ماركيوني يعقد اجتماعاً في مارانيللو لمناقشة وضع فيراري الحاليّ

وصل سيرجيو ماركيوني رئيس فيراري إلى مارانيللو هذا الأسبوع لعقد اجتماع مع طاقم الفريق للوقوف على الإجراءات التي يمكن اعتمادها لإنقاذ موسم الحظيرة الإيطالية.

ما تزال فيراري من دون أيّ انتصار حتى الآن - مع الاقتراب من منتصف الموسم الحالي - بالرغم من إعلانها سابقاً عن استهداف الفوز منذ السباق الافتتاحي في أستراليا.

والأسوأ من ذلك، يبدو أنّها تتراجع في وتيرة التطوير مقارنة بكلّ من مرسيدس وريد بُل – وهذا ما يتركها أمام تحدٍ جديد يتمثّل بمحاولة إنهاء الموسم في المركز الثاني ضمن ترتيب بطولة الصانعين.

عقب نتيجة سباق جائزة بريطانيا الكبرى المخيبة للآمال – حيث فشل الفريق في مجاراة منافسيه طيلة الأسبوع – قرّر ماركيوني قضاء الوقت مؤخراً في مارانيللو لمحاولة إيجاد حلّ والبحث عن مكامن المشكلة.

وبالرغم من أنّ  عملية التطوير مع بداية الموسم قد تلقّت ضربة موجعة إثر الخسارة التي عانى منها المدير التقني في الفريق جايمس أليسون – بوفاة زوجته مباشرة بعد جائزة أستراليا الكبرى، لكنّ وتيرة التطوير لم تكن على المستوى المطلوب منذ ذلك الحين.

وبينما تدفع مرسيدس بالمزيد من التحديثات خلال كل سباق للحفاظ على الأفضلية التي تمتلكها، ما تزال فيراري تعاني في فهم سيارتها ومحاولة إيجاد الطريقة الصحيحة لإعداداتها الحسّاسة التي لا تسمح لها إلا بالمنافسة ضمن نافذة ضيقة للغاية.

وبدلاً من الجلوس في انتظار الأجوبة، قرّر ماركيوني الذهاب بنفسه لمحاولة دفع الأمور إلى الأمام.

وقد علم موقعنا "موتورسبورت.كوم" أنّه قد عقد سلسلة من الاجتماعات في مارانيللو مع قسمي الهيكل والانسيابية – إضافة إلى الحديث بشكل خاصّ مع رؤساء الأقسام والموظفين التابعين لهم.

ويبدو ماركيوني مصمماً على معرفة الوضع الحقيقيّ حيال إمكانية استخراج أداء أفضل من السيارة أم لا، وهل يتوافق مستوى التقدم الذي تحرزه السيارة حتى الآن مع التقارير التي تصله.

من الممكن أن يتخذ ماركيوني إجراءات معينة بعد تلك الاجتماعات من الناحية الداخلية – وذلك بإعادة تعيين وتغيير مواقع أولئك الذين يعتقد أنهم لم يقدّموا أفضل ما لديهم حتى الآن، والتخلّي عن الذين يعيقون عملية التطوير.

قد تكون تلك الخطة هي ما ألمح إليه مدير الفريق ماوريتسيو أريفابيني بعد سباق سيلفرستون حين أوضح أن الوضع في مارانيللو أصبح الآن أكثر جدية – وأنّ حدوث تغييرات كبيرة آتية لا محالة في حال عدم حصول أية تحسينات على الوضع الحالي.

حيث قال: "بعد المجر، لا يمكننا التهاون أبداً. إذ سنعلم حينها فرصنا وموقعنا الحقيقي – وأعتقد أننا لا نملك مجالاً للفشل".

وبالرغم من التكهّنات التي تحيط بمستقبل أريفابيني في إيطاليا، لكن التوقعات تشير إلى أنّ منصبه بأمان في الوقت الراهن – لكنّ ذلك يعتمد على كيفية سير الأمور بقية الموسم.

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
قائمة الفرق فيراري
نوع المقالة أخبار عاجلة
وسوم سيرجيو ماركيوني, ماوريتسيو أريفابيني