مرسيدس تنتقد المجانين أصحاب نظريات المؤامرة المحاكة ضد هاميلتون

صرح توتو وولف مدير فريق مرسيدس بأنه ليس لديه وقت للرد على نظريات المؤامرة التي انتشرت على وسائل التواصل الاجتماعي بزعمها أن الفريق الألماني يتعمد تدمير موسم لويس هاميلتون.

تعرض موسم هاميلتون بطل العالم في العاميّن الماضيين لعرقلة جديدة بسبب مشاكل متعلقة بالموثوقيّة بحلوله ثانياً في جائزة روسيا الكبرى خلف زميله نيكو روزبرغ الذي حقق فوزه الرابع على التوالي منذ انطلاق الموسم.

ووصف وولف نظريات المؤامرة هذه بأنها خارجة من أفواه مجانين، مؤكداً بأنه لا يستطيع أخذها على محمل الجد.

إذ قال: "في البداية، بالطبع نحن لا نقوم بذلك متعمدين. تم الإساءة للفريق على بعض شبكات التواصل الاجتماعي، وانتشرت أيضاً نظريات المؤامرة. رديّ على ذلك هو أنني لا أريد التعرف أصلاً على هؤلاء المجانين الذين يعتقدون أننا سنؤذي سائقنا بطل العالم معنا مرتين".

وأضاف: "هو لم يخذلنا أبداً ونحن لن نخذله أيضاً. هذه رياضة ميكانيكيّة ومثل هذه الأمور تحدث. في الحقيقة، تعرضنا لمشكلة في نظام استعادة الطاقة الحركية في سيارة روزبرغ وتركتنا على أعصابنا طوال السباق. وفي لحظة معينة ظننا أننا لن نصل لخطّ النهاية".

وتابع: "لهذا نحن نقوم بالضغط بأقصى ما لدينا على الهيكل والمحرك كثيراً حتى يكون لدينا سيارة تنافسيّة، ولهذا السبب نحن نفوز بالسباقات".

لا نأخذ نظريات المؤامرة على محمل الجد

عندما سُئل على الطريقة التي سيود الرد بها على نظريات المؤامرة، أجاب وولف: "أعتقد بأنه من الصعب أن تأخذ هؤلاء الناس، الذين يستلقون على أسرّتهم ويضعون الحواسيب المحمولة على صدورهم ويقومون بإرسال رسائل مسيئة، على محمل الجد".

مضيفاً: "نحن لا نأخذهم على محمل الجد. قد تكون مستغرباً مما يجول بخاطر الناس. هاميلتون فاز ببطولتي عالم مع هذا الفريق في السابق، ونحن نسعى دائماً أن نعطيه أفضل شيء ممكن في أي سباق".

وتابع: "ماذا سيكون ردك على هذا؟ ستتساءل فقط عما يجول في عقول بعض الناس".

كما صرّح وولف بأنه لا يريد أن تؤثر التعليقات السلبية على طاقم عمل هاميلتون، حيث قال: "السبب الذي جعلني أتطرق للحديث عن ذلك هو أنني أريد حماية هؤلاء الشبان. لقد تعرضوا لتعليقات غير مبررة وغير عادلة ومسيئة بدون أي سبب".

وأضاف: "إذا قرأ أحد الشبان هذه التعليقات فإنهم قد يعتبرونها ضدهم. لهذا السبب أريد أن أكون واضحاً حولها. نحن نُقدر أي تعليق عقلاني وصادق، ونحن نأخذ الانتقادات على محمل الجد. لدينا قاعدة جماهيريّة كبيرة حقاً تقف خلفنا".

وأنهى حديثه بالقول: "أحياناً، إذا ما قمنا بخطأ ما فإن الاعتراف أنه لم يكن أفضل الخيارات التي أمامنا هو أمر مهم، وفي آخر سباقين قمنا ببعض الأخطاء، وخذلان هاميلتون بالمحرك كان أحدها، وبعض الأشخاص لا يستطيعون تحمل ذلك".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
الحدَث جائزة روسيا الكبرى
حلبة سوتشي أوتودروم
قائمة السائقين لويس هاميلتون
قائمة الفرق مرسيدس
نوع المقالة أخبار عاجلة