مرسيدس تُعوّل على المحرك الجديد لتحقيق قطب الانطلاق الأوّل في فرنسا

المشاركات
التعليقات
مرسيدس تُعوّل على المحرك الجديد لتحقيق قطب الانطلاق الأوّل في فرنسا
خضر الراوي
كتب: خضر الراوي , رئيس التحرير
22-06-2018

أكّد الرئيس غير التنفيذي في مرسيدس نيكي لاودا بأنّ المحرك المحدّث الذي جلبه الصانع الألماني إلى جائزة فرنسا الكبرى سيُساعده على تحقيق قطب الانطلاق الأوّل على حلبة بول ريكار.

لويس هاميلتون، مرسيدس
لويس هاميلتون، مرسيدس

كان من المقرّر أن يُدخل فريق مرسيدس المحرك الجديد بالمواصفات "2.0" خلال الجولة الماضية على حلبة جيل فيلنوف الكندية، ولكن التخوّف من وجود مشاكل في الجودة أجبره على تأجيل خططه للجولة الثامنة التي تُقام أحداثها هذا الأسبوع.

ولم تتمكّن مرسيدس من خطف المركز الأوّل في التصفيات منذ جائزة إسبانيا الكبرى، فيما نجح سيباستيان فيتيل من وضع سيارة فيراري مع المحرك الجديد على قطب الانطلاق الأوّل في كندا.

ويعتقد لاودا بأنه كان من المهم بالنسبة لمرسيدس استعادة زمام المبادرة عبر إدخال المحرك الجديد في فرنسا، مع العلِم بأنّ المحرك المحدّث لا يحمل مواصفات "2.0"، بل مواصفات "2.1".

وقال لاودا "لقد تأخّرنا في إدخال المحرك الجديد لسباقٍ واحد، كوننا كنا مضطرين إلى مراقبة جودته. من المهم جدًا قيام أندي كاول (رئيس قسم المحركات) بعملٍ مثالي".

وأضاف "ما أتمناه هو أن يُساعدنا المحرك الجديد على العودة هنا كون الجميع قام بتحسين المحرك خلال السباق الأخير. قد يبلغ مقدار التحسّن عشر أو عشرَين من الثانية في اللّفة الواحدة كون لا أحد يعلم ما يفعله الآخرون حقًا".

واختتم "لذلك أتمنى أن يعمل محركنا هنا بشكل جيد. هذا مهمّ من أجل إحراز قطب الانطلاق الأوّل".

فورمولا 1 - المقال التالي
هارتلي متخوّفٌ من العقوبة بعد مشاكل محرّك هوندا

المقال السابق

هارتلي متخوّفٌ من العقوبة بعد مشاكل محرّك هوندا

المقال التالي

ريد بُل ستحدّد الليلة مستويات الارتكازيّة المثلى لسباق فرنسا

ريد بُل ستحدّد الليلة مستويات الارتكازيّة المثلى لسباق فرنسا

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
الحدث جائزة فرنسا الكبرى
الكاتب خضر الراوي
نوع المقالة أخبار عاجلة