فورمولا 1
28 مارس
التجارب الحرّة الأولى خلال
18 يوماً
آر
جائزة إيميليا-رومانيا الكبرى
16 أبريل
الحدث التالي خلال
39 يوماً
آر
جائزة كندا الكبرى
10 يونيو
الحدث التالي خلال
94 يوماً
آر
جائزة فرنسا الكبرى
24 يونيو
الحدث التالي خلال
108 يوماً
آر
جائزة النمسا الكبرى
01 يوليو
الحدث التالي خلال
115 يوماً
آر
جائزة المجر الكبرى
29 يوليو
الحدث التالي خلال
143 يوماً
آر
جائزة بلجيكا الكبرى
26 أغسطس
الحدث التالي خلال
171 يوماً
آر
جائزة هولندا الكبرى
02 سبتمبر
الحدث التالي خلال
178 يوماً
آر
جائزة إيطاليا الكبرى
09 سبتمبر
الحدث التالي خلال
185 يوماً
آر
جائزة روسيا الكبرى
23 سبتمبر
الحدث التالي خلال
199 يوماً
آر
جائزة سنغافورة الكبرى
30 سبتمبر
الحدث التالي خلال
206 يوماً
آر
جائزة اليابان الكبرى
07 أكتوبر
الحدث التالي خلال
213 يوماً
آر
جائزة الولايات المتّحدة الكبرى
21 أكتوبر
الحدث التالي خلال
227 يوماً
آر
جائزة المكسيك الكبرى
28 أكتوبر
الحدث التالي خلال
234 يوماً
آر
جائزة البرازيل الكبرى
05 نوفمبر
الحدث التالي خلال
242 يوماً
آر
جائزة أبوظبي الكبرى
12 ديسمبر
الحدث التالي خلال
279 يوماً

مرسيدس أدخلت تعديلات على مُحرّك هاميلتون بعد مشاكل البرازيل

تأمل مرسيدس أن يكون لويس هاميلتون قادرًا على خوض جائزة البرازيل الكبرى بذات المحرّك الذي عانى من بعض المشاكل فيه خلال جولة البرازيل الماضية، ما يعني تفاديه الحصول على عقوبات.

مرسيدس أدخلت تعديلات على مُحرّك هاميلتون بعد مشاكل البرازيل

تخوّف الفريق في منتصف سباق البرازيل من عطلٍ وشيك للمحرّك على سيارة هاميلتون.

لكنّ تعديلات خلال السباق من قبل مهندسي قسم المحرّكات عالية الأداء ساعدت على وصول السيارة إلى خطّ النهاية والفوز بالسباق.

وأجرت السهام الفضيّة بعض التغييرات على وحدة الطاقة المعنيّة منذ ذلك الحين، وذلك بعيدًا عن القيود التي تفرضها "فيا" على مكوّنات معيّنة، ونجح هاميلتون بالفعل في خوض التجارب الحرّة الأولى اليوم في أبوظبي.

وستتمّ مراجعة البيانات بعد الحصّة الثانية وسيتّخذ الفريق القرار بشأن ما إذا كان بحاجة لاستخدام مكوّنات جديدة أم لا.

"جاءت مشكلة البرازيل نتيجة عطل في نظام تغذية الهواء المتبدّل وهو ما تسبّب في عمليّة احتراقٍ غير مستقرّة" قال متحدّثٌ باسم مرسيدس.

وأضاف: "تمّ تغيير إعدادات المحرّك من أجل احتواء خطر العطل الكامل والحصول على أفضل أداء خلال السباق".

وأكمل: "لدينا الآن تغييرات في المعدّات خارج المحيط المختوم ونحن نستخدم ذلك المحرّك (وحدة الطاقة الثالثة) اليوم. ستتمّ مراجعة البيانات بعد التجارب الحرّة الثانية من أجل التأكّد من أنّ كلّ شيء على ما يرام".

بدوره عبّر فالتيري بوتاس، الذي يستخدم أيضًا محرّكًا قطع مسافات طويلة نهاية هذا الأسبوع، عن ثقته في أنّ الفريق سيتمتّع بأداء جيّد بالرغم من استخدامه لمكوّنات قديمة.

وقال بخصوص ذلك: "سيُواصل كلانا استخدام المحرّكين القديمين اللذين استخدمناهما في البرازيل".

وأضاف: "على الأقل يوم الجمعة، وسنتفقّد بعد ذلك ما إذا كان كلّ شي على ما يرام. يبدو كلّ شيء جيّدًا في الوقت الحاضر. يجب أن نكون قادرين على القيام بذلك، لكنّنا سنتأكّد خلال تجارب الجمعة".

وأكمل: "نتمتّع بالثقة. بالطبع ليس الأمر مثل امتلاكك لمحرّك جديد بالكامل، لكنّني متأكّدٌ من أنّنا لسنا الوحيدين الذين يستخدمون محرّكات قديمة في نهاية العام".

المشاركات
التعليقات
السماح باستعمال هاميلتون للرقم 1 في أبوظبي

المقال السابق

السماح باستعمال هاميلتون للرقم 1 في أبوظبي

المقال التالي

أوكون في دور السائق الاحتياطي في مرسيدس لموسم 2019

أوكون في دور السائق الاحتياطي في مرسيدس لموسم 2019
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
الحدث جائزة أبوظبي الكبرى