فورمولا 1
آر
جائزة اليابان الكبرى
08 أكتوبر
Canceled
09 أكتوبر
الحدث التالي خلال
8 يوماً
آر
جائزة البرتغال الكبرى
23 أكتوبر
الحدث التالي خلال
22 يوماً
آر
جائزة المكسيك الكبرى
30 أكتوبر
Canceled
آر
جائزة البرازيل الكبرى
13 نوفمبر
Canceled
11 ديسمبر
الحدث التالي خلال
71 يوماً

ماسي: لا ضرورة لمراجعة قوانين إعادة الانطلاقة خلف سيارة الأمان

المشاركات
التعليقات
ماسي: لا ضرورة لمراجعة قوانين إعادة الانطلاقة خلف سيارة الأمان

لا يرى مايكل ماسي مدير السباقات في الفورمولا واحد أية ضرورة لإعادة مراجعة قوانين إعادة الانطلاقة خلف سيارة الأمان، بعد الحادثة الكبيرة التي حصلت خلال سباق جائزة توسكانا الكبرى، مقللاً من أهمية الانتقادات التي صدرت عن السائقين.

تلقى 12 سائقاً تنبيهاً عقب التحقيق بالحادثة بعد السباق، إذ خرجت سيارات كيفن ماغنوسن، كارلوس ساينز، أنطونيو جيوفينازي ونيكولاس لاتيفي من السباق، ما أدى إلى رفع العلم الأحمر كذلك.

وبعد تسمية 12 سائقاً، أشار حكام "فيا" إلى أن "سبب المشكلة في تلك الحادثة يعود إلى عدم الثبات في الضغط على دواستي المكابح والوقود، بدءاً من المنعطف الأخير إلى جانب خط الحظائر، من قبل السائقين المذكورين".

وبرّأ الحكام فالتيري بوتاس سائق مرسيدس ومتصدر السباق حينها، إذ ووفقاً للقوانين يحقّ له كمتصدر تحديد واختيار موعد التسارع وانطلاق السباق بعد خروج سيارة الأمان، أما السائقون الآخرون الذين لم يتلقوا تنبيهاً هم: لويس هاميلتون وشارل لوكلير اللذين كانا بالمركزين الثاني والثالث، وكذلك رومان غروجان، سيباستيان فيتيل وكيمي رايكونن الذين كانوا في الخلف.

وأشار سائقون آخرون، من بينهم هاميلتون، أن انطفاء أضواء سيارة الأمان بشكل متأخر لعب دوراً أساسياً في الحادثة تلك، لأن ذلك أدى إلى اقتراب السيارات من بعضها البعض بشكل كبير.

وضمن معرض كلامه قبل الإعلان رسمياً عن القرار حيال المسألة تلك، أوضح ماسي أنه يتوجب على السائقين معرفة القوانين جيداً.

فقال: "حسناً، ما زالت تلك المسألة جزءاً من التحقيق الجاري، لذا ربما لن أتجه باللوم لطرف محدد".

وأكمل: "لكن في نهاية المطاف، هناك ربما بعض الأمور الأساسية التي يمكن استخلاصها مما جرى، كما تمّ توجيه النصح وبشكل واضح لجميع السائقين خلال الاجتماع مساء الجمعة".

وتابع: "أحد الأمور: عدم تجاوز سيارة الأمان قبل خط سيارة الأمان في مدخل خط الحظائر. الأمر الثاني والذي كان غير معتاد على حلبة كهذه هو أنّ خط التحكم حيث يمكنك التجاوز، يقع قريباً من مخرج خط الحظائر".

وأردف: "لذا ليس ذلك مفاجئاً، رأينا أمراً مشابهاً في باكو على المقطع المستقيم الطويل. مع خط التحكم حيث يحق للمتصدر تحديد الوتيرة والبقاء على سرعة بطيئة لمحاولة تفادي استفادة السيارات خلفه من عامل السحب".

اقرأ أيضاً:

وحين سُئِل حيال إمكانية مراجعة القوانين، أجاب: "لا أعتقد أن هناك حاجة لمراجعة قوانين إعادة الانطلاقة خلف سيارة الأمان".

ونفى ما قيل أن أضواء سيارة الأمان انطفأت متأخرة جداً.

فقال: "ببساطة، يمكنهم الانتقاد قدر ما يشاؤون. لو نظرنا إلى الأمر من وجهة نظر المسافة، من موقع انطفاء أضواء خط التحكم، ربما فإنها لا تختلف - بل ربما أطول - من عدة حلبات أخرى".

وأكمل: "لذا في نهاية المطاف، انطفأت أضواء سيارة الأمان بالشكل المعتاد. ولدينا هنا أفضل 20 سائقاً في العالم".

واختتم: "كما رأينا في وقت سابق مع الفورمولا 3، خاض أولئك الناشؤون إعادة انطلاقة مماثلة جداً جداً لتلك التي حصلت في سباق الفورمولا واحد، وقد أكملوها بسلام ومن دون حوادث".

اقرأ أيضاً:

المدير التنفيذي لدى فيراري: الفريق "عالق في حفرة" حالياً

المقال السابق

المدير التنفيذي لدى فيراري: الفريق "عالق في حفرة" حالياً

المقال التالي

تحليل: لماذا يُعدّ فريق أستون مارتن خطوة فيتيل المثاليّة التالية؟

تحليل: لماذا يُعدّ فريق أستون مارتن خطوة فيتيل المثاليّة التالية؟
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1