مدير ليبرتي ميديا "ليس قلقًا" من خسائر الفورمولا واحد الماليّة

أصرّ غريغ مافي المدير التنفيذيّ لليبرتي ميديا على أنّه "غير قلق" إزاء توازن الفورمولا واحد في ظلّ محاولة البطولة التعافي من موسم 2020 الصعب.

مدير ليبرتي ميديا "ليس قلقًا" من خسائر الفورمولا واحد الماليّة

أعلنت ليبرتي ميدي مؤخراً نّ عائدات الفورمولا واحد تراجعت بنسبة 44 بالمئة في 2020 بالمقارنة مع 2019، ما تسبّب في خسائر عمليّة ضخمة بلغت 386 مليون دولار وتراجع العائدات المقسّمة بين الفرق العشرة.

لكنّ مافي حافظ على ثقته في الأداء الماليّ وتحسّنه في 2021 في ظلّ عودة المشجّعين إلى حضور الأحداث وازدياد مداخيل الترويج للسباقات.

وقال مافي ضمن اتّصال مع محلّلي وال ستريت: "أعتقد بأنّ أحد نقاط القوّة عندما تكون جزءًا من مجموعة ليبرتي ميدي هي أنّنا نملك القدرة على التطلّع إلى الأمام والتفكير في مكاسب شركاتنا".

وأضاف: "موازنة الفورمولا واحد قويةٌ جدًا. أعتقد بأنّ مستويات العمل التي لدينا في اتّفاقنا جيّدة. لست قلقًا إزاء ذلك".

وقال مافي أنّ جميع أعمال ليبرتي ستكون جاهزة عندما تنتهي قيود كورونا في العالم بأسره: "نحن في عمال محاولة التحضير للتأكّد من استفادتنا عندما تُفتح الأبواب، وأن نكون متجهّزين في حال عدم حدوث ذلك بالسرعة التي نريدها".

واعترف مافي أنّه حتّى مع عودة المشجّعين إلى سباقات الفورمولا واحد في 2021، فإنّ الأعداد لن تكون في المستويات الطبيعيّة على مدار الموسم بأكمله. وسيتسبّب ذلك بشكلٍ حتمي في تراجع المداخيل من قبل مروّجي السباقات.

وقال حيال ذلك: "ستكون لدينا خيارات أخرى على صعيد حضور المشجّعين بدرجات متفاوتة. لا أعتقد بأنّ الأمر سيكون ثنائيّ، إمّا 0 من الجماهير أو حضورٌ بنسبة 100%".

وأكمل: "سنكون في الوسط. أنا متفائلٌ أكثر بأنّه مع اقترابنا من نهاية الموسم فإنّنا سنحصل على قدرة استيعاب بنسبة 100 بالمئة".

وأضاف: "أعقد بأنّ عائدات الترويج ستبقى متراجعة في 2021، خاصة بالمقارنة مع الأعوام التي سبقت الوباء. سيكون عدد الجماهير محدودًا في الأحداث".

ثمّ تابع: "لسنا هنا للعمل على التوقّعات، لا يزال جزءٌ من هذه المسائل مجهولًا. سيتأثّر ذلك بدرجة سنكتشفها لاحقًا".

اقرأ أيضاً:

وعبّر مافي عن ثقته في أنّ عائدات البثّ، التي تراجعت في 2020 نتيجة تقلّص الروزنامة، ستعود إلى مستوياتها الطبيعيّة في 2021.

وقال: "نتوقّع أن تعود عائدات البثّ إلى المستوى الطبيعيّ على ضوء 23 سباقًا. لكنّنا لا نعلم ما سيؤول إليه الوضع الوبائي".

وأضاف: "هدفنا هو محاولة تجاوز آلام 2020. كان هدفنا حينها إقامة أكبر عددٍ ممكن من السباقات ومن ثمّ العودة إلى الوضع الطبيعيّ في 2021".

وبالتطلّع إلى المستقبل أصرّ مافي على أنّ اتّفاقيّة الكونكورد الجديدة ستُولّد توزيعًا أفضل للعائدات في الفورمولا واحد مع ازدياد المداخيل.

وقال: "بالتوجّه إلى المستقبل ومع اتّفاقيّة الكونكورد الجديدة فإنّ لدينا هيكلًا يزيد من الأرباح، ولدينا فرصة لاستعادة بعض ما تكسبه الفورمولا واحد تاريخيًا. تزداد الحصص مع مرّ الأعوام وتُصبح جذّابة أكثر بالنسبة إلينا".

واختت بالقول: "لست واثقًا من قدرتنا على تحقيق ذلك في 2021 بالنظر إلى المخاطر المتعلّقة بالوباء. لكن بالتوجّه إلى الأعوام المقبلة وفي ظلّ مواصلتنا التمتّع بعملٍ سليم، فأعتقد بأنّ حصّتنا ستزداد قليلًا".

المشاركات
التعليقات
دعامة المرآة المسنّنة قد تكون أحدث مصادر مكاسب مرسيدس في الفورمولا واحد

المقال السابق

دعامة المرآة المسنّنة قد تكون أحدث مصادر مكاسب مرسيدس في الفورمولا واحد

المقال التالي

فريق هاس يتقبل "مخاطرة" التخلي عن تطوير سيارة 2021 

فريق هاس يتقبل "مخاطرة" التخلي عن تطوير سيارة 2021 
تحميل التعليقات