مرسيدس تنفي أن يكون رحيل كاول وراء معاناة المحرك الأخيرة

أصرّت مرسيدس على أنّ معاناتها الحالية مع موثوقية وحدة الطاقة غير مرتبطة برحيل آندي كاول الرئيس السابق لقسم المحرك لديها.

مرسيدس تنفي أن يكون رحيل كاول وراء معاناة المحرك الأخيرة

يواجه الفريق حامل اللقب نهاية صعبة لموسم 2021 مع مخاوف حيال استدامة محرّك الاحتراق الداخلي على وحدة طاقته.

ويستعمل سائق الفريق فالتيري بوتاس بالفعل محرك الاحتراق الداخلي السادس له هذا الموسم، حيث صرّحت مرسيدس أنه لا ضمانة بأن يواصل لويس هاميلتون حتى نهاية الموسم من دون الحصول على نسخته الخامسة كذلك.

وبينما سيتسبب ذلك بعقوبة تراجع على شبكة الانطلاق على البريطاني، لكنّ تخوّف مرسيدس الأكبر هو إذا ما تعطّل محرك خلال سباق، حيث سيكون ذلك كافيًا للقضاء تمامًا على آمال الفريق بتحقيق لقب الفورمولا واحد.

ويُعدّ الوضع الذي تواجهه مرسيدس مع الموثوقية من بين الأصعب خلال حقبة المحركات الهجينة، كما أنه يأتي في وقت خسر الفريق فيه خدمات صاحب أحد أهم الأدوار في نجاحات الفريق.

حيث ترك كاول - الذي قاد قسم المحركات عالية الأداء لدى مرسيدس وساعد في إنتاج محركاتها التي تعتبر معيارًا في البطولة - صفوف الفريق الألماني في منتصف العام الماضي.

وكانت هنالك تكهنات بأن معاناة مرسيدس قد ازدادت سوءًا بسبب غياب كاول، لكن توتو وولف مدير الفريق أصرّ على أنّ الوضع ليس هكذا.

إذ قال أنّ بديله هيويل توماس يملك خبرة ضخمة بعد أن كان جزءًا من قسم محرّكات مرسيدس منذ 2004.

وبحديثه حيال الوضع، قال وولف: "تكمن قوّة منظّمتنا في عمقها. من الواضح أنّ لآندي شخصيّة استثنائيّة ساهمت في عمله ويومه، لكنّ الأمر ذاته ينطبق على هيويل والجميع في الفريق".

وأضاف: "لديّ ثقة 100 بالمئة في الهيكل الذي لدينا الآن. تطويرات المحرّك ليست بالأمر الذي يحدث بين ليلة وضحاها. لذا لا أعتقد بأنّ بوسعك إرجاع ذلك لقرار أحد قوّاد الفريق المغادرة. هناك قوى عميقة في منظّمتنا".

وبالرغم من ثقته في قسم محرّكات مرسيدس الحالي، اعترف وولف في وقتٍ سابقٍ من عطلة نهاية أسبوع أوستن أنّ القسم يمرّ بأوقات صعبة، خاصة بسبب تزويده لثلاثة فرقٍ أخرى إلى جانب فريقه المصنعيّ.

وقال في هذا الصدد: "أعتقد بأنّكم لاحظتم معاناتنا على صعيد الموثوقيّة هذا العام. وصلنا إلى المحرّك السادس على ما أعتقد مع فالتيري، وليس ذلك بالأمر الذي اخترنا فعله".

وأردف: "لكن على العكس، نُحاول السيطرة على هذه المشاكل ولم نفهمها بالكامل بعد. أعتقد بأنّنا أقرب بخطوة، وليس الأمر كما لو أنّه من السهل تغيير المحرّكات هكذا".

المشاركات
التعليقات
مرسيدس عدّلت سيارتَيها لتفادي "مجزرة" على مطبّات حلبة أوستن الحادة
المقال السابق

مرسيدس عدّلت سيارتَيها لتفادي "مجزرة" على مطبّات حلبة أوستن الحادة

المقال التالي

ألبين غيّرت محرّك ألونسو لتحقيق مكاسب في الأداء في أوستن

ألبين غيّرت محرّك ألونسو لتحقيق مكاسب في الأداء في أوستن
تحميل التعليقات