ماغنوسن: قانون تقييد المحادثات اللاسلكية لا معنى له

صرّح كيفن ماغنوسن أنه لا يرى أيّ معنى وراء قانون تقييد المحادثات اللاسلكية الجديد بين الفريق والسائق الذي سيتمّ تطبيقه مع بداية موسم 2016 الجديد.

بناءً على القانون الجديد، لن يتمّ السماح للفرق بتزويد سائقيها بنفس كمية المعلومات التي كانوا يتزودون بها خلال المواسم الماضية.

ويرى ماغنوسن العائد إلى منافسات الفورمولا واحد بعد غيابه كامل موسم 2015، أن القانون الجديد لا معنى له ولن يتسبّب إلا في إرباك السائقين.

"سيتمّ تطبيقه على الجميع لذا علينا التأقلم معه، لكنني لا أرى الفائدة منه" قال ماغنوسن في تصريح لموقعنا "موتورسبورت.كوم".

وأكمل: "لدينا الكثير من الأمور يجب حفظها عن ظهر قلب، أرقام وغيرها.. إنه أمرٌ محبط حقاً. كان من الأفضل التركيز على السباقات بحدّ ذاتها".

وأضاف: "كنت أعتقد أن الهدف هو محاولة رفع تركيز السائق خلال المنافسة، لكن مثل ذلك القانون سيعمل العكس تماماً نظراً لكمّ المعلومات الكبير الذي يجب علينا حفظه".

وأكمل: "رأيي الشخصي هو التركيز على السباقات، والمنافسة السريعة. لست واثقاً من أن تلك التغييرات تصبّ ضمن ذلك الهدف".

ويرى الدانماركي كذلك أن تلك التغييرات لن تسبب إلا القليل من الاختلافات، كون السائقين لن يعانوا إلا في حال تعطلت لوحة القيادة.

إذ قال: "لن يحدث فرقاً كبيراً. سيقوم جميع السائقين بحفظ تلك المعلومات. لا أعتقد أن أيّ سائق سينساها لأننا سنتأكد من حفظها عن ظهر قلب. وبالتالي لن يكون ذلك القانون إلا عاملاً معيقاً خلال السباق".

وأضاف: "إن المنافسة خلال السباق بذهن صافٍ في محاولة لتسجيل أسرع الأزمنة هي ما نسعى إليه".

واختتم: "لن نعاني إلا في حال تعطلت لوحة القيادة. لذا لا أعتقد أنه قانون مهمّ حقاً".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
قائمة السائقين كيفن ماغنوسن
قائمة الفرق فريق رينو اف1
نوع المقالة أخبار عاجلة