فورمولا 1
12 مارس
-
15 مارس
التجارب الحرة الأولى خلال
18 يوماً
آر
جائزة البحرين الكبرى
19 مارس
-
22 مارس
الحدث التالي خلال
24 يوماً
02 أبريل
-
05 أبريل
الحدث التالي خلال
38 يوماً
آر
جائزة هولندا الكبرى
30 أبريل
-
03 مايو
الحدث التالي خلال
66 يوماً
آر
جائزة إسبانيا الكبرى
07 مايو
-
10 مايو
الحدث التالي خلال
73 يوماً
آر
جائزة موناكو الكبرى
21 مايو
-
24 مايو
الحدث التالي خلال
87 يوماً
آر
جائزة أذربيجان الكبرى
04 يونيو
-
07 يونيو
الحدث التالي خلال
101 يوماً
آر
جائزة كندا الكبرى
11 يونيو
-
14 يونيو
الحدث التالي خلال
108 يوماً
آر
جائزة فرنسا الكبرى
25 يونيو
-
28 يونيو
الحدث التالي خلال
122 يوماً
آر
جائزة النمسا الكبرى
02 يوليو
-
05 يوليو
الحدث التالي خلال
129 يوماً
آر
جائزة بريطانيا الكبرى
16 يوليو
-
19 يوليو
الحدث التالي خلال
143 يوماً
آر
جائزة المجر الكبرى
30 يوليو
-
02 أغسطس
الحدث التالي خلال
157 يوماً
آر
جائزة بلجيكا الكبرى
27 أغسطس
-
30 أغسطس
الحدث التالي خلال
185 يوماً
آر
جائزة إيطاليا الكبرى
03 سبتمبر
-
06 سبتمبر
الحدث التالي خلال
192 يوماً
آر
جائزة سنغافورة الكبرى
17 سبتمبر
-
20 سبتمبر
الحدث التالي خلال
206 يوماً
آر
جائزة روسيا الكبرى
24 سبتمبر
-
27 سبتمبر
الحدث التالي خلال
213 يوماً
آر
جائزة اليابان الكبرى
08 أكتوبر
-
11 أكتوبر
الحدث التالي خلال
227 يوماً
آر
جائزة الولايات المتّحدة الكبرى
22 أكتوبر
-
25 أكتوبر
الحدث التالي خلال
241 يوماً
آر
جائزة المكسيك الكبرى
29 أكتوبر
-
01 نوفمبر
الحدث التالي خلال
248 يوماً
آر
جائزة البرازيل الكبرى
12 نوفمبر
-
15 نوفمبر
الحدث التالي خلال
262 يوماً
آر
جائزة أبوظبي الكبرى
26 نوفمبر
-
29 نوفمبر
الحدث التالي خلال
276 يوماً

مرسيدس "منزعجة" من سير جائزة سنغافورة على ذلك النحو الخاطئ

المشاركات
التعليقات
مرسيدس "منزعجة" من سير جائزة سنغافورة على ذلك النحو الخاطئ
22-09-2019

يشعر فريق مرسيدس للفورمولا واحد بـ "الانزعاج" بعد أن سارت عطلة نهاية أسبوع جائزة سنغافورة الكبرى "على نحوٍ خاطئ جدًا" بناءً على ما قاله توتو وولف مدير الفريق.

رُشّحت مرسيدس لتكون الأوفر حظًا على حلبة الشوارع المتطلّبة للارتكازيّة، لكنّها اكتفت بالمركزين الرابع والخامس في السباق وفشلت في تحقيق منصّة التتويج للمرّة الثانية فقط هذا الموسم.

وجاء ذلك بالرغم من انطلاق لويس هاميلتون متصدّر ترتيب النقاط من المركز الثاني وحفاظه عليه في الفترة الأولى، لكنّ البريطاني خسر لاحقًا بعد إجرائه لتوقّفه الوحيد بعد منافسيه بعدّة لفّات.

وبحديثه بعد السباق، اعترف وولف بأنّ نتيجة عطلة نهاية الأسبوع كانت "محبطة" وأنّه شعر بأنّ الفريق "لم يُحسّن ما كان من الممكن تحسينه".

وقال: "يُمكنني إخباركم بأنّنا غاضبون جميعًا واجتمعنا نسبيًا مع المهندسين والسائقين وهناك شعور عام بأنّنا أخطأنا، سارت عطلة نهاية هذا الأسبوع بشكلٍ خاطئ جدًا".

وأضاف: "أعتقد بأنّ المزاج الذي نشعر به كلّنا هو الانزعاج لخسارتنا للكثير من الفرص. لا يُوجد أحد في الفريق لا يُعاني من ذلك الشعور".

اقرأ أيضاً:

وفي حين أنّ وولف شعر بأنّ أغلب الضرر وقع في التصفيات، كونها "العامل الأكثر حسمًا في سنغافورة"، فقد اعترف كذلك بأنّ الفريق قلّل من تقدير عمليّة التوقّف المبكّر من أجل التجاوز عندما ترك هاميلتون على الحلبة لفترة أطول في المرحلة الأولى.

وقال النمساوي: "فرّطنا في فرصة التوقّف الأبكر الذي فاجأ حتّى فيراري ربّما، أعني مدى قوّته في هذا السباق".

وأكمل: "تمحور الأمر منذ ذلك الحين حول حماية المركز في مواجهة ماكس أو محاولة السعي وراء الفوز، وهو ما كان يقتصر على نسبة مئويّة صغيرة، لكنّنا جازفنا بالتضحية بالمركز الثالث واستعنّا بدعم فالتيري في ذلك الوضع".

وأردف: "كانت مجازفة، وكنت قد تتخيّل رؤية فيراري تحصل على نهاية مختلفة للسباق أيضاً (يتراجع أداء إطاراتها في النهاية)".

وواصل شرحه بالقول: "هل كنّا لنجري توقّف هاميلتون أبكر؟ لا. خسرنا في تلك المرحلة المركزين الأوّل والثاني، تمحور الأمر حول حماية المركز الثالث في مواجهة ماكس، وشعرنا بأنّ الإطارات كانت لا تزال تمتلك المزيد (من العمر)، وكانت فرصتنا الوحيدة محاولة البقاء لفترة أطول وكان هناك الكثير من الزحام مع لانس سترول وأنطونيو جيوفينازي، وكانت سيارتا فيراري تقتربان سريعًا، لذا أملنا أن يُوقف ذلك قطار فيراري".

واختتم حديثه بالقول: "لكن في الحقيقة تراجعت أزمنة لويس حينها لتُصبح أبطأ من أزمنة جيوفينازي، هكذا من العدم، وحينها خسرنا اللعبة".

المقال التالي
معاقبة جيوفينازي لاقترابه المفرط من الرافعة

المقال السابق

معاقبة جيوفينازي لاقترابه المفرط من الرافعة

المقال التالي

فيراري فكّرت بمبادلة مركزَي فيتيل ولوكلير في سنغافورة

فيراري فكّرت بمبادلة مركزَي فيتيل ولوكلير في سنغافورة
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
الحدث جائزة روسيا الكبرى