مفوّضيّة الفورمولا واحد ترفض خطّة المحرّك البديل وسط وعود من المصنّعين بإيجاد حلول

أكّد الاتّحاد الدولي للسيارات «فيا» أنّ خطّة توفير محرّكٍ بديلٍ "للزبائن" بدءاً من 2017 لم تتمّ الموافقة عليها خلال اجتماع مفوّضيّة الفورمولا واحد يوم أمسٍ الثلاثاء كما كان متوقّعاً.

بالنظر إلى أنّ الاقتراح كان يتطلّب موافقة الأغلبيّة، كان من المرجّح أن تصوّت الفرق ضدّ هذا المقترح الذي يدعمه بيرني إكليستون و«فيا».

بدل ذلك، وافق المصنّعون على إيجاد حلولٍ للمشاكل الأساسيّة التي كانت خطّة المحرّك البديل تهدف لحلّها.

وتمّ الاتّفاق على تقديم المقترح الجديد قبل الـ 15 من يناير/كانون الثاني، على أن يقام الاجتماع الأوّل في الغرض خلال جائزة أبوظبي الكبرى نهاية الأسبوع الحالي.

وبشكلٍ أساسي، سيتوجّب على المصنّعين تزويد حدٍ أدنى من الفرق في حال تطلّب الأمر ذلك.

وجاء في بيان «فيا» بخصوص المحرّك البديل: "قدّم الاجتماع تعبيراً عن نوايا أربع شركات لتصنيع وتزويد الفرق الراغبة بمحرّكات بديلة أقلّ تكلفة".

وأضاف: "صوّتت مفوّضيّة الفورمولا واحد ضدّ هذا المقترح في الوقت الحاضر، في المقابل، قد يتمّ إعادة تقييمه بعد أن يقدّم مصنّعو وحدات الطاقة مقترحهم للمجموعة الاستراتيجيّة".

ويهدف المقترح الجديد إلى حلّ المشاكل التي دفعت بإكليستون و«فيا» للسير نحو خطّة المحرّك البديل، وهي أساساً التكلفة وضمان التزويد بالمحرّكات.

قد يرى البعض أنّ هذا المقترح كان بالتحديد ما طلبه جان تود رئيس «فيا» وإكليستون منذ البداية وأنّ التهديد باستقدام مصنّعٍ مستقلٍ قد أدّى وظيفته بشكلٍ جيّدٍ.

وتابع بيان «فيا»: "اتّفقت الأطراف المعنيّة على محاولة حلّ بعض الجوانب الأساسيّة المتعلّقة بتزويد وحدات الطاقة في الفورمولا واحد. وتتمثّل هذه الجوانب في:

     -   ضمان تزويد الفرق بوحدات الطاقة

     -   الحاجة إلى تقليص تكلفة وحدات الطاقة بالنسبة للزبائن

     -   تبسيط الخصائص التقنيّة لوحدات الطاقة

     -   زيادة صوت المحرّكات

وسيتقدّم المصنّعون، بالتعاون مع «فيا» بحلول الـ 15 من يناير/كانون الثاني 2016 بمقترحٍ يهدف إلى توفير حلول للمشاكل التي ذكرت أعلاه".

وأضاف: "سيتضمّن المقترح وضع عددٍ أدنى من الفرق التي يجب على المصنّع تزويدها بالمحرّكات، ما يضمن أنّ جميع الفرق قادرة على الحصول على وحدات طاقة".

وأكمل: "كما سيتمّ اتّخاذ اجراءات لتخفيض تكلفة وحدات الطاقة الهجينة بالنسبة للزبائن إلى جانب تحسين صوتها. واتّفق المساهمون على أنّ التطويرات سيتمّ ادراجها بدءاً من موسم 2017 كأقرب موعدٍ أو موسم 2018 كأقصى تقدير".

واختتم: "سيقام أوّل اجتماع بين «فيا» ومصنّعي المحرّكات حيال هذا الموضوع نهاية الأسبوع الجاري خلال جائزة أبوظبي الكبرى".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
نوع المقالة أخبار عاجلة
وسوم فيا