فورمولا 1
آر
جائزة روسيا الكبرى
25 سبتمبر
التجارب الحرّة الأولى خلال
6 يوماً
آر
جائزة اليابان الكبرى
08 أكتوبر
Canceled
آر
جائزة إيفل الكبرى
09 أكتوبر
الحدث التالي خلال
19 يوماً
آر
جائزة البرتغال الكبرى
23 أكتوبر
الحدث التالي خلال
33 يوماً
آر
جائزة المكسيك الكبرى
30 أكتوبر
Canceled
آر
جائزة البرازيل الكبرى
13 نوفمبر
Canceled
11 ديسمبر
الحدث التالي خلال
82 يوماً

مرسيدس: مشكلة علبة التروس "معقّدة"

المشاركات
التعليقات
مرسيدس: مشكلة علبة التروس "معقّدة"

اعترفت مرسيدس أنّها تواجه "مشكلة معقّدة" في ظلّ محاولتها حلّ مشاكل علبة التروس قبيل جائزة ستيريا الكبرى للفورمولا واحد نهاية الأسبوع الجاري.

أدّت توليفة من الرنين الكهربائيّ في الأنظمة والاهتزازات الناجمة عن الحفف الجانبيّة على حلبة ريد بُل رينغ في مواجهة الفريق لخطر تعطّل علبة التروس خلال جائزة النمسا الكبرى نهاية الأسبوع الماضي.

واعترف الفريق أنّ المشاكل متواصلة على النسخة الحاليّة لسيارة "دبليو11" وأنّه بالرغم من عمل مهندسي الفريق على محاولة حلّ المشاكل حتّى قبل انطلاق عطلة نهاية الأسبوع الماضي، فإنّهم لم يتمكّنوا من التوصّل إلى حلٍ سريع.

وبحديثه في الفيديو الاعتيادي قبل عطلة نهاية الأسبوع، قال جايمس فاولز مسؤول الاستراتيجيّة في صفوف مرسيدس: "لدينا عددٌ من الشباب في المصنع يعملون ليل نهار على هذه المسألة. في الحقيقة كانوا يعملون على ذلك في ذات وقت الجائزة الكبرى".

وأكمل: "في الوقت الذي كانت تجري فيه الجائزة الكبرى، فإنّهم كانوا يبذلون قصارى جهدهم لمحاولة فهم مكمن الخلل قبل الدخول في هذا الأسبوع".

وأردف: "نعلم أنّنا إن لم نتمكّن من السيطرة على هذه المشكلة فستتكرّر في غضون أيّام قليلة. وفي الحقيقة هذه مشكلة كانت لتتسبّب في عدم إكمال سيارةٍ أو اثنتين للسباق يوم الأحد الماضي. إنّها مشكلة معقّدة".

ثمّ تابع: "لو كانت مسألة واضحة لبذلنا جهدنا لحلّها الأسبوع الماضي، لكن من الواضح أنّ ذلك لم يحدث. كلّ ما نعلمه الآن هو أنّ المكوّنات الكهربائيّة في علبة التروس تعاني، ونحتاج للقيام بالمزيد من أجل جعلها تُكمل جائزة كبرى كاملة".

وتشتبه مرسيدس في أنّ مشاكل علبة التروس لن تفرض متاعب كبيرة على حلبات لا تتطلّب عدائيّة كبيرة في العبور على الحفف الجانبيّة بذات القدر الذي تتطلّبه حلبة ريد بُل رينغ، لكنّ تكرار السباق على ذات الحلبة يعني مواجهة الفريق لبعض الصداع الإضافيّ.

وتدفع طبيعة حلبة ريد بُل رينغ السائقين للعبور بعدائيّة على الحفف الجانبيّة في حال أرادوا تقديم أزمنة قويّة، لذا فإنّ مقاربة محافظة للغاية لن تكون مجدية.

وقال فاولز: "الحقيقة هي أنّ الحلبة النمساويّة عدائيّة جدًا جدًا، خاصة من ناحية الحفف الجانبيّة".

وأكمل: "تفرض الكثير من الجهد على مكوّنات نظام التعليق والسيارة. عليك العبور على الحفف من أجل تسجيل زمنٍ جيّد، لكنّ تلك الحفف تولّد الكثير من الاهتزازات في السيارة وتفرض الكثير من الحمل عليها".

وأردف: "طبيعة المشكلة كهربائيّة بالنسبة لعلبة التروس، والحقيقة هي أنّ أمامنا بضعة أيّام قليلة قبل مواجهة المشكلة مجدّدًا".

ريكاردو "غير محطّم الأعصاب" جراء الانسحاب المبكر في النمسا

المقال السابق

ريكاردو "غير محطّم الأعصاب" جراء الانسحاب المبكر في النمسا

المقال التالي

رينو لا تخطط لمشاركة ألونسو في التجارب الحرة في 2020

رينو لا تخطط لمشاركة ألونسو في التجارب الحرة في 2020
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1