مرسيدس ستجلب حزمة من التحديثات للسيارة والمحرك

كشف فريق مرسيدس بأنه يُخطط لجلب حزمة من التحديثات الانسيابية والتحسينات لوحدة الطاقة خلال السباقات المقبلة من أجل سدّ الفارق خلف فريق ريد بُل لضمان لقبٍ آخر ضمن حقبة المحركات الهجينة.

مرسيدس ستجلب حزمة من التحديثات للسيارة والمحرك

كشف مدير الفريق توتو وولف بعد هزيمة سباق ستيريا في النمسا نهاية الأسبوع الماضي بأنّ الصانع الألماني سيصبّ تركيزه على موسم 2022 من بطولة العالم للفورمولا واحد، لكن يبدو بأنّ الفريق لن يتوقف تمامًا عن تطوير مقاتلته "دبليو12".

فقد أشار المدير التقني في مرسيدس جايمس أليسون بأنّ مرسيدس تعمل منذ فترة على حزمة من التحديثات على صعيدَي السيارة ووحدة الطاقة، إذ قال "لدينا بعض الأمور التي ستُساهم في حصولنا على المزيد من السرعة حيث نأمل أن تكون كافية".

وردًّا على سؤال حول تصريحات وولف بعد نهاية السباق والتي أشار فيها إلى أنّ مرسيدس لن تقوم بالعمل على سيارة الموسم الحالي بل ستُركّز على سيارة العام المقبل، قال أليسون "لا أعتقد بأنّ ما قاله وولف يتعارض مع ما قلته. ولا أعتقد حتى بأنّ وولف قال ذلك بالتحديد".

وتابع قائلاً "ما أشار إليه وولف هو أنّ قوانين العام المقبل ستكون كبيرة حيث ستتطلب قدرًا هائلاً من انتباهنا. لذلك تحوّل معظم التركيز في المصنع لدينا إلى العام المقبل. ولكن هذا لا يعني بأنه لا توجد هناك بعض الأشياء التي سنقوم بإضافتها على السيارة الحالية".

وأضاف "كما أننا لا نملك مصنعًا واحد بل اثنين والآخر متعلق بوحدة الطاقة إذ لا يزال بإمكاننا استخلاص المزيد من الأداء من هذا الجانب. ستكون لدينا بعض التحديثات القادمة على صعيد الانسيابية ووحدة الطاقة".

اقرأ أيضاً:

المشاركات
التعليقات
تحليل: كيف ساعدت كيماوياتٌ سريةٌ لمستحضراتٍ تجميلية في دفع ريد بُل نحو أداء مذهلٍ في الفورمولا واحد

المقال السابق

تحليل: كيف ساعدت كيماوياتٌ سريةٌ لمستحضراتٍ تجميلية في دفع ريد بُل نحو أداء مذهلٍ في الفورمولا واحد

المقال التالي

فيراري: مرسيدس مُشتتة بالافتقار للاستقرار داخل الفريق

فيراري: مرسيدس مُشتتة بالافتقار للاستقرار داخل الفريق
تحميل التعليقات