مرسيدس: بوتاس كان قريبًا من "مشاكل كبيرة" في إسبانيا

اعترف فريق مرسيدس بأنّ قرار عدم إجراء توقّفٍ ثانٍ لفالتيري بوتاس خلال سباق جائزة إسبانيا الكبرى كان "محفوفًا بالمخاطر" وأنّ الفنلندي كان قريبًا للغاية من "مشاكل كبيرة".

أجرى بوتاس توقّفه في اللفّة الـ 19 منتقلًا إلى إطارات "ميديوم" – قبل ستّ لفّات من توقّف زميله الفائز بالسباق لويس هاميلتون – وتعيّن عليه إكمال 47 لفّة على متنها حتّى نهاية السباق.

وقرّرت مرسيدس عدم إجراء توقّفٍ ثانٍ لبوتاس لمنحه إطارات جديدة عندما توجّه سيباستيان فيتيل لتغيير إطاراته مجدّدًا خلال فترة سيارة الأمان الافتراضيّة، إذ اختار الصانع الألماني التقدّم على سائق فيراري وكسب المركز على المسار، حيث آتى ذلك الخيار أكله عبر تحقيق بوتاس للمركز الثاني.

"من المنصف القول بأنّ القرار كان محفوفًا بالمخاطر وقريبًا من الحافة" قال جايمس فاولز المسؤول عن الاستراتيجيّات في مرسيدس ضمن فيديو نشره الفريق.

وأضاف: "من المنصف القول بأنّه لو كان السباق أطول بلفّة أو اثنتين لكنّا في مشاكل كبيرة، كبيرة للغاية".

واعترف فاولز بأنّ ذلك القرار ترك بوتاس في "موقعٍ صعبٍ للغاية" وأشاد بالفنلندي لتمكّنه من الحلول ثانيًا والإبقاء على الفارق أمام ماكس فيرشتابن سائق ريد بُل وفيتيل.

وقال حيال ذلك: "كانت اللفّات الأخيرة من سباق فالتيري محتدمة للغاية. علمنا أنّ الإطار الأمامي الأيسر لن يتبقى فيه أيّ مطاط تقريبًا. كان قرارًا صعبًا بالنظر إلى ما كان سيحدث".

وأضاف: "لكنّه تمتّع بفارق 8 ثوانٍ بالمقارنة مع ريد بُل خلفه، وما حاولنا القيام به هو استغلال ذلك الفارق للإبطاء في بعض المنعطفات الأساسيّة من أجل ضمان العناية بالإطارات من دون خسارة حرارة المطاط المتبقّي".

وأردف: "كانت موازنة صعبة للغاية، ولا يمكنني التقليل من شأن قيام فالتيري بعملٍ مذهل. وضعناه في موقعٍ صعبٍ للغاية وتعامل معه بشكلٍ مثالي، موصلًا الإطارات حتّى نهاية السباق مثلما طلبنا منه".

وشارحًا سبب إقدام مرسيدس على تلك الاستراتيجيّة في المقام الأوّل، قال فاولز بأنّه كان يثق في قدرة ريد بُل على نجاح استراتيجيّة التوقّف الوحيد، ولم يرد منحها أفضليّة المركز على المسار.

وقال بخصوص ذلك: "ما استنتجناه بناءً على جميع الدلائل التي كانت لدينا أنّه كانت هناك إمكانيّة كبيرة لتوقّف فيتيل، ومن غير المرجّح على الإطلاق أن يحدث شيء آخر إن توقّفنا نحن أيضاً ما عدا بقائنا خلف فيتيل وريد بُل، ما يعني الحلول في مركز أسوأ من الثاني الذي تقدر السيارة على تحقيقه".

وتابع: "قرّرنا المجازفة، أوصلنا الإطارات إلى نهاية السباق. كان قرارًا قريبًا للغاية من الحافة، لكن انتهى بنا المطاف على الجانب المناسب".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
الحدَث جائزة إسبانيا الكبرى
حلبة حلبة برشلونة-كاتالونيا
قائمة السائقين فالتيري بوتاس
قائمة الفرق مرسيدس
نوع المقالة أخبار عاجلة