مرسيدس قد تُعيد النظر في مقاربتها لأوامر الفريق بين هاميلتون وبوتاس

اعترف توتو وولف مدير فريق مرسيدس أن العلامة الألمانية تُبقي خياراتها مفتوحة لاستعمال أوامر الفريق نظراً لتركيز غريمتها فيراري على متصدر الترتيب الحالي للبطولة سيباستيان فيتيل كسائق أول.

لطالما اختارت مرسيدس سياسة عدم تفضيل أحد سائقَيها على الآخر، خاصة عندما يكونان كلاهما مرشحَين للظفر باللقب، كما هي الحال مع لويس هاميلتون وفالتيري بوتاس في موسم 2017 الجاري.

لكنّ وضعاً مثل سباق المجر – حين سمح بوتاس لهاميلتون بالمرور قبل أن يعيد البريطانيّ المركز لزميله عندما لم يتمكن من تجاوز كيمي رايكونن سائق فيراري الذي كان يحمي تقدم زميله فيتيل – ترك مرسيدس تعيد التفكير في هذه المقاربة.

حيث قال وولف: "إنه أمرٌ فكرنا به وبشكل كبير خلال الأسابيع الماضية".

وأكمل: "يتمحور الجواب حول إبقاء خياراتنا مفتوحة، إذ لا يمكنك التخطيط لجميع السيناريوهات، فقد يحصل أمر ما مختلف عما تتوقعه".

وأضاف: "تحظى فيراري بوضع يستفيد منه فيتيل لكونه في المرتبة الأولى من ناحية النقاط، ومن الواضح أن كيمي يقوم بدعمه".

وتابع: "لم يكن ذلك جزءاً من فلسفتنا خلال المواسم الماضية، لكننا سننظر في كلّ وضعٍ خلال السباق وما الذي يعنيه على صعيد لقب بطولتي السائقين والمصنّعين".

لفة رائعة من هاميلتون

عانى بوتاس في مجاراة هاميلتون على أرض حلبة سبا-فرانكورشان البلجيكية هذا الأسبوع، ليتأهل خلف البريطاني بفارق 0.541 ثانية.

"ما كان يعاني منه – بوتاس – هو نقص عامّ في التماسك، كانت تلك هي المسألة الأساسية" قال وولف.

وأكمل: "يمكن أنّ نرى أنّ مشكلته لم تكن تتمحور حول منعطف معيّن، بل خلال المقطع الثاني. علينا إيجاد السبب وراء ذلك".

وأضاف: "من جهة أخرى، لدينا سائق قدم يوماً استثنائياً مع مقاربة ذهنية متميزة".

وتعتبر حلبة سبا ملائمة لسيارة مرسيدس، لكنّ فيتيل تمكن من الفصل بين ثنائي مرسيدس خلال التصفيات ليتأهل ثانياً بفارق 0.242 ثانية خلف هاميلتون.

"لم نكن متفاجئين، لأنهم – فيراري – يضغطون بقوة" قال وولف.

وأكمل: "ذلك يوضّح مرة أخرى أنّ عليك إكمال العمل على جميع الأصعدة. لا أعلم مقدار الفارق الحقيقي خلال التصفيات، لكنّ لويس قدّم لفة رائعة".

وأضاف: "استفاد فيتيل بعض الشيء من عامل سحب الفجوة الهوائية في نهاية لفته ما منحه عُشراً أو اثنين من الثانية. لذا يمكن للفارق أن يصل إلى أربعة أو خمسة أعشار الثانية".

وتابع: "لكن، وبالنظر إلى أنّ لفة هاميلتون كانت استثنائية فإنّ ذلك يبقينا حذرين لأننا نعلم أنّ هناك حلبات مقبلة قد لا تناسبنا ومنها سنغافورة".

واسترسل: "لذا، سبا هي المكان الذي ينبغي أن نظهر فيه أقوياء ونحسّن السيارة ونتفهمها، ونقدم أداءً جيداً".

واختتم: "أعتقد أنّ أمر مثير للاهتمام نظراً لوجود أربعة سائقين يمتلكون سيارات قادرة على إحراز الفوز".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
الحدَث جائزة بلجيكا الكبرى
حدث فرعي قبل السباق
حلبة سبا-فرانكورشان
قائمة السائقين لويس هاميلتون , سيباستيان فيتيل , فالتيري بوتاس
قائمة الفرق مرسيدس
نوع المقالة أخبار عاجلة