فورمولا 1
آر
جائزة البحرين الكبرى
25 مارس
الحدث التالي خلال
24 يوماً
آر
جائزة إيميليا-رومانيا الكبرى
16 أبريل
الحدث التالي خلال
46 يوماً
آر
جائزة أذربيجان الكبرى
03 يونيو
الحدث التالي خلال
94 يوماً
آر
جائزة كندا الكبرى
10 يونيو
الحدث التالي خلال
101 يوماً
آر
جائزة فرنسا الكبرى
24 يونيو
الحدث التالي خلال
115 يوماً
آر
جائزة النمسا الكبرى
01 يوليو
الحدث التالي خلال
122 يوماً
آر
جائزة المجر الكبرى
29 يوليو
الحدث التالي خلال
150 يوماً
آر
جائزة بلجيكا الكبرى
26 أغسطس
الحدث التالي خلال
178 يوماً
آر
جائزة هولندا الكبرى
02 سبتمبر
الحدث التالي خلال
185 يوماً
آر
جائزة إيطاليا الكبرى
09 سبتمبر
الحدث التالي خلال
192 يوماً
آر
جائزة روسيا الكبرى
23 سبتمبر
الحدث التالي خلال
206 يوماً
آر
جائزة سنغافورة الكبرى
30 سبتمبر
الحدث التالي خلال
213 يوماً
آر
جائزة اليابان الكبرى
07 أكتوبر
الحدث التالي خلال
220 يوماً
آر
جائزة الولايات المتّحدة الكبرى
21 أكتوبر
الحدث التالي خلال
234 يوماً
آر
جائزة المكسيك الكبرى
28 أكتوبر
الحدث التالي خلال
241 يوماً
آر
جائزة البرازيل الكبرى
05 نوفمبر
الحدث التالي خلال
249 يوماً
آر
جائزة أبوظبي الكبرى
12 ديسمبر
الحدث التالي خلال
286 يوماً

ماغنوسن: رأسي كان "يهتز بشكل جنوني" في سباق إيمولا

شرح كيفن ماغنوسن سائق فريق هاس كيف أنّ مشكلة في علبة التروس تسببت له بصداع شديد في رأسه ما أدّى بدوره إلى انسحابه المبكّر من سباق جائزة إيميليا الكبرى.

المشاركات
التعليقات
ماغنوسن: رأسي كان "يهتز بشكل جنوني" في سباق إيمولا

كشف غونتر شتاينر مدير الفريق كذلك أنّ الحظيرة الأمريكية رغبت بأنّ تجري تغييرًا على سيارة الدنماركي قبل السباق تحت ظروف خط الحظائر المغلق والذي كان ليحلّ هذه المشكلة، لكنّ "فيا" ما كانت لتسمح بذلك من دون تعريضه للعقوبة.

وبعد أن تأثّر بتلك المشكلة في التصفيات، تراجع ماغنوسن إلى مؤخّرة الترتيب عقب احتكاكه مع سيارة سيباستيان فيتيل في اللفّة الأولى لتزلق سيارته وتلتف حول نفسها.

وعلى الرُغم من أنّ مشكلة رفع نسب السرعة كلّفته الكثير من الوقت، لكنّ ماغنوسن تمكّن من الحفاظ على وتيرة جيّدة بالمقارنة مع زميله بالفريق رومان غروجان.

وكانت اللفة 44 هي المرة الأولى التي أعلم فيها ماغنوسن فريقه بأنّ لا يشعر بحالة جيّدة، مُشيرًا: "أعاني من صداع شديد للغاية من تلك الاهتزازت، إنّها مثل ركلات قوية متتالية في رأسي".

اقرأ أيضاً:

لاحقًا، وعند سؤاله إذا ما كان بوسعه مواصلة السباق، قال ماغنوسن: "إنّها وظيفتي أليس كذلك؟ لكنّ الأمر مؤلم يا رجل".

وبعد سؤال آخر حول ما إذا كان بمقدوره المواصلة، رد الدنماركي قائلًا: "لقد أخبرتك، الآلام شديدة للغاية"، ليرد عليه مهندسه على الفور قائلًا: "حسنًا كيفن، سنستدعيك الآن للانسحاب، نحن في المركز الـ 18، ستعود الآن".

"لقد واجهنا مشكلة مع علبة التروس، وواجهناها كذلك بالأمس خلال لفّتي السريعة في التصفيات" قال ماغنوسن.

وتابع: "لكنّ المشكلة عادت من جديد في السباق، كانت حاضرة منذ اللفة الأولى، كنت أواجه بطئًا في نقل الغيار. وليس فقط أن النقل كان بطيئًا، ولكن كان يتسبب باهتزازت قوية في كل مرة، والتي بدورها كانت تهزّ رأسي بشكل جنوني".

وأكمل: "في النهابة بدأت أعاني من صداع رهيب، أخبرت الفريق، وقالوا لي بأنّه ليس هنالك من ننافس عليه على أيّة حال، واستدعوني للانسحاب".

اقرأ أيضاً:

واعترف ماغنوسن بأن سباقه كان قد انتهى بعد حادثة اللفة الأولى مع فيتيل.

فقال: "انزلقت السيارة والتفت حول نفسها في بداية السباق، وتلك كانت نهاية السباق في اعتقادي، خسرت الكثير من الوقت من أجل العودة للمسار".

واختتم: "الوتيرة كانت جيّدة جدًا في الواقع، أفضل من المتوقع، حتى مع تلك المشاكل في نقل نسب السرعة. كان سباقًا آخر محبطًا".

تحليل السباق: هل كان هاميلتون ليفوز لولا نظام سيارة الأمان الافتراضيّة في إيمولا؟

المقال السابق

تحليل السباق: هل كان هاميلتون ليفوز لولا نظام سيارة الأمان الافتراضيّة في إيمولا؟

المقال التالي

وولف: حادثة إيمولا بمثابة "ندبة" ستجعل من راسل سائقًا أفضل

وولف: حادثة إيمولا بمثابة "ندبة" ستجعل من راسل سائقًا أفضل
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1