محرّك وسيارة فيراري لموسم 2022 سيتضمّنان "الكثير من الابتكارات"

ألمح الحصان الجامح فيراري إلى أنّ محرّكه وسيارته لموسم 2022 من بطولة العالم للفورمولا واحد سيتضمّنان "الكثير من الابتكارات"، وذلك في ظلّ سعيه لتحقيق تقدّمٍ نحو مقدّمة الترتيب.

محرّك وسيارة فيراري لموسم 2022 سيتضمّنان "الكثير من الابتكارات"

تعافت الحظيرة المتمركزة في مارانيللو من موسم 2020 المرير لتحلّ ثالثة في بطولة الصانعين هذا العام.

ومع اعتماد تغييرات القوانين التقنيّة واسعة النقاط العام المقبل، يأمل الفريق أن تسمح له فرصة انطلاق الحقبة الجديدة بالعودة إلى سكّة الانتصارات.

وبحديثه من مارانيللو متطلّعًا للموسم المقبل، قال ماتيا بينوتو مدير الفريق أنّ الإجراءات الجديدة، بما فيه الانفتاح على تبنّي الأفكار المختلفة، أوصلت فيراري إلى دفع الحدود مع مقاتلتها الجديدة.

اقرأ أيضاً:

وقال حيال ذلك: "لو نظرت إلى سيارة 2022، ووحدة طاقة 2022، فصدّقوني أنّ هناك الكثير من الابتكارات فيهما".

وأضاف: "أعتقد بأنّ طريقة مواجهة كامل طاقم الهندسة للتصميم الجديد والمشروع الجديد، وقوانين 2022 برمّتها، والتي مثّلت قطعًا كبيرًا مع الماضي، عرفت انفتاحًا كبيرًا بالمقارنة مع السابق بالتأكيد".

وأردف: "يُمكنني قياس ذلك بنفسي عبر النظر إلى السيارة نفسها، وطريقة تطوّرها وتقدّمها، وبالتأكيد عبر قدر الابتكارات التي ضمّناها فيها".

وعندما سُئل من قبل موقعنا "موتورسبورت.كوم" عن الخوض أكثر في تفاصيل هذه الابتكارات المنتظرة، قال بينوتو أنّ التركيز انصبّ على محرّك الاحتراق الداخلي، إلى جانب مكوّنات غير ظاهرة في الهيكل.

وقال في هذا الصدد: "على صعيد وحدة الطاقة فإنّ هناك اختلافًا كبيرًا عن التصميم الحالي ما عدا الجانب الهجين. بالنسبة للجانب الهجين فقد قدّمناه في 2021، كوننا توقّعنا ما ستكون عليه قوانين 2022".

وأكمل: "ستكون هناك بعض التغييرات في النظام الهجين لموسم 2022، أوّلًا من أجل القوانين، كون هناك المزيد من أنظمة الاستشعار الضروريّة من قبل "فيا" في جميع الأنظمة من أجل مراقبة أفضل. لكن النظام العام مشابهٌ للغاية للآخر الذي كان لدينا وتسابقنا به في نهاية الموسم".

وواصل شرحه بالقول: "بالنسبة للبقية، خاصة محرّك الاحتراق الداخلي، فعليّ القول بأنّه مختلفٌ للغاية. لدينا وقودٌ جديد، والذي سيكون 10 بالمئة منه إيثانول، والذي يُغيّر كثيرًا عمليّة الاحتراق. سنخسر تقريبًا 20 حصانًا، ما يعني أنّ عمليّة الاحتراق في حدّ ذاتها تتغيّر. لذا هناك الكثير من الفرص في تطوير وحدة الطاقة وقد غيّرناها كثيرًا".

وبحديثه عن الهيكل، قال بينوتو: "أعتقد بأنّ طريقة مقاربتنا لتلك العمليّة كانت منفتحة للغاية. وعند النظر إلى تصميم السيارة، وما هو ممكنٌ وما هو غير ممكن، فإنّ الأمر لا يقتصر على الأشكال الخارجيّة، بل كلّ ما يُمكن فعله تحت الهياكل الانسيابيّة الخارجيّة، على صعيد الشكل، وتصميم نظام التعليق والهندسة الكاملة، بما في ذلك وحدة الطاقة وهندستها".

واختتم بالقول: "أعتقد بأنّ الفريق قدّم ابتكارات بارزة وتصميمًا عامًا نعمل على إكمالها وسيكون مختلفًا عن مشروع 2021".

المشاركات
التعليقات
دومينيكالي: يجب إصلاح العلاقة بين مرسيدس وريد بُل
المقال السابق

دومينيكالي: يجب إصلاح العلاقة بين مرسيدس وريد بُل

المقال التالي

هورنر: لن نُبادل لقب فيرشتابن ببطولة الصانعين وأموالها الوفيرة

هورنر: لن نُبادل لقب فيرشتابن ببطولة الصانعين وأموالها الوفيرة
تحميل التعليقات