مرسيدس: لم نتوقّع الوتيرة الإضافية التي نتجت عن تغيير مستوى التبريد

المشاركات
التعليقات
مرسيدس: لم نتوقّع الوتيرة الإضافية التي نتجت عن تغيير مستوى التبريد
18-06-2019

اعترف فريق مرسيدس المُشارك في بطولة العالم للفورمولا واحد أنّه كان ليتّبع استراتيجية مختلفة في سباق مونتريال إذا ما علم بأنّ تغيير مستوى التبريد الذي تمّ خلال توقّف صيانة لويس هاميلتون سيساهم في حصول بطل العالم على وتيرة إضافية بشكل ملحوظ.

تأثّرت طلعة هاميلتون الأولى في سباق كندا بارتفاع مُفرط في الحرارة بينما كان قريبًا في ملاحقة المتصدّر سيباستيان فيتيل، إذ وخلال توقّفه - الذي أتى بعد وقفة صيانة سائق فيراري - أدخل الفريق تعديلًا سريعًا من أجل منحه تبريدًا إضافيًا.

وتُعدّ تلك الخطوة شائعة، ولا سيّما في سباقات حيث تكون السرعة على المقاطع المستقيمة هامة وتعمد الفرق إلى مستويات ضعيفة من التبريد في التصفيات من أجل تقليل السحب. لكن في حال هاميلتون، كان هنالك أمل واضح بأنّه سيتواجد على قطب الانطلاق الأوّل، وأن يكون قادرًا على خوض السباق في هواء نظيف.

مع ذلك، لم يكن الوضع هكذا، إذ عانى البريطاني خلف فيتيل. لكن وفي ظلّ ذلك التعديل على مستويات التبريد ووضعه لإطارات جديدة قاسية لطلعته الثانية، حصل هاميلتون على وتيرة أفضل من المتوقّع.

إذ اعترف الفريق الآن بأنّه وإذا ما علم بوجود تلك الوتيرة، كان ليتّبع نهجًا عدائيًا ويحاول التقدّم على فيتيل عبر التوقّف أولًا.

"واجهنا مشكلة خلال الطلعة الأولى التي وعلى الرُغم منها كان قادرًا على مُضاهاة أزمنة لفّات فيتيل" قال أندرو شوفلين مدير هندسة جانب المسار ضمن فيديو نشرته مرسيدس.

وأضاف: "لم يتمكن من الاقتراب خلف فيتيل بسبب ارتفاع حرارة السيارة بعض الشيء، لذا تعيّن عليه ترك بعض الفارق، إذ اضطرّ لرفع قدمه من على دواسة الوقود من أجل الحفاظ على مستوى التبريد".

وتابع: "عندما أجرى سياستيان توقّفه، أخبرنا لويس بأن يضغط، لكنّ الإطارات كانت تتآكل في الواقع على نحوٍ كبير، إذ كان بوسعكم أنّ آخر لفّتين له لم تكونا أسرع من سابقاتها. ولهذا لم تفلح فكرة التوقّف بعده".

وأكمل: "سبب إبقائنا هاميلتون للفّة إضافية كان أنّه وإذا ما شهد السباق دخول سيارة الأمان، كنّا لنرث الصدارة مع وقفة الصيانة الأقصر".

اقرأ أيضاً:

وأردف: "الآن وبالنظر من جديد إلى ما حدث، فبوسعكم رؤية أنّنا كنّا أسرع بكثير خلال الطلعة الثانية، وبعض ذلك يعود إلى أنّنا كنّا قادرين على إدخال ذلك التغيير على مستويات التبريد خلال وقفة الصيانة والذي ساهم بشكل مفاجي في قدرة لويس على الضغط ودفع السيارة بشكل أكبر خلف سيباستيان. لكن وإذا ما كنّا نعلم عن امتلاكنا لذلك الفارق في الوتيرة، كنّا لنتوقّف أبكر من ذلك بلفّة، وكان الوضع ليكون قريبًا للغاية".

واختتم: "لكن حتّى ولو لم يُفلح ذلك، كان لويس ليتواجد على إطارات ساخنة بينما يعود سيباستيان على الحلبة مع إطارات باردة، وكنّا ربما لنُقدم على التجاوز في تلك اللفّة. لذلك ما قمنا به لم يُفلح، وسنقوم باتّباع أمر مختلف في المرّة القادمة".

اقرأ أيضاً:

المقال التالي
فيراري تتقدّم بطلب لمراجعة عقوبة فيتيل في كندا

المقال السابق

فيراري تتقدّم بطلب لمراجعة عقوبة فيتيل في كندا

المقال التالي

توست: لا يُمكن جعل الفورمولا واحد متطلّبة أكثر بدنيًا

توست: لا يُمكن جعل الفورمولا واحد متطلّبة أكثر بدنيًا
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
الحدث جائزة كندا الكبرى
قائمة السائقين لويس هاميلتون تسوق الآن
قائمة الفرق مرسيدس تسوق الآن