مرسيدس: روزبرغ لا يزال يُواجه مُهمّةً "صعبة"

المشاركات
التعليقات
مرسيدس: روزبرغ لا يزال يُواجه مُهمّةً
27-10-2016

أشار توتو وولف مدير فريق مرسيدس إلى أنّ نيكو روزبرغ لا يزال يُواجه وضعًا "صعبًا" في معركة لقب الفورمولا واحد لهذا الموسم، بالرُغم من أنّ إحراز مراكز الوصافة فقط خلف هاميلتون يكفيه خلال السباقات المتبقية كي يحسم اللقب.

نيكو روزبرغ، مرسيدس
نيكو روزبرغ، مرسيدس
نيكو روزبرغ، مرسيدس
نيكو روزبرغ، مرسيدس
نيكو روزبرغ، مرسيدس
لويس هاميلتون، مرسيدس ونيكو روزبرغ، مرسيدس ودانيال ريكاردو، ريد بُل
نيكو روزبرغ، مرسيدس

يتقدّم روزبرغ بفارق 26 نقطة أمام زميله هاميلتون مع بقاء ثلاثة سباقاتٍ حتّى نهاية الموسم، إذ ستكون أوّل فرصه لحسم اللقب خلال جائزة المكسيك الكُبرى نهاية الأسبوع الجاري.

لكن، بالرُغم من أنّ مهمّته لنيل اللقب قد تبدو أسهل من غريمه هاميلتون، لكنّ وولف يرى بأنّ هناك جوانب سلبيّة تُحيط بوضع روزبرغ لا سيّما نظرًا لكونه لا يستطيع التفريط بعدم إنهاء أحد تلك السباقات.

"إنّه في وضعٍ صعب نظرًا لأنه بحاجةٍ إلى التعامل مع كلّ سباقٍ على حدة كما يفعل" قال وولف شارحًا، وأضاف: "إنّه بحاجةٍ إلى ضمان ألّا ينسحب لأيّ سببٍ كان، هذا أهمّ شيء".

وأردف: "كان بإمكانك رؤية ذلك عند المنعطف الأوّل في أوستن. سواءٌ كان لذلك تأثيرٌ أم لا – فأنا لم أتحدّث معه بعد".

في المقابل يرى وولف أنّ كلا سائقَيه لا يحظى بأفضليّةٍ على الآخر لحسم اللقب، لا من ناحية وضعهما في البطولة أو حتى أدائهما على الحلبة.

عند سؤاله عن أيّ منهما يواجه المهمة الأصعب، أجاب وولف: "كلاهما. أحدهما بحاجةٍ إلى التأكّد من ألّا ينسحب في أيّ سباق والآخر بحاجةٍ إلى إحراز النقاط والفوز. إن كنت سأختار أحدهما سيكون نيكو، لكنّه اختيارٌ قائمٌ على الاحتمالات".

تأرجح زخم الأداء بين هاميلتون وروزبرغ

على هذا الجانب قال وولف أنّه متحمسٌ لرؤية كيف سيتأرجح الأداء بين سائقَيه خلال السباقات الثلاثة الأخيرة لا سيّما مع الأداء القوي الذي قدّماه في السباقات القليلة الماضية.

"إنهما يستمران في تبادل الأداء القوي" قال وولف، وتابع: "كان نيكو قويًا للغاية في سنغافورة. لويس كان قويًا للغاية في ماليزيا. نيكو قدّم أداءً رائعًا في سوزوكا، ولويس تفوّق على نفسه في أوستن".

وأكمل: "يستمر الأمر في التأرجح بين الاثنين، لذا يخامرني الفضول بشدّة حيال الكيفية التي ستؤول إليها الأمور".

لكنّ وولف كذلك أوضح أنّه لا يملك أدنى شكّ في استعادة هاميلتون لمقاربته الذهنيّة بعد أسبوعه الصعب في اليابان.

"كانت جولة سوزوكا صعبةً للغاية بالنسبة له كونها جاءت في أعقاب انسحابه من سباق ماليزيا وخسارته فرصة تسجيل 25 نقطة، كانت لتقرّبه أكثر من لقب البطولة" قال وولف.

واستدرك في ختام حديثه: "ثمّ بدأ الجدل الواسع حول سلوكه خلال المؤتمر الصحفي. كانت أمامه عشرة أيام كي يتعافى ومن ثَمّ يعود قويًا. لذا أعتقد أنّها كانت مسألة وقتٍ فقط واستيعابٍ للأمور".

المقال التالي
غروجان: المركز العاشر في أوستن دفعةٌ جاءت في الوقت المناسب لفريق هاس

المقال السابق

غروجان: المركز العاشر في أوستن دفعةٌ جاءت في الوقت المناسب لفريق هاس

المقال التالي

عمود ماسا: لماذا تركَت جائزة الولايات المتحدة الكبرى مرارة في نفسي

عمود ماسا: لماذا تركَت جائزة الولايات المتحدة الكبرى مرارة في نفسي
تحميل التعليقات