مالدونادو يقول أنّ مراقبي السباقات أشدّ قسوة عليه

يعتقد الفنزويلي باستور مالدونادو أنّ مراقبي سباقات بطولة العالم للفورمولا واحد أشدّ قسوة تجاهه بالمقارنة مع منافسيه في كلّ مرّة يتورّط فيها في حادثة.

اشتهر مالدونادو بعدوانيّته في القيادة وتعرّضه للكثير من الحوادث في الفورمولا واحد، لكنّه يعتقد أن المسألة يتمّ تضخيمها في كلّ مرّة يكون فيها طرفاً في الحادث.

وقال الفنزويلي حيال ذلك: "كلّما ارتكبت خطأً، حتّى لو كنت وحيداً من دون أن أتلامس مع أيّ سيارة أخرى، يكون الجميع متفاجئاً ويتصدّر ذلك عناوين الأخبار".

وأضاف: "يتعرّض جميع السائقين الآخرين إلى الحوادث لكن لا شيء يتمّ تضخيمه. وقع حادث بين فالتيري بوتاس وكيمي رايكونن مرّتين، كان ذلك حادث تسابق عادي. بمجرّد أن حدوث تلامس بسيط لا يذكر بيني وبين سيارة، يفقد الجميع أعصابهم".

ويعتقد مالدونادو أنّ سمعته تلك تعني حصوله على عقوبات أشدّ قساوة بالمقارنة مع السائقين الآخرين.

وقال في هذا الصدد: "الأمر صعبٌ للغاية بالنسبة للمراقبين إذ هم مختلفون من سباقٍ لآخر. من الصعب تقييم الحادث بنفس الطريقة خلال سباقات مختلفة".

وتابع شرحه بالقول: "ليس الأمر كأنّهم لا يحبّونني. أعرف جميعهم وهم يؤدّون عملهم فقط. لكنّ تكون نظرتهم أحياناً مختلفة عن السباقات الأخرى".

وأضاف: "شاهدت الكثير من الحوادث على مدار العام وربّما لم يكن المراقبون بذلك القدر من القساوة في قراراتهم حيال الآخرين".

واختتم حديثه بالقول: "يكونون أحياناً أكثر قساوة تجاهي. ذلك جزء من اللعبة. الأمر مشابهٌ لكرة القدم".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
قائمة السائقين باستور مالدونادو
قائمة الفرق لوتس اف1
نوع المقالة أخبار عاجلة