مازبين: الوصول إلى الفورمولا واحد بجهوزية تامة أمرٌ في غاية الأهمية

المشاركات
التعليقات
مازبين: الوصول إلى الفورمولا واحد بجهوزية تامة أمرٌ في غاية الأهمية
من قبل:
, كاتب
شارك في الكتابة: أوليغ كاربوف
03-08-2016

أجرى موقعنا "موتورسبورت.كوم" مقابلة خاصة مع نيكيتا مازبين سائق التطوير والاختبارات لدى فريق فورس إنديا للوقوف على انطباعاته حيال أولى تجاربه في الفورمولا واحد، خططه حيال المستقبل ولقائه بالأسطورة الألمانية مايكل شوماخر.

نيكيتا مازيبين
نيكيتا مازيبين، سائق التطوير في فريق فورس إنديا وبيرناديت كولينز، مهندسة الأداء والاستراتيجيّات في ف
المنصة: أنطوان هوبير، فان أميرسفورت ريسينغ
نيكيتا مازيبين، هايتيك جي بي
نيكيتا مازيبين، هايتيك جي بي
نيكيتا مازيبين، سائق التطوير بفورس إنديا
نيكيتا مازيبين، سائق التطوير بفورس إنديا
نيكيتا مازيبين، سائق التطوير بفورس إنديا
نيكيتا مازيبين، سائق التطوير بفورس إنديا
نيكيتا مازيبين، سائق التطوير بفورس إنديا
نيكيتا مازيبين، سائق التطوير بفورس إنديا
نيكيتا مازيبين، سائق التطوير بفورس إنديا
نيكيتا مازيبين، سائق التطوير بفورس إنديا
نيكيتا مازيبين، سائق التطوير بفورس إنديا
نيكيتا مازيبين، سائق التطوير بفورس إنديا
نيكيتا مازيبين، سائق التطوير بفورس إنديا
نيكيتا مازيبين، سائق التطوير بفورس إنديا
نيكيتا مازيبين، سائق التطوير بفورس إنديا
نيكيتا مازيبين، سائق التطوير بفريق فورس إنديا
نيكيتا مازيبين، سائق التطوير بفريق فورس إنديا
نيكيتا مازيبين، سائق التطوير بفريق فورس إنديا
نيكيتا مازيبين، سائق التطوير بفريق فورس إنديا

خلال شهر يونيو/حزيران، أجرى مازبين أولى تجاربه خلف مقود سيارة فورمولا واحد ضمن تجارب سيلفرستون، حيث ترك انطباعاً جيداً مباشرة.

أكمل الروسي صاحب الـ 17 عاماً – الذي يشارك ضمن منافسات فورمولا 3 لهذا الموسم – يومي التجارب في سيلفرستون بعد جائزة بريطانيا الكبرى، بل إنه استطاع التفوّق على زمن صاحب قطب الانطلاق الأول نيكو روزبرغ.

س: نيكيتا، لقد مضت بضعة أسابيع منذ تجارب سيلفرستون. ما هو تقييمك لها، كيف كانت تلك التجربة؟

ج: لقد كانت تجربة مذهلة، أقدم شكري الكبير للفريق. كما أنها ساعدتني بكل تأكيد خلال مسيرتي في الفورمولا 3. لقد خضتُ هذا العام بضعة سباقات فورمولا رينو 2.0 كذلك – وفي كل مرة أعود فيها خلف مقود سيارة فورمولا 3 أبدأ في الضغط إلى الحدود القصوى للسيارة. لكن تجارب الفورمولا واحد في سيلفرستون ساعدتني على الشعور بالثقة أكثر.

أعتقد أنّ أدائي كان جيداً للغاية خلال التجارب. لقد ساعدتُ الفريق بأقصى استطاعتي، ولم أقترف أيّ خطأ، كما أنني أعتقد أنّ لفاتي السريعة – التي لم أقم بالكثير منها – كانت جيدة كذلك، لذا فإنني مسرور بالفعل. لقد كانت تجربة رائعة.

س: هل تشعر أنّ الفريق كان راضياً حيال البيانات التي قدمتها؟

ج: أعتقد ذلك. أعني من الواضح أنّ الهدف من التجارب كان اختبار جميع مكوّنات السيارة التي لا يمكن استعمالها خلال أسبوع السباق لضيق الوقت. كما كان الفريق مهتماً باختبار أجزاء أخرى وتقيم اختيارات إطارات بيريللي.

أجريت أغلب اللفات على إطارات "سوفت" التي كانت التركيبة الأساسية للأسبوع، لكنني جربتُ كذلك إطارات "سوبر سوفت" و"ألترا سوفت". كان الفريق يرغب في معرفة مدى ملائمة الإطارات للمسار. أعتقد أنني قدمتُ بيانات جيدة خاصة مع تجربة إطارات "سوبر سوفت" للمرة الأولى. حيث قدمتُ رأيي بها.

س: ما هو الأمر الذي كان مفاجئاً بالنسبة لك أثناء قيادة سيارة فورمولا واحد؟

ج: أعتقد أنّ ما فاجأني كان مقدار الطاقة مع الخروج من المنعطف. في سيلفرستون، هناك الكثير من المنعطفات – إذ كان عليّ في البداية بناء ثقتي. المكابح جيدة للغاية، إذ لا يجب عليك القلق أبداً قبل الكبح. من البديهي كذلك، أنك لا ترغب بدوران الإطارات أثناء عملية التسارع على حلبة مبللة. لا يجب الخروج عن حدود المسار.

لذا، نعم كانت الطاقة الكبيرة للسيارة هي المفاجأة الأكبر. كما أنّ الارتكازية كبيرة للغاية على السرعات المرتفعة – لكنّ سيارات الفورمولا 3 تمتلك ارتكازية عالية بالفعل، لذا لم يكن هناك فارق كبير من هذه الناحية.

س: من الواضح أنّ سيارات الفورمولا واحد الحديثة بالغة التعقيد. كم استغرقت من الوقت لتتعلم الإجراءات الضرورية لقيادتها؟

ج: نعم، السيارات معقدة للغاية – لكن، وبصراحة، لم أستغرق الكثير من الوقت كي أتعلم. أعني، كان مهندسو الفريق جيدين للغاية. سنحت لي الفرصة للعمل مع طاقم سيرجيو بيريز وكان رائعاً. لقد ساعدني جميع أفراد الفريق. في الحقيقة، كنتُ أستفسر حيال أيّ أمر لا أفهمه، وكان الجميع يساعدني.

خلال التجارب، لا بدّ من أن تترك انطباعاً جيداً، ولا يمكنك المخاطرة كي تبدو كالأبله عن طريق طرح الكثير من الأسئلة. لكنني شعرت بالراحة وأعتقد أنّ الاختبارات سارت بشكل جيد نوعاً ما. لقد كنتُ أعلم ما أقوم به، كما لم أتسبب بالضرر للسيارة أو المحرك – سار كل شيء بشكل جيد.

س: هل كانت الصعوبات البدنية عائقاً أمامك؟

ج: كلا، ليس تماماً. إنّ سيارات الفورمولا 3 صعبة للغاية هذه الأيام، كما أنني أعمل بجدّ بهدف تحضير نفسي لقيادتها. وهي مناسبة تماماً لسائق يبحث عن مسيرته ضمن الفئة الأولى.

س: هل تشعر أنك قد أحرزت تقدماً؟

ج: أعتقد ذلك. بالتأكيد أشعر أنني سأكون سائقاً مساعداً ومفيداً للفريق في المستقبل. إن استطعت الحصول على فرصة أخرى، سيكون ذلك أمراً رائعاً – إضافة إلى أنني أساعد نفسي في كلّ مرة أقود فيها السيارة.

لا يمكنك استئجار سيارة فورمولا واحد والتدرب عليها ليوم كامل. إنّ قيادتها تمثل فرصة حصرية، عددٌ قليلٌ فقط من السائقين يحصلون عليها خلال مسيرتهم المهنية. إنني ممتنٌ لكوني أحدهم، كما أتطلع لفرصة أخرى كذلك لأنني حاولتُ جهدي بالفعل خلال التجارب.

العلاقة مع مايكل شوماخر

س: كيف بدأت مسيرتك المهنية في سباقات السيارات؟

ج: في الحقيقة، بالطريقة الاعتيادية ذاتها التي يبدأ بها جميع السائقين. كنت أذهب لقيادة سيارات الكارتينغ، والشكر للقائمين على المجمّع هناك حيث أدخلوني هذا المجال. كما تعلم، عندما تكون طالباً في السادسة أو السابعة من عمرك فأنت تبحث عن أي نشاط لتقوم به بعد المدرسة.

كنت آتي ثلاثة مرات في الأسبوع فقط من أجل المرح، وقد أصبحت جيداً للغاية. قالوا أنني أمتلك الموهبة للانتقال إلى المستوى التالي – بطولة موسكو. ذهبت إلى هناك، وقد كانت صدمة بالنسبة لي على مستوى آخر تماماً، لكنني خضت تلك التجربة. وبدأت في التحسن تدريجياً لدخول البطولات الأوروبية، ومن ثم بطولة العالم. حينها أنهيت في مركز الوصافة مرتين على التوالي، حينها بدا أنني أملك مستقبلاً كسائق سباقات، وبدأت من هناك.

س: متى علمت أنّ هذه هي المهنة التي ترغبها لحياتك؟

ج: لطالما كنت أرغب أن أصبح سائق فورمولا واحد منذ أن كان عمري تسع سنوات. لهذا كنت مسروراً بشكل كبير للغاية عندما أجريت التجارب في سيلفرستون. جميعنا نرغب في تحقيق النجاح، عندما تكاد تصل إلى هدفك الذي كنت تعمل عليه سنوات طويلة، فهذا ما يصبح حافزاً كبيراً جداً.

س: من كان بطلك المفضّل عندما كنتَ صغيراً؟

ج: أعتقد أنّ ذلك سيكون جواباً تقليدياً، إنه مايكل شوماخر بطبيعة الحال. لقد شاركتُ في المنافسة مع ابنه في "غو- كارتينغ" ضمن نفس الفريق والفئة. كما أنّ رؤية شوماخر عندما كان يأتي إلى منصة فريقنا طوال الوقت، بتواضعه الكبير، يسألنا عن شعورنا تجاه المنافسة وأمور من هذا القبيل، كانت أمراً رائعاً بالفعل. لذا، فإنّ مايكل شوماخر في الحقيقة هو مصدر إلهامي الأول.

س: ما هو انطباعك عن أول لقاء معه؟

ج: حسناً، عندما تبدأ مسيرتك المهنية كسائق فإنك تطمح إلى الصدارة. مايكل كان في القمة وما زال. النقطة الأساسية بالنسبة لي تكمن في كيفية تعامله مع جمهوره ومتابعيه، كيفية كلامه مع الناس. عندما تبحث كي تقلّد القدوة عليك أن تماثله في كلّ شيء وليس فقط أسلوب قيادته. خاصة عندما تبدأ في بناء شخصيتك منذ الصغر. لقد كان لقاؤه فرصة رائعة بالنسبة لي.

س: هل تربطك علاقة جيدة مع ابن شوماخر، ميك؟

ج: نعم، تجمعنا علاقة صداقة جيدة. إنه يمضي الكثير من الوقت على الحلبة، كما أفعل أنا – وذلك ما يسبب الوحدة، لذا فإننا نتناول العشاء سوية وأمور من هذا القبيل. كنا نمضي الكثير من الوقت معاً عندما كنا ننافس ضمن فئة "جونيور". حتى الآن ما زلنا على تواصل، لكن بالطبع فإنني الآن أنافس ضمن سلسلة الفورمولا 3 وهو ضمن الفورمولا 4، فئتان مختلفتان...

لذا، لم نعد نتواصل مثل السابق – إنني مشغول بشكل كبير، خاصة مع التزاماتي ضمن الفورمولا واحد كذلك، الفورمولا 3 وسباقات فورمولا رينو. وذلك ليس سهلاً. في النهاية لسنا هنا لاكتساب صداقات، لكنني مستعدّ على الدوام لاكتساب صداقات جديدة مع أناس رائعين.

س: هل تلاحظ أية صفات في ميك اكتسبها من والده مايكل؟

ج: من الصعب البتّ في هذا الأمر، لأنني لم أعرف مايكل عن قرب. يمكنني أن أخمّن بناء على ما أسمعه من الناس.

أنا شخصياً، لستُ من السائقين اللطيفين على الحلبة، دائماً أسعى وأستمتع بالمعارك على المسار كما أنني هنا للفوز – بصراحة، لقد جمعتني بضعة حوادث مع ميك. لقد حاول تقديم أفضل ما لديه، إنه سائق هجومي وأنا كذلك.

هكذا هي السباقات، ميك سائق رائع. وعادل خلال المنافسة، كما أنه يقدم أداء جيداً في الفورمولا 4، كما أنّ أداء كلّ منا كان جيداً في الكارتينغ. آمل أن نجتمع يوماً ما في الصدارة سوية.

س: هل صحيح أنّ مدرّبك خلال منافسات الكارتينغ هو نفسه الذي أشرف على تدريب دانييل كفيات؟

ج: نعم – والشكر الكبير حقاً لهذا المدرّب على دخولي في منافسات الكارتينغ.

س: هل تتواصل مع دانييل؟

ج: كلا ليس كثيراً. لقد قدّم لي بعض النصائح في أحد الأيام – لكن من الواضح أنه قد وصل إلى قمة رياضة السيارات بالفعل، إننا على درجتين مختلفتين من مسيرتينا المهنيتين. لكنني لطالما كنت أراقب عن كثب كيفية تطور وسير مسيرة كفيات المهنية.

"عليك أن تصل مُستعداً إلى الفورمولا واحد"

س: ما رأيك في مسيرة ماكس فيرشتابن وانتقاله من سباقات الكارتينغ إلى الفورمولا واحد في غضون عامين؟

ج: من الواضح بأنّ ماكس سائقٌ رائع. أنا على علمٍ به منذ منافسات الكارتينغ. ولكن من أجل القيام بنفس خطوته عليك أن تكون في المكان المناسب والوقت المُناسب. ولكنه عمِل بجد. ولكن إن لم تكن تستطيع الانتقال بمثل سرعته إلى الفورمولا واحد فهذه ليست مُشكلة كبيرة. إنّ الهدف الرئيسي للسائقين الشباب هو دخول عالم الفورمولا واحد والفوز باللّقب في نهاية المطاف.

إذا تمكّنت من فعل ذلك بوقتٍ مُبكّر فذلك رائع. ولكن لا يعني بأنك خسرت إذا لم تتمكّن من الانضمام بسرعة. عليك أن تأخذ وقتك ضمن الفئات الأخرى وهذا ما أحاول القيام به. أحاول بذل قصارى جهدي في كُلّ مكان أذهب إليه. لم يكن من السهل الانتقال إلى الفورمولا 3 قادماً من سباقات الفورمولا رينو العام الماضي – ورُبما أتت هذه الخطوة أبكر بعام – ولكنّ تركيزي الآن على الفورمولا 3 – هذا هو محور اهتمامي الرئيسي. كما أنني أعمل على تحسين طريقة قيادتي مع الاعتياد على السيارة.

س: هل جهّزت نفسك بجدول زمنيّ لمحاولة الدخول ضمن منافسات الفورمولا واحد؟

ج: حسناً، النقطة الأساسية هي وصولك إلى الفورمولا واحد مستعداً بشكل تامّ. لا أحد يعلم، كلّ سائق يملك وتيرة تطور مختلفة عن الآخر. ولا يتعلّق الأمر بمدى جهوزيتي – إذ لا تتواجد الكثير من الفرق في الفورمولا واحد، وكلّ منها يملك مقعدين فقط. إنني شاكرٌ لفريق فورس إنديا على التزامهم، كما آمل أن يظهروا اهتمامهم بي – أو الفرق الأخرى - عندما أحصل على الرخصة اللازمة وأقدم الأداء الجيّد المرجوّ ضمن منافسات الفورمولا 3.

س: هل تعتقد أنك مستعدّ للخوض ضمن حصص التجارب الحرة مع فريق فورس إنديا، وهو الدور الذي يلعبه ألفونسو سيليس؟

ج: ألفونسو أكبر مني، ويملك خبرة أكبر كذلك. أعتقد أنني أظهرتُ إمكانيات جيدة خلال التجارب التي خضتها. من الصعب المقارنة بيني وبين سائقي التجارب الآخرين – إذ لم أكمل سوى يومين فقط، وكلّ سائق يتبع استراتيجية مختلفة. لكنني أعتقد أنّ الفريق يجب أن يضعني بعين الاعتبار، إذ يمكنني أن أكون بنفس مستوى ألفونسو وربما أفضل.

إنه قرارهم الخاصّ. أنا هنا، جاهز مع خوذتي وبزّتي. إن كانوا يرغبون بي خلف المقود، فأنا مستعدّ.

المقال التالي
فيليبي ماسا: تغيير القوانين في منتصف الموسم ليس جيداً للفورمولا واحد

المقال السابق

فيليبي ماسا: تغيير القوانين في منتصف الموسم ليس جيداً للفورمولا واحد

المقال التالي

مكلارين ستواصل أعمال تطوير سيارة 2016

مكلارين ستواصل أعمال تطوير سيارة 2016
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
قائمة السائقين نيكيتا مازيبين
قائمة الفرق فورس إنديا
الكاتب فيليب كليرين