فورمولا 1
19 سبتمبر
-
22 سبتمبر
الحدث انتهى
26 سبتمبر
-
29 سبتمبر
الحدث انتهى
10 أكتوبر
-
13 أكتوبر
الحدث انتهى
24 أكتوبر
-
27 أكتوبر
الحدث انتهى
14 نوفمبر
-
17 نوفمبر
التجارب الحرّة الأولى خلال
10 ساعات
:
49 دقيقة
:
00 ثانية
آر
جائزة أبوظبي الكبرى
28 نوفمبر
-
01 ديسمبر
الحدث التالي خلال
12 يوماً

ماغنوسن يأمل أن تمنع القوانين الجديدة عملية توفير الوقود "المثيرة للسخرية"

المشاركات
التعليقات
ماغنوسن يأمل أن تمنع القوانين الجديدة عملية توفير الوقود "المثيرة للسخرية"
08-02-2019

عبّر كيفن ماغنوسن عن أمله في ألّا يتعيّن على سائقي الفورمولا واحد هذا الموسم التفكير حيال إدارة الوقود عبر "طرق متطرفة وسخيفة" إذ كان ذلك مثار "سخرية" في موسم 2018 من بطولة العالم للفورمولا واحد.

انتقد ماغنوسن العام الماضي اضطراره للقيادة "مثل الجدّة" بعدما تمّ شطب نتيجته في تصفيات جائزة الولايات المتّحدة الكبرى جرّاء تجاوزه لحدّ الوقود البالغ 105 كيلوغرام بمقدار 179 غرامًا.

وقد تمّ رفع الأحد الأقصى المسموح به لكمية الوقود بمقدار 5 كيلوغرام لموسم 2019، إذ وبينما ليس من المضمون أن تستغل الفرق تلك الفرصة لاعتماد خزّانات وقود أكبر، لكنّ ماغنوسن يأمُل أن يسمح ذلك التغيير - إلى جانب استهداف بيريللي صنع إطارات أكثر تحفّظًا - للسائقين بمزيد من الهجوم.

"بتنا نحظى بكمية أكبر بعض الشيء من الوقود، وذلك أمرٌ رائع" قال ماغنوسن عند سؤاله من قِبَل «موتورسبورت.كوم» حيال حدّ الوقود الجديد على هامش حدث كشف فريقه هاس عن سيارته الجديدة لموسم 2019 يوم أمسٍ الخميس.

وأضاف: "الأمر الأكثر إحباطًا هو الاضطرار للحفاظ على كمية أكبر من اللازم للوقود. توفير الوقود بعض الشيء ليس أمرًا سيئًا، فلطالما تواجد ذلك في الفورمولا واحد، لكن بالنسبة لي لهو أمر مثير للسخرية أن يتعيّن علينا الحفاظ على الوقود بالطريقة التي فعلنا بها ذلك بضع مرّات الموسم الماضي".

وتابع: "الإطارات مسألة أخرى، إذ لم يُفلح الأمر معنا في المكسيك حيث كنّا أبطأ بثماني ثوانيٍ ممّا كان بمقدورنا القيام به مع إطارات جديد في السباق، وذلك أمرٌ مُحبط كذلك. آمُل فقط ألّا نتعرّض مُجددًا لتلك السيناريوهات المتطرفة التي لا تسمح لنا بالتسابق".

وأكمل: "أن تقوم بإدارة الوضع عبر هذه الطرق المتطرفة والسخيفة التي تعيّن علينا اتّباعها بضع مرّات، سواء كان الأمر يتعلّق بالوقود أو الإطارات، فإنّ ذلك من الحُمق بعض الشيء. آمُل أن يتبدّل ذلك الوضع هذا الموسم".

تفاؤل حذر

من جهته، أبدى زميل ماغنوسن ضمن صفوف هاس رومان غروجان حذره حيال توقّعاته لمدى تأثير ذلك التغيير على التسابق.

إذ أشار الفرنسي إلى أنّه قد يكون هنالك تأثير سلبي جرّاء التغييرات الانسيابية، والتي تضمّنت زيادة عرض الجناح الأمامي بمقدار 200 ملليمتر والخلفي بمقدار 100 ملليمتر، وزيادة ارتفاع كليهما بمقدار 20 ملليمتر.

"قلت في الماضي أنّني لست متفائلًا للغاية حيال التغييرات الهادفة لتحسين التسابق، لكنّني آمُل أن أكون مخطئًا، آمُل أن يصبح التسابق أفضل" قال غروجان.

وأردف: "المزيد من الوقود أمر جيّد، لكن هل ستحظى السيارات بمستوى جرّ أعلى بسبب الأجنحة الأعرض؟ إذا كان الوضع هكذا فسنتواجد في ذات الموقف ونواجه ذات الأمور في بعض الجوائز الكبرى".

وبالحديث عن تأثير التغييرات الانسيابية الأبسط على قدر ملاحقة السيارات خلف بعضها البعض، قال ماغنوسن أنّ حدثه يخبره بأنّ مدير فريق ريد بُل كريسيتان هورنر "محق على الأرجح" في تصريحه هذا الأسبوع بأنّ تلك التغييرات لن تصنع فارقًا.

"لا أملك حجّة للجدل حيال سبب نجاح تلك التغييرات من عدمه. فلا أعلم ما سيحدث. سيتعيّن علينا أن ننتظر ونرى".

رومان غروجان، هاس وغونتر شتاينر، مدير فريق هاس

رومان غروجان، هاس وغونتر شتاينر، مدير فريق هاس

تصوير: صور لات

المقال التالي
هورنر: سقف النفقات في الفورمولا واحد قد يتمّ توجيهه نحو مرسيدس وفيراري

المقال السابق

هورنر: سقف النفقات في الفورمولا واحد قد يتمّ توجيهه نحو مرسيدس وفيراري

المقال التالي

ويبر: سيدل الرجل المناسب لتغيير مكلارين نحو الأفضل

ويبر: سيدل الرجل المناسب لتغيير مكلارين نحو الأفضل
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1