مرسيدس تُبدي حذرها من فريق فيراري قبل سباق أستراليا

أكّد فريق مرسيدس وجوب أخذ الحيطة والحذر من فريق فيراري خلال سباق جائزة أستراليا الكُبرى، الجولة الأولى من بطولة العالم لسباقات الفورمولا واحد، على الرُغم من الفارق المُريح للسهام الفضيّة في التجارب التأهيليّة.

حجزت مرسيدس الصّف الأوّل على شبكة الانطلاق عبر الثنائي لويس هاميلتون ونيكو روزبرغ، إذ كان البريطاني الذي حقّق قطب الانطلاق الأوّل للمرّة الـ50 في مسيرته أسرع من الألماني سيباستيان فيتيل صاحب المركز الثالث بثمانية أعشار من الثانية.

ولكنّ مرسيدس أبقت على حذرها لا سيما بعدما قام فيتيل بمُحاولةٍ واحدة في القسم الثالث في حين كان هاميلتون أسرع بثلاثة أعشار من الثانية في مُحاولته الثانية، فضلاً عن بعض التقارير التي أشارت إلى أنّ مُحرك فيراري لم يكن بأقصى طاقته خلال التصفيات.

وعندما سُئِل هاميلتون عمّا إذا كان مُتفاجئًا من الفارق مع فيراري، أجاب قائلاً "لن أقول بأني كذلك. أعتقد بأنني لم أكذب بالأمس عندما قلت بأنّ فيراري تبدو في وضعٍ جيد".

وأضاف "لقد نظرتُ إلى بعض اللّفات الخاصة بها إذ كنت أتوقّع أن تكون أقرب إلينا بكثير. ولكن هذا شيءٌ إيجابي".

وتابع قائلاً "لو قام فيتيل بالخروج مرّة أخرى إلى الحلبة لكان بمقدوره تحسين زمنه، على الأرجح ببعض الأعشار من الثانية. لذلك فيراري هي أقرب إلينا مما تعتقدونه، ولكن لا يزال الفارق مُريحًا في الوقت الراهن".

وحيال توقعاته للسباق، قال البريطاني "أعتقد بأنّ فيراري أقرب إلينا بعشر أو بعشرين خلال السباق. ستكون أقرب إلينا في السباق ممّا كانت عليه اليوم، ولكني قد أكون مُخطئًا".

روزبرغ: فيراري أسرع في السباق

من ناحيته، قال روزبرغ بأنّ نتيجة التجارب التأهيليّة لم تُظهر الصورة الحقيقيّة لمُستوى المُنافسة.

وقال في هذا الصدد "الصورة ليست حقيقيّة كوننا قمنا بلفتين بينما قامت فيراري بلفة واحدة. كما كان فيتيل في موقفٍ مُحرج مع تبقي مجموعة واحدة من الإطارات لديه من أجل تسجيل لفةٍ سريعة".

وأضاف "هذا الوضع مُختلفٌ قليلاً بالنسبة لنا إذ كُنّا قادرين على الخروج والمُخاطرة بعض الشيء. لذلك دعونا حذرين. ولكن نعم، لفد فاجأنا الفارق ونحنُ سعداء في الوقت الراهن، على الرُغم من أنني كنت أتطلع إلى المعركة مع فيراري".

واستطرد قائلاً "نعلم جيدًا بأنّ وتيرة فيراري أفضل في السباقات مما هي عليها في التجارب التأهيليّة. لذلك دعونا نُحافظ على هدوئنا ونرى كيف تسير الأمور في السباق. ولكن نعم تفاجأنا اليوم".

انخفاض قوّة المُحرك

كما يعتقد مُدير رياضة السيارات في مرسيدس توتو وولف بأنّ أحد عوامل الفارق مع فيراري مردّه إلى ضعف الطاقة الكهربائيّة من مُحرك الحظيرة الإيطالية خلال التجارب التأهيليّة.

وقال "بالنسبة لي كانت التجارب التأهيليّة مُثيرة للاهتمام كون الفارق كان أكبر من المُتوقّع. ولكن فيراري لم تقم بالدوران حول الحلبة بعد قيامها بلفة واحدة في القسم الثالث. رأينا انخفاضًا في قوة المُحرك أكثر من العام الماضي، ولكننا لا نعلم ما الذي يحصل بداخل تلك السيارة".

واختتم "لذلك رأيي الشخص هو أنك ترى الإمكانيّة والتهديد من تلك السيارة. ولكن فيراري لم تكن قادرة على ترجمة ذلك تمامًا في الأزمنة المسجّلة".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
الحدَث جائزة أستراليا الكبرى
حلبة حلبة ألبرت بارك
قائمة الفرق فيراري , مرسيدس
نوع المقالة أخبار عاجلة