مرسيدس تُراجع "معايير" تجهيز المُحركات بعد خيبة أمل سباق ماليزيا

قرّرت مرسيدس إدخال معايير جديدة لتجهيز مُحركاتها لسباق جائزة اليابان الكُبرى، بعد العطل الذي تعرّض له لويس هاميلتون في الجولة السابقة في ماليزيا.

لا يزال الصانع الألماني يُحاول دراسة البيانات من أجل معرفة السبب الرئيسي وراء احتراق مُحرك هاميلتون في اللّفات الأخيرة من سباق سيبانغ.

وقد كشفت التحقيقات الأوليّة بأنّ مُحرك هاميلتون عانى من فقدان ضغط الزيت في المنعطف الأخير قبل أن يحترق على خطّ البداية/النهاية ما أسفر عن خسارة البريطاني لصدارته وانسحابه من السباق خالي الوفاض.

ونُشير إلى أنّ مُحرك هاميلتون أكمل 618 كيلومتراً فقط قبل أن يحترق.

وسيعود البريطاني إلى استخدام المُحرك الذي استخدمه في سنغافورة، فيما سيبقى زميله نيكو روزبرغ على نفس المُحرك الذي أنهى به سباق ماليزيا في المركز الثالث.

وكإجراء وقائي، سيقوم الصانع الألماني بتعديل إعدادات تشغيل المُحرك لتقليص فرص تكرار أيٍّ من المشاكل.

وقد اضطرت حادثة سباق ماليزيا إلى تأخير حصول عملاء مرسيدس على وحدات الطاقة الجديدة.

كان من المُنتظر أن يحصل ويليامز، فورس إنديا وباسكال فيرلاين على مُحركاتٍ جديدة نهاية هذا الأسبوع، بيد أن مرسيدس ستُؤجّل هذه الخطوة حتى الجولة المُقبلة في أوستن.

ومن شأن ذلك أن يمنح مرسيدس فرصة لتطبيق الدروس المُستفادة من التحقيق المتواصل لمُحرك هاميلتون المُحترق بعد إرساله إلى المملكة المتحدة.

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
الحدَث جائزة اليابان الكبرى
حلبة سوزوكا
قائمة السائقين لويس هاميلتون
قائمة الفرق مرسيدس
نوع المقالة أخبار عاجلة