فورمولا 1
آر
جائزة روسيا الكبرى
25 سبتمبر
التجارب الحرّة الأولى خلال
2 يوماً
آر
جائزة اليابان الكبرى
08 أكتوبر
Canceled
آر
جائزة إيفل الكبرى
09 أكتوبر
الحدث التالي خلال
16 يوماً
آر
جائزة البرتغال الكبرى
23 أكتوبر
الحدث التالي خلال
30 يوماً
آر
جائزة المكسيك الكبرى
30 أكتوبر
Canceled
آر
جائزة البرازيل الكبرى
13 نوفمبر
Canceled
11 ديسمبر
الحدث التالي خلال
79 يوماً

مرسيدس تعترف بوجود خلل جذري في علبة تروس سيارتها "دبليو11"

المشاركات
التعليقات
مرسيدس تعترف بوجود خلل جذري في علبة تروس سيارتها "دبليو11"

تعتقد مرسيدس بأنّ تكرار مشاكل علبة التروس على سيارتها "دبليو11" سيكون حتميًا في الحزمة الحاليّة لسيارتها، وذلك بعد أن كشفت بأنّ تراكمًا لرنين كهربائيّ يتسبّب في مشاكلها في بطولة العالم للفورمولا واحد.

في ظلّ سعي الفريق للتوصّل إلى حلٍ لمشاكله التي أثّرت على فالتيري بوتاس ولويس هاميلتون على حلبة ريد بُل رينغ، اتّضح بأنّ المشكلة ليست متّصلة مباشرة بالجوانب الميكانيكيّة لعلبة التروس.

عوضًا عن ذلك فإنّ توليفة من التصميم الداخليّ لمكوّنات سيارة "دبليو11" إلى جانب الاهتزازات التي تواجهها السيارة على الحفف الجانبيّة في النمسا تتسبّب في سلسلة من المشاكل للصانع الألمانيّ.

وقال أندرو شوفلين مدير الهندسة على الحلبة في صفوف مرسيدس أنّ مشاكل علبة التروس في النمسا ليست بالمسألة العابرة التي ستقتصر على سباقٍ وحيد، بل كانت مشكلة عانى منها الفريق طوال عطلة نهاية الأسبوع الأولى.

وقال حيال ذلك: "كنّا على علمٍ بها يوم الجمعة عندما شاهدنا فالتيري يُواجه مشكلة قرب نهاية الحصّتين. لذا كانت تلك العلامة الأولى على مواجهتنا لمشكلة".

وأضاف: "واجهنا مشاكل متكرّرة يوم السبت، وبالتوجّه إلى السباق كنّا نتوقّع تلك المشاكل لأنّها بدت سمة من سمات هذا النموذج".

وأردف: "لذا إن جهّزنا السيارة وشغلناها في الوقت الحاضر فإنّ المشكلة ستبرز في مرحلة ما. يقتصر السؤال على مدى سرعة ظهورها".

وقال شوفلين أنّ سبب المشكلة يرتبط بتراكم تداخل كهربائيّ في أنظمة السيارة، وهو ما يبدأ بالتأثير على علبة التروس وأنظمة الاستشعار.

وقال: "لا تظهر المشكلة في شكلٍ واحد فقط، بل هي بمثابة تراكم للرنين الكهربائيّ".

وأكمل: "يبدأ ذلك بالتأثير في مختلف الأنظمة. بالنسبة لفالتيري، فقد لاحظنا ذلك في منتصف السباق. تفاقمت أكثر بالنسبة للويس، وظهرت في مرحلة لاحقة (بعد بوتاس)".

ثمّ تابع: "لكنّها مشكلة في رنين كهربائيّ يُؤثّر على الكثير من الأشياء الأخرى".

ولا تزال مرسيدس تعمل على تحديد التغييرات اللازمة على سيارتها لنهاية هذا الأسبوع ضمن جائزة ستيريا الكبرى في محاولة للحدّ من مشكلة الرنين الكهربائيّ.

وفي حين أنّ التغييرات قد تتطلّب تعديلات في علبة التروس، فإنّه يُعتقد بأنّها لن تتطلّب اعتماد تصميم جديدٍ بالكامل لعلبة التروس.

المدير التنفيذي لمرسيدس يُفنّد شائعات خلافه مع وولف

المقال السابق

المدير التنفيذي لمرسيدس يُفنّد شائعات خلافه مع وولف

المقال التالي

فريق هاس لم يخاطر بشكل "غير ضروري" في نظام التبريد بالرغم من المشاكل

فريق هاس لم يخاطر بشكل "غير ضروري" في نظام التبريد بالرغم من المشاكل
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1