فورمولا 1
26 سبتمبر
-
29 سبتمبر
الحدث انتهى
10 أكتوبر
-
13 أكتوبر
الحدث انتهى
24 أكتوبر
-
27 أكتوبر
الحدث انتهى
14 نوفمبر
-
17 نوفمبر
الحدث انتهى
آر
جائزة أبوظبي الكبرى
28 نوفمبر
-
01 ديسمبر
الحدث التالي خلال
8 يوماً

ماسي يعمل مع الفرق والسائقين على معالجة "المناطق الرمادية" في قوانين القيادة

المشاركات
التعليقات
ماسي يعمل مع الفرق والسائقين على معالجة "المناطق الرمادية" في قوانين القيادة
28-09-2019

يواصل مايكل ماسي مدير سباقات الفورمولا واحد العمل مع الفرق والسائقين من أجل معالجة "المناطق الرمادية" في تأويل "فيا" لمعايير وقوانين القيادة.

بعد تلقّي شارل لوكلير لتحذير بالعلم الأسود والأبيض في مونزا، بعد تطبيقه للمرّة الأولى بعد عقد من الزمان على بيير غاسلي في سبا، كانت هنالك مباحثات مكثّفة حول تلك المسألة في اجتماع السائقين بسنغافورة، مع التركيز تحديدًا على نقل منطقة الكبح.

وقد تمّ التحقيق في العديد من الحوادث خلال أو بعد سباق الأحد في مارينا باي، لكنّ أيًا منها لم ينته بعقوبات أو أعلام تحذيرية.

اقرأ أيضاً:

وبدا ماسي واثقًا بأنّ الجميع قد بدؤوا يفهمون المواضع التي تقع عندها الحدود وفقًا لـ"فيا"، على الرُغم من تواصل المحادثات في ذلك الجانب.

"حددت وفق اعتقادي المناطق التي تقع عندها حدود القوانين، إذ وافق السائقون في النهاية بأنّنا جميعًا سعداء بمواصلة العمل سويًا من أجل تحديد هذه الحدود من وجهة نظرهم. لذا كان ذلك إجماع في الرأي وصلنا له في النهاية" قال ماسي عند سؤاله من قِبَل موقعنا "موتورسبورت.كوم".

وأضاف: "هنالك تحرّك تحت الكبح، وبعض الأمور الأخرى هنا وهناك، لكنّ ما رأيناه اليوم وعقب النقاشات التي خضناها في اجتماع السائقين، التزام الجميع بشكل كبير في ذلك الجانب".

وقال ماسي أنّ تمّ إحراز تقدّم في كلّ نهاية أسبوع مع تواصل النقاشات.

"كما سبق وقلت أنّه من المهم العمل معهم من أجل ضمان أن نصل لأفضل توافق ممكن وأن نكون على ذات النسق معهم ومع فرقهم كذلك" قال ماسي.

وتابع: "دعونا نواصل العمل حتّى نهاية الموسم لنحاول في النهاية وضع أُطر لهذه الحدود في القوانين، والتي تقع عليها تلك المناطق الرمادية".

وأكمل: "الأمر الأهم بالنسبة لي هو ضمان العمل مع الأشخاص المعنيين بشكل رئيسي في مجموعة الفورمولا واحد، إلى جانب الفرق والسائقين بكلّ تأكيد، لكي نعمل سويًا لوضع صورة واضحة لما يريده الجميع. ذلك عامي الأوّل في ذلك المنصب، إذ أنّ الأمر يتمحور حول العمل على ذلك مع جميعهم".

اقرأ أيضاً:

وبالحديث عن العلم التحذيري، قال ماسي: "الأغلبية ترى أنّه أمر جيّد، لطالما كان متواجدًا في البطولة، إذ أنّها فقط طريقة علنية للقيام بما كان يتمّ دومًا. كان الأمر في السابق تحذير من طرف لآخر عبر اللاسلكي مع الفريق. الآن الجميع باتوا يعلمون".

في المقابل، اعترف ماسي أنّ كل حلبة تحمل معها حوادث مختلفة.

فقال في ختام حديثه: "تلك هي النقطة التي حددناها، كلّ حلبة مختلفة عن الأخرى، كلّ حادثة مختلفة، السائقون، إلى آخره، إذ يتعيّن عليك الحكم على كلّ واقعة على حدة وفق ظروفها في ذلك التوقيت. كانت كلّ الأمور جيّدة في سنغافورة وتصرّف الجميع على نحوٍ جيّد للغاية".

اقرأ أيضاً:

المقال التالي
فرق الفورمولا واحد تتجه لتجربة إطارات بيريللي 2020 في جائزة الولايات المتحدة الأمريكية الكبرى

المقال السابق

فرق الفورمولا واحد تتجه لتجربة إطارات بيريللي 2020 في جائزة الولايات المتحدة الأمريكية الكبرى

المقال التالي

تغطية مباشرة لتصفيات جائزة روسيا الكبرى 2019

تغطية مباشرة لتصفيات جائزة روسيا الكبرى 2019
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1