مرسيدس تقدمت خطوة إلى الأمام بعد "وخزة" البحرين

قالت مرسيدس أن "وخزة" البحرين بعدم تواجدها كأسرع سيارة خلال الجولة الافتتاحية لموسم 2021 في الفورمولا واحد، ساعدت الفريق على قلب الطاولة لجولة إيميليا رومانيا في عطلة نهاية هذا الأسبوع.

مرسيدس تقدمت خطوة إلى الأمام بعد "وخزة" البحرين

بالرغم من أن ريد بُل امتلكت السيارة الأسرع في البحرين، لكنّ مرسيدس بدت الأسرع حتى الآن في إيمولا، مع فالتيري بوتاس الذي تصدر كلتا حصتي التجارب الحرة يوم الجمعة.

وأوضح جايمس أليسون المدير التقني لدى مرسيدس أن الفريق لم يستهن بما حصل في البحرين، بالرغم من الاستراتيجية العدائية والقيادة الدفاعية الممتازة من لويس هاميلتون، ساعدتا السهام الفضية على حسم الفوز.

وتعقيباً على العمل الذي قام به الفريق خلال الأسابيع الثلاثة المنصرمة، قال أليسون: "أعتقد أنها طبيعة الإنسان، عندما تتلقى ’وخزة’، فإنك تندفع إلى الأمام لتركز جهودك بشكل أكبر مما لو تتعرض فيه لتلك الوخزة".

وأكمل: "نحن وبالتأكيد نحب السباقات ونحب المنافسة، لكننا لا نستمتع بكوننا ثاني أسرع الفرق".

وأردف: "كانت ريد بُل أسرع منّا في البحرين، وقدمنا أفضل ما بوسعنا لمحاولة دفع سيارتنا إلى الأمام كي لا نتلقى مثل تلك الوخزة مجدداً".

اقرأ أيضاً:

بالمقابل، أوضح أليسون أنّ التقدم الواضح في إيمولا كان نتيجة توازن أفضل لسيارة 2021، وليس نتيجة التحديثات.

وكان سائقا مرسيدس: هاميلتون وبوتاس، قد عانيا من توازن القسم الخلفي للسيارة في البحرين، لكن يبدو الجهود الحثيثة التي بذلتها العلامة الألمانية في المصنع إضافة إلى الكمية الضخمة من العمل على جهاز المحاكاة مع بوتاس، قد أدت في النهاية إلى إيجاد أفضل إعدادات ممكنة للسيارة.

"يهدف العمل على جهاز المحاكاة إلى محاولة كشف النواحي التي تعاني فيها السيارة" قال أليسون.

وأكمل: "يتعلق الأمر بإيجاد التوازن ضمن المنعطفات. لكن العامل الأساسي يبقى على الدوام ضمان تواجد الإطارات ضمن الحرارة المثالية، بدءاً من الكبح وحتى المرور بالمنعطف".

اقرأ أيضاً:

وبينما تتصدر مرسيدس بطولتي السائقين والمصنّعين حالياً، لكنّ أليسون أشار إلى أن بداية هذا الموسم ليست مماثلة للمواسم الماضية، لأن الفريق لم يستخلص كامل قدرات السيارة بعد.

فقال: "إنه سيناريو مختلف. بالرغم من أن الموسم الماضي كان رائعاً حيث حققنا أفضل إنجازاتنا حتى الآن، لكن لم تكن هناك لحظات كثيرة محفورة في أذهاننا عميقاً".

وتابع: "نظراً لأن الانتصار السهل لا يعلق في الذاكرة بالمقارنة مع انتصارٍ صعب، مثل ذلك الذي أحرزناه في البحرين".

واختتم: "الفوز مع سيارة أضعف - وهذا ما حصل في البحرين - يعتبر تجربة مذهلة حقاً وتبقى محفورة في الذاكرة إلى الأبد. أعلم أنني سأردد هذه القصة على مسامع أحفادي حتى الملل!".

اقرأ أيضاً:

المشاركات
التعليقات
لوكلير: "من الصعب التصديق" بأن فيراري قريبة من فريقي الصدارة في إيمولا

المقال السابق

لوكلير: "من الصعب التصديق" بأن فيراري قريبة من فريقي الصدارة في إيمولا

المقال التالي

الكشف عن تحديثات الإنسيابيّة الهوائيّة "العدائيّة" لفريق ألبين في إيمولا

الكشف عن تحديثات الإنسيابيّة الهوائيّة "العدائيّة" لفريق ألبين في إيمولا
تحميل التعليقات