مرسيدس: فيراري هي المرشّحة للفوز في البرازيل بعد "مجازفتها الكبيرة"

المشاركات
التعليقات
مرسيدس: فيراري هي المرشّحة للفوز في البرازيل بعد
11-11-2018

اعتبر توتو وولف مدير فريق مرسيدس أنّ فيراري ستكون المرشّحة للفوز بجائزة البرازيل الكبرى بعد أن جازفت الحظيرة الإيطاليّة بكلّ شيء ضمن استراتيجيّة مغامرة في التصفيات.

قامت فيراري بتغيير إطارات كلٍ من سيباستيان فيتيل وكيمي رايكونن إلى تركيبة "سوفت" بعد لفّة استطلاعيّة واحدة على تركيبة "سوبر سوفت" في بداية القسم الثاني من التصفيات، وذلك في الوقت الذي كان يُعتقد فيه بأنّ الأمطار على مشارف الحلبة.

وكان ذلك التوقيت مهمًا للغاية وهو ما أدّى إلى طيش فيتيل عندما تمّ استدعاؤه من قبل "فيا" إلى منطقة الوزن عند مدخل خطّ الحظائر.

لكنّ لفّتي فيتيل ورايكونن كانتا سريعتين بما فيه الكفاية للعبور إلى القسم الثالث ما يعني انطلاقهما على تركيبة "سوفت" وتمتّعهما نظريًا بالإطارات ذات العمر الأطول، بينما سينطلق سائقو مرسيدس وريد بُل على إطارات "سوبر سوفت" بعد تسجيل أسرع أزمنتهم عليها في القسم الثاني من التصفيات.

وسينطلق لويس هاميلتون من المركز الأوّل بعد أن كان الأسرع في القسم الثالث، لكن بشكلٍ مماثلٍ لفالتيري بوتاس ودانيال ريكاردو وماكس فيرشتابن فلم يتمكّن من تحسين زمنه في القسم الثاني عندما انتقل إلى تركيبة "سوفت".

وسينطلق فيتيل ورايكونن من المركزين الثاني والرابع على التوالي في إنترلاغوس.

"أقدمت فيراري على مجازفة كبيرة في التصفيات وتغيير الإطارات عندما كانت الأمطار قريبة للغاية" قال وولف.

وأضاف: "آتى ذلك ثماره. سيتواجدون على الإطار الأكثر صلابة للغد (اليوم)".

ثمّ تابع: "سيكونون في موقع ضعف عند الانطلاقة، لكنّه سيتمتّعون بأفضليّة كبيرة على مدار اللفّات الـ 10 إلى الـ 15 الأولى. حيث تُظهر نماذجنا أنّهم الأوفر حظًا".

وأكمل: "لم نقدم على تلك المجازفة كوننا اعتقدنا أنّها غير متكافئة، لكنّنا نتفهّم أنّ فيراري وبالنظر إلى الموقع الذي هي فيه الآن، فإنّ الطريقة الوحيدة للبقاء ضمن معركة بطولة الصانعين تكون عبر القيام بأشياء مختلفة والإقدام على المجازفات، وذلك ما قاموا به وأتى أكله".

وتفاقم ميلان سيارة "دبليو09" لرفع حرارة الإطارات الخلفيّة بشكلٍ مفرط أكثر خلال السباقين الماضيين في أوستن والمكسيك على وجه الخصوص، وخسرت السهام الفضيّة في كلتا المناسبتين.

وتعتقد بيريللي بأنّ الاستراتيجيّة الأسرع في البرازيل – في حال بقيت الأجواء مثل المتوقّع – ستقتصر على توقّفٍ وحيد بعد 32 إلى 36 لفّة على تركيبة "سوفت" ومن ثمّ الانتقال إلى إطارات "ميديوم" حتّى النهاية. أمّا المنطلقون على إطارات "سوبر سوفت" فسيتعيّن عليهم التوقّف أبكر بسبع لفّات.

وتشير الأرصاد الجويّة إلى أنّ درجات الحرارة ستكون أعلى في السباق بالمقارنة مع أيّ مرحلة سابقة من عطلة نهاية الأسبوع، وهو ما سيفرض عاملًا جديدًا مجهولًا لإدارة الإطارات.

وقال وولف حيال ذلك: "قمنا بتعديل الأشياء لعطلة نهاية الأسبوع هذه".

وأضاف: "كنّا سعداء حتّى الآن بما شاهدناه، لكنّ ارتفاع حرارة الإطارات سيفرض المعاناة الأكبر، والإبقاء عليها حيّة وعدم دفعها للشروخ".

وأكمل: "وبعد ذكر ضعف تركيبة سوبر سوفت بالمقارنة مع سوفت، فنحن متأخّرون قليلًا".

لويس هاميلتون، مرسيدس وفالتيري بوتاس، مرسيدس

لويس هاميلتون، مرسيدس وفالتيري بوتاس، مرسيدس

تصوير: صور لات

المقال التالي
راسل يتجه للمشاركة مع ويليامز للمرة الأولى في تجارب أبوظبي

المقال السابق

راسل يتجه للمشاركة مع ويليامز للمرة الأولى في تجارب أبوظبي

المقال التالي

لوكلير مذهولٌ من لفّة التصفيات "المفاجئة" في البرازيل

لوكلير مذهولٌ من لفّة التصفيات "المفاجئة" في البرازيل
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
الحدث جائزة البرازيل الكبرى