن في الفورمولا واحد لا يتعلّق الأمر بالاحتمالات فقط بل بالمصالح التجارية وراء عقد الصفقات".

وأضاف "لم أتخلَ عن حلمي بالتسابق في الفورمولا واحد، إذ لدينا بعض الخطط للعودة في الموسم المقبل. لدينا الوقت لذلك... الوقت اللازم من أجل التفكير في كيفية المضي قدمًا".

أنا مُستعدّ لقيادة سيارة فورمولا واحد متى طُلب مني ذلك

فيلبي نصر

في الوقت عينه، لم ينفِ نصر إمكانية مشاركته في بطولاتٍ أخرى في حال واجهته صعوبات أعاقت خططه للعودة إلى الفئة الأولى.

حيث قال "أنا شخصٌ واقعيّ للغاية عندما أتحدث حول الفورمولا واحد وجميع الخيارات المتاحة الأخرى. كسائق سباقات محترف، عليك أن تكون منفتحًا على كُلّ شيء. وأعني بقولي هذا، بأنّ بعض البطولات الأخرى تبدو مثيرة كالفورمولا إي والإندي كار والدبليو إي سي. ولكن إذا كانت هناك الفرصة للتواجد في الفورمولا واحد فإننا «سنُقاتل» من أجل الحصول عليها".

مُستعدٌ الآن لقيادة سيارة فورمولا واحد

في سياقٍ مُتصّل، رفض نصر الإفصاح عن رأيه بقرار ساوبر التخلي عن خدماته، على الرغم من أنّ النقطتين اللتين سجلهما في سباق البرازيل وضعت الفريق في المركز العاشر ضمن ترتيب الفرق العام الماضي.

فتابع قائلاً "لن أخوض في التفاصيل فيما أعتقد أنه عادل أو غير عادل. بالنسبة لي: لقد قمتُ بعملي. قضيت عامين رائعين في الفورمولا واحد حيث سجّلت نقاطًا في كليهما. وأعلم تمامًا كم كانت النقاط مهمة بالنسبة للفريق".

واستطرد قائلاً "لكن، هناك بعض الأمور التي تحدث لسببٍ ما. هناك بعض الأمور التي لا أستطيع السيطرة عليها. لا تزال أمامي فرصة للعودة في 2018. إذا حصل ذلك، فسيكون أمرًا رائعًا. وفي الواقع، أنا مُستعدّ لقيادة سيارة فورمولا واحد في الغد. لقد اكتسبتُ قرابة 3 كيلوغرامات من حجم العضلات. أنا مُستعدّ لقيادة سيارة فورمولا واحد متى طُلب مني ذلك".

في الوقت عينه، لا يرغب نصر بالمشاركة في بطولاتٍ في عام 2017 إذا لم يرَ بأنها ستمنحه فرصة إثبات مهاراته أو تحقيق نتائج تنافسيّة، إذ يُفضّل التركيز على موسم 2018.

وقال "لا أزال أدرس ذلك كوني لا أريد تعبئة أيّ مكان شاغر. أريد مقعدًا تنافسيًا. بل أرغب بسباقات مثيرة. لطالما أردتُ المشاركة في سباقات التحمّل، وقد قمت بذلك بالفعل مرتين في السابق من خلال مشاركتي في سباق دايتونا 24 ساعة. أوّد العودة لهذا السباق في المستقبل".

وأضاف "إذا وجدت مقعدًا تنافسيًا يمنحني الفرصة لتحقيق نتائج جيدة، فإنني سأقبل به. ولكن في حال لم يحدث ذلك، فإنني سأفكّر في المشاركة في مجال أكثر تنافسية عام 2018. يقوم مدير أعمالي بالتحدث إلى فرق الفورمولا واحد".

الإرث البرازيليّ

كما أوضح بأنه يشعر بالقلق إزاء إرث السائقين البرازيليين على ساحة الفورمولا واحد، إذ وفي حال اعتزل فيليبي ماسا حقيقةً لكان موسم 2017 هو الأول منذ 1969 الذي لا يشهد مشاركة أيّ سائق برازيلي في البطولة العالمية.

ولم ينجح أيّ سائق برازيلي منذ أيام إيرتون سينا في إحراز لقب بطولة العالم، في حين يُعتبر سباق إيطاليا 2009 المرّة الأخيرة حتى الآن التي صعد بها سائق برازيلي على العتبة الأولى من منصة التتويج بفضل جهود روبنز باريكيللو.

حيث قال نصر "إنه مصدر قلق بالطبع. أشعر بالقلق كذلك بالنسبة للجيل الناشئ كون البرازيل تُمثّل جزءًا من تاريخ الفورمولا واحد. لا نستطيع التخلي عن هذا الإرث".

واختتم "لا شكّ في أنّ البرازيل ترى الأمر من هذا المنظور. لا يجب أن نتوقف عن رعاية السائقين الجدد".

الجزء الثاني من المقابلة سيتطرق إلى زيارته للبنان للمرّة الأولى في حياته.

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
قائمة السائقين فيليبي نصر
نوع المقالة مقابلة