مرسيدس وريد بُل واثقتان في حكم "فيا" على شرعية ممارسات فيراري

المشاركات
التعليقات
مرسيدس وريد بُل واثقتان في حكم
آدم كوبر
كتب: آدم كوبر
شارك في الكتابة: Scott Mitchell
ترجمة: أحمد مجدي, محرر
24-05-2018

أبدت كلٌّ من مرسيدس وريد بُل ثقتهما في قدرة الاتّحاد الدولي للسيارات "فيا" على ضمان التزام فيراري الكامل بالقوانين فيما يتعلّق باستخدام كلٍّ من البطارية ونظام استعادة الطاقة "إيرز" ضمن منافسات بطولة العالم للفورمولا واحد.

دانيال ريكاردو، ريد بُل ريسينغ
سيباستيان فيتيل، فيراري
كيمي رايكونن، فيراري
سيارة فيراري اس.اف71اتش
جُنيحات الطوق على سيارة فيراري اس.اف71اتش

للعديد من الأسابيع برزت شائعات حول الأفضلية التي ربما تكتسبها فيراري من خلال بعض الممارسات غير القانونية.

وتنصّ القوانين على أنّ نظام استعادة الطاقة الحركية "ام جي يو-كاي" يُمكنه فقط توليد قدر من الطاقة يبلغ 120 كيلو واط.

حيث تمحورت الشائعات حول تلميحات بأنّ فيراري ربما تستخدم قدرًا أكبر من المسموح به عبر نظامها المزوّد ببطاريتَين، من دون أن تلتقط مستشعرات "فيا" ذلك الأمر، إذ يُمكن لذلك استخلاص قدرٍ من الطاقة أكبر من الـ4 ميغاجول المسموح بها لكلّ لفّة من مدّخرة الطاقة.

وقد تمّ فحص أنظمة فيراري من قِبَل "فيا" في أذربيجان وإسبانيا، إذ تقدّمت الأمور خطوة أخرى نهاية هذا الأسبوع مع الإعلان عن استخدام القلعة الحمراء لبرمجيات جديدة لن تسمح بحدوث ذلك، وأنّ الاتّحاد يراقب دومًا السيارات عبر أداة إضافية.

في المقابل، عبّر كريستيان هورنر وتوتو وولف – مديرا الغريمَين المباشرَين لفريق فيراري في البطولة – عن ثقتهما بقدرة "فيا" على متابعة ذلك الأمر.

"كانت هنالك شائعات خلال الفترة الأخيرة والتي لا شكّ بأنّها بدرت إلى علم كثير منكم" قال هورنر.

وأضاف: "أثق بأنّ «فيا» تملك الكفاءة لقياس، إدارة والنظر في وضع السيارة الخاضعة للفحص خلال جائزة كبرى من أجل ضمان التزامها بالقوانين".

وأكمل: "بالطّبع تقع المسؤولية على الفريق لضمان حدوث ذلك. إذ أعتقد بأنّ الاتّحاد هو أفضل من يوجّه إليه هذا السؤال".

من جهته عقّب وولف في هذا الصّدد قائلًا: "مسائل شرعية الممارسات تبرز باستمرار، ولكنّ بعضًا منها يثير جدلًا أكبر من الآخر. لكنّ العمل اليومي لدى الاتّحاد يتمثّل في فحص ما تقوم به الفرق، إذ يجب على الفرق الالتزام باتّباع القوانين، وتلك عملية قائمة على الدوام".

وأردف: "أملك ثقة كبيرة بأنّه مهما كانت طبيعة المشاكل التي يتعامل معها الاتّحاد، سواء كانت على صعيد الهيكل أو المحرّك، فسيتمّ التعامل معها على النحو الأمثل والوقوف على أسبابها. فتلك، على حسب فهمي، هي العملية التي تحدث بينما نتحدّث، إذ سننتظر لنرى ما سينتج عنها".

فورمولا 1 - المقال التالي

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
الحدث جائزة موناكو الكبرى
الموقع مونتي كارلو
قائمة الفرق فيراري, ريد بُل ريسينغ, مرسيدس
الكاتب آدم كوبر
نوع المقالة أخبار عاجلة