مرسيدس تفتح النار على غوتيريز "البطيء"

انتقد توتو وولف مدير قسم رياضة السيارات في مرسيدس مواصلة المكسيكي إستيبان غوتيريز تعنّته كسائقٍ متأخّرٍ بعد أن كلّف المتصدّرين الكثير من الوقت خلال المراحل الأخيرة من سباق جائزة سنغافورة الكبرى.

كان غوتيريز بصدد منافسة فيليبي ماسا على المركز الـ 11 قرب نهاية سباق سنغافورة عندما وصل المتصدّران نيكو روزبرغ ودانيال ريكاردو إليهما لتجاوزهما بلفّة كاملة.

وفي حين أنّ ماسا أفسح المجال سريعاً إلّا أنّ غوتيريز كان أقلّ تعاوناً، الأمر الذي دفع بوولف لانتقاده.

"يتصرّف غوتيريز بشكلٍ مماثلٍ مع الجميع، إذ لا يسمح لأيّ أحدٍ بتجاوزه" قال وولف في إشارة إلى الانتقادات السابقة التي وُجّهت لغوتيريز.

وأضاف: "بصراحة علينا القول أنّ هناك معركة على صدارة السباق بين سائقين يُقاتلان من أجل كلّ عُشرٍ من الثانية، وفجأة تجد شخصاً يسير ببطء ويُؤثّر في السباق ودائماً ما يحدث ذلك مع الشخص عينه!".

وتابع: "كنا نصيح عند حديثنا مع تشارلي (وايتينغ، مدير السباق). ابتعد ماسا عن المسار أمّا إستيبان، وهو شخصٌ محبوب، واصل السير ببطء على المسار وكان يستمتع بالفارق الذي وسّعه مع ماسا".

وجهة نظر ريد بُل

بالرغم من أنّ الوقت الذي تمّت خسارته خلف غوتيريز حدّ من هجمات ريكاردو على روزبرغ، إلّا أنّ كريستيان هورنر مدير فريق ريد بُل لا يعتقد أنّ ذلك أحدث فارقاً في النتيجة النهائيّة.

وكان ريكاردو قد أحرز تقدّماً مثيراً في المراحل الختاميّة من سباق سنغافورة بعد أن انتقل إلى إطارات أجدد، ليقلّص أفضليّة روزبرغ التي بلغت 30 ثانية ليعبر خطّ النهاية ثانياً بفارق 0.4 ثانية.

وقال هورنر: "قدّم روزبرغ عطلة نهاية أسبوعٍ قويّة للغاية، كان من الصعب التغلّب عليه في التجارب التأهيليّة. حاولنا القيام بكلّ ما في وسعنا خلال السباق. قمنا بتجربة استراتيجيّة مختلفة في نهاية السباق أجبرتهم على البقاء على استراتيجيّة التوقّفين".

وتابع: "في حين أنّ ريكاردو قام بعملٍ رائع للاقتراب من روزبرغ خلال اللفّات الأخيرة، إلّا أنّ مرسيدس أبقت ما يكفي في جعبتها للحفاظ على فارقٍ ضئيلٍ حتّى عبور العلم الشطرنجي. أن نصل بفارق نصف ثانية بعد ساعتين من التسابق يُعتبر أداءً رائعاً. لكنّ ذلك لم يكن كافياً ببساطة اليوم".

وعندما سُئل إن كان الزحام قد كلّف ريكاردو الكثير من الوقت، أجاب هورنر: "ليس فعلياً. كلّف غوتيريز وقتاً لروزبرغ، ودخلنا ضمن مجال الدي آر إس، أي أنّ ما خسرناه كسبناه من جديد".

وأكمل: "رُبّما كلّف روزبرغ أكثر بقليلٍ منّا. وحتّى لو توقّفنا أبكر بلفّة فقد كانت الإطارات عند حدودها القصوى إذ استهلكها ريكاردو كثيراً".

واختتم: "كان ذلك أقصى ما بإمكاننا تحقيقه. قدّم ذلك نهاية مثيرة وكان من الرائع ممارسة بعض الضغط عليهم".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
قائمة السائقين إستيبان غوتيريز
قائمة الفرق فريق هاس اف1
نوع المقالة أخبار عاجلة